السبت 21 يناير 2017 م - ٢٢ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / البلديات الاقليمية وموارد المياه تواصل تنفيذ ودراسة وانشاء عدد من السدود بمختلف محافظات السلطنة
البلديات الاقليمية وموارد المياه تواصل تنفيذ ودراسة وانشاء عدد من السدود بمختلف محافظات السلطنة

البلديات الاقليمية وموارد المياه تواصل تنفيذ ودراسة وانشاء عدد من السدود بمختلف محافظات السلطنة

منها سدود تخزين ومنها للتغذية الجوفية وأخرى للحماية

مسقط ـ (الوطن):
تقوم وزارة البلديات الاقليمية وموارد المياه بين فترة واخرى بمجموعة من الخدمات الاستشارية لدراسات الجدوى والتصاميم التفصيلية لإنشاء عددا من السدود في مختلف محافظات السلطنة.
ومن ابرز مشاريع السدود سدود الحماية على أودية عاهن بولاية صحار، ورجما والزهيمي (فزح) بولاية لوى بمحافظة شمال الباطنة ومنظومة الحماية بولاية بركاء بمحافظة جنوب الباطنة، ودراسة الجدوى وإعداد التصاميم التفصيلية لعدد من سدود التغذية الجوفية بولاية عبري بمحافظة الظاهرة، ودراسة الجدوى وإعداد التصاميم التفصيلية والإشراف على تنفيذ منظومة سدود الحماية للمنطقة الحرة بريسوت بمحافظة ظفار.
وتم الانتهاء مؤخرا من مشروع الخدمات الاستشارية لسدود التغذية الجوفية بأودية المعيدن والوارية بولاية المضيبي ووريد وقفيفة بولاية إبراء بمحافظة شمال الشرقية.
كما أن الوزارة قامت بالتحضير للبدء بتنفيذ عدد من الخدمات الاستشارية المتمثلة في إنشاء منظومة الحماية لولاية سدح بمحافظة ظفار ، بالإضافة إلى دراسة الجدوى وإعداد التصاميم التفصيلية لتنفيذ سدود للحماية بولايتي إبراء والمضيبي بمحافظة شمال الشرقية ، وسدود حماية على وادي المحموم بولاية صحم بمحافظة شمال الباطنة، ودراسات الجدوى والتصاميم التفصيلية والاشراف على مجموعة من سدود التغذية على أودية كيد بولاية بهلاء بمحافظة الداخلية وسرور بولاية ضنك والسديريين بولاية ينقل بمحافظة الظاهرة، والمعنتيه بولاية الرستاق بمحافظة جنوب الباطنة ، إلى جانب سدود التغذية الجوفية على وادي الغربي (خنادق) بولاية إبراء ووادي عمدة بولاية دماء والطائيين بمحافظة شمال الشرقية وأودية سال بولاية جعلان بني بوعلي ومرخه بولاية الكامل والوافي بمحافظة جنوب الشرقية.
وشهدت الفترة الماضية استكمال تنفيذ عدد من مشاريع سدود التغذية الجوفية وسدود التخزين السطحي وسدود الحماية بمختلف محافظات السلطنة، حيث انتهت الوزارة من مشروع سد وادي إمطي بولاية إزكي بمحافظة الداخلية، كما أن العمل قائم بمشروع سد وادي كلبوه بولاية نزوى بمحافظة الداخلية، وسيضاف هذين المشروعين بعد استلامهما إلى سدود التغذية الجوفية والبالغ عددها حتى الآن (42) سداً ليصبح الاجمالي العام لها (44) سداً للتغذية الجوفية موزعة على مختلف المحافظات.
سدود الحماية من مخاطر الفيضانات
أولت الوزارة اهتماما بإنشاء سدود الحماية من مخاطر الفيضانات انطلاقا من دورها الكبير في توفير الحماية للقرى والمجمعات السكنية من مخاطر مياه الفيضانات، إضافة إلى دورها في استغلال الموارد المائية من الاهدار في البحر، ويعد مشروع منظومة الحماية من مخاطر الفيضانات بولاية صور من أهم المشاريع المائية في محافظة جنوب الشرقية التي تعنى بتنمية وإدارة الموارد المائية بالسلطنة، وتتألف المنظومة من ثلاثة سدود حماية هي الفليج وطهوة وإفتاء ، بالإضافة إلى تأهيل مجاري الأودية وإنشاء قنوات لتصريف المياه إلى البحر، ويتم حاليا العمل على تنفيذ المرحلتين الأولى والثانية من المنظومة والمتمثلتين في إنشاء سد وادي الفليج وتأهيل مجاري الأودية بعد هذا السد حتى البحر بتكلفة أكثر من (47) مليون ريال عماني ، ويسير العمل فيه بخطى حثيثة وفق الخطط والبرامج الزمنية المحددة.
سدود التخزين السطحي
كما تعمل سدود التخزين السطحي على توفير وتنمية الموارد المائية للقاطنين بالقرى والتجمعات السكانية المنتشرة بالمناطق الجبلية التي لا تتوفر فيها مصادر مائية تقليدية وكذلك المناطق البعيدة التي يصعب الوصول إليها ، وتواصل الوزارة تنفيذها لسدود التخزين السطحي بمختلف المحافظات حيث تم الانتهاء مؤخرا من إنشاء سدين بولاية قريات بمحافظة مسقط وبولاية صور بمحافظة جنوب الشرقية وجار العمل في تنفيذ عدد (18) سداً للتخزين السطحي موزعة على عدد من محافظات السلطنة منها إنشاء ثلاثة سدود في ولاية الحمراء بمحافظة الداخلية وسدين بولاية الرستاق بمحافظة جنوب الباطنة وسدين بولاية عبري بمحافظة الظاهرة، وعدد ( 9) سدود للتخزين السطحي موزعة على عدد من ولايات محافظة ظفار، ويبلغ عدد القائم منها حاليا بالسلطنة (92) سداً بما فيها سد وادي ضيقة بولاية قريات بمحافظة مسقط مضافا إليها السدود الجاري تنفيذها ليصل عددها الإجمالي إلى (110) سدود.

إلى الأعلى