السبت 21 يناير 2017 م - ٢٢ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / وفد يمني يطلع على تجربة هيئة حماية المستهلك ويشييد بتجربة السلطنة
وفد يمني يطلع على تجربة هيئة حماية المستهلك ويشييد بتجربة السلطنة

وفد يمني يطلع على تجربة هيئة حماية المستهلك ويشييد بتجربة السلطنة

مسقط ـ (الوطن):
قام وفد رسمي من الجمعية اليمنية لحماية المستهلك بزيارة إلى الهيئة العامة لحماية المستهلك استغرقت عدة أيام بهدف الاطلاع على تجربة الهيئة في مجالات حماية المستهلك وتعزيز التعاون وتبادل المعرفة مع نظرائها في الدول الشقيقة خصوصاً في مجالات حماية المستهلك والرقابة التجارية والحرص المشترك على حماية المستهلكين بكافة شرائحهم والحفاظ على الأسواق وتحصينها ضد محاولات الغش بكافة أشكاله وصوره.
وفي هذا الصدد قال محمود إبراهيم النقيب رئيس الوفد والمدير العام للإدارة العامة لحماية المستهلك بوزارة الصناعة والتجارة اليمنية إن الزيارة جاءت بغرض استلهام التجربة العمانية في حماية المستهلك والاستفادة من خبراتها والعمل على دراسة إنجازاتها التي تحققت على
المستوى الميداني والتوعوي.
وأضاف رئيس الوفد اليمني: نفتخر بالهيئة كتجربة رائدة على المستوى العالمي وليس فقط العربي والمحلي ، ورأينا نشاطاً دؤوباً سواء كان عبارة عن برامج توعية أو عمل ميداني في الأسواق او استقبال الشكاوى والتعامل معها ، أو من خلال وجود الإدعاء العام بمبنى الهيئة لتسهيل الاجراءات وحسم القضايا بسرعة.
ويشير رئيس الوفد اليمني الى أن اعضاء الوفد كانوا حريصين على تقديم التهنئة للهيئة على الانجازات والجوائز والشهادات العالمية والعربية التي حصلت عليها مؤخراً ، ونسعى للتنسيق مع الهيئة مستقبلاً الى المستوى الثنائي بين البلدين الشقيقين والجارين أيضاً ونتشاطر الآراء والمعلومات وسنستفيد من خبرات الهيئة على مستوى التدريب والتأهيل.
بينما قال شوقي شاهر عبد المجيد مدير عام الاعلام في وزارة الاعلام اليمنية أن اهم الملاحظات التي بدت واضحة تتعلق بالجهد الهائل في مجال توعية المستهلك وتثقيفه واعداده ليكون خط الدفاع الاول ، وقد اطلعنا على الكثير من انجازات الهيئة وتعرفنا على طبيعة عملها سواء من حيث استقبال الشكاوى والتعامل معها او العمل على اعداد الدراسات والتقارير العلمية
والاحصائية او برامج التدريب واعداد الكوادر والكثير من المجالات التي شاهدناها واطلعنا على طبيعتها .
وقد اشتملت الزيارة على برنامج متنوع بدأ بزيارة الى المقر الرئيسي للهيئة وجولة في معرض السلع المقلدة حيث استمع الوفد الى شرح مفصل عن المعرض والأهداف التي أنشئ من أجلها ، والتوعية التي تقوم بها الهيئة للمستهلك وخاصة طلبة وطالبات المدارس بأهمية التعرف على السلع المقلدة ومعرفة الفرق بينها وبين الأصلية .
ثم التقى أعضاء الوفد اليمني مع عمر بن فيصل الجهضمي نائب رئيس الهيئة لمراقبة الأسواق والذي استعرض مع الوفد سبل التعاون وتبادل الخبرات ، كما المح الى الجهود التي تبذلها الهيئة على المستويين المحلي والعربي والعالمي من أجل مد مظلة الحماية للمستهلك في السلطنة وتوطيد التعاون والتنسيق بين الهيئة ومختلف الهيئات والمؤسسات المعنية بحماية المستهلك.
وقد شهد اللقاء عرض فيلم مرئي عن التطبيق الالكتروني لنظام الجهاز الكفي وكيفية ادخال احدث وسائل التكنولوجيا في عمل الهيئة سواء من خلال متابعة الأسواق وحملات التفتيش والمراقبة أو من خلال تلقي شكاوى وبلاغات المستهلكين واتخاذ الإجراءات حيالها في سرعة ويسر .
عقب ذلك قام أعضاء الوفد بزيارة الى الدائرة القانونية ، تلاه لقاء في الإدعاء العام بالهيئة وكذلك المكتب الإقليمي للإتحاد الدولي للمستهلك والذي افتتح مؤخراً بحضور مجلس إدارة الإتحاد الدولي .
في اليوم التالي قام أعضاء الوفد اليمني بزيارة الى مقر ادارة حماية المستهلك لمحافظة شمال الباطنة التقى خلالها عبدالرحمن بن سالم القاسمي مدير الادارة ،و تم التطرق في هذا اللقاء لسبل التعاون وتبادل الخبرات في مجال حماية المستهلك ,كما تم تبادل وجهات النظر في كل ما من شأنه تطوير وتحديث منظومة العمل في مؤسسات حماية المستهلك.
وقد أعدت ادارة شمال الباطنة برنامجا للوفد الزائر حيث انتقل الى المعرض المصغر في صالة قسم خدمات المستهلكين ومراقبة الاسواق لمشاهدة نماذج عن السلع المقلدة والمضبوطة في الأسواق المحلية.
بعدها توجه الوفد لقاعة المحاضرات لمشاهدة فيلم وثائقي عن الهيئة العامة لحماية المستهلك واهدافها وقوانينها وايضا تم عرض فيلم عن آلية العمل بإدارة حماية المستهلك لمحافظة شمال الباطنة متضمنا كافة الاعمال التي تقوم بها الادارة والدور المنوط بها لإيصال رسالة الهيئة بشكل عام تبعه فيلم يشرح التطبيق الالكتروني على الأجهزة الذكية.
كما نظم للوفد الزائر جولة استطلاعية على عدد من أسواق المحافظة مما أتاح له التعرف على بعض الآليات المتبعة لمراقبة الأسعار والحد من ارتفاعها غير المبرر ومكافحة الغش التجاري وتم الالتقاء بأخصائي ضبط الجودة والخدمات اثناء عملهم الميداني في أحد أسواق الولاية تم خلالها شرح استخدام الأجهزة الكفية في عملية التفتيش وآلية العمل الميداني .

إلى الأعلى