السبت 21 يناير 2017 م - ٢٢ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / تدشين أول معهد متخصص من نوعه في قطاع السيارات بالسلطنة
تدشين أول معهد متخصص من نوعه في قطاع السيارات بالسلطنة

تدشين أول معهد متخصص من نوعه في قطاع السيارات بالسلطنة

سبتمبر القادم يستقبل 390 طالبا كدفعة أولى
ـ مقبول سلطان: المعهد سيرفد قطاع السيارات بالكوادر الوطنية ويقدم شهادات دبلوم ودبلوم متقدم بالتعاون مع مؤسسات عالمية

مسقط ـ “الوطن”:
احتفل صباح أمس بفندق هرمز بتدشين المعهد الوطني العالي للسيارات، وهو أول معهد وطني متخصص في قطاع السيارات يمنح شهادات دبلوم ودبلوم متقدم للملتحقين به.
وقد دشن المعهد بحضور رئيس مجلس إدارته مقبول بن علي سلطان ونائب رئيس مجلس الإدارة هاني بن محمد الزبير وعدد من أعضاء مجلس الإدارة وممثلين عن شؤون البلاط السلطاني، ووزارة القوى العاملة بالإضافة إلى كبار وكلاء السيارات في البلاد.
ويهدف المعهد إلى رفد قطاع السيارات في السلطنة بالكوادر الوطنية من الفنيين المتخصصين وذوي المهارات والكفاءة، ويعتمد المعهد الوطني العالي للسيارات على أحدث البرامج التعليمية والتدريبية المواكبة لآخر تطورات التكنولوجيا العالمية لتوفير المعرفة المهنية والمهارات التخصصية والشخصية المطلوبة لتنمية الكوادر البشرية. وسيطرح المعهد برامج للدبلوم وبرامج تعليمية أخرى تتمثل في دورات تدريبية. وتعد البرامج المقدمة في المعهد الوطني العالي للسيارات معتمدة وموافقة للمعايير الدولية عالية الجودة.
وقال مقبول بن علي سلطان: يعد مشروع المعهد الوطني العالي للسيارات ثمرة تعاون مع شؤون البلاط السلطاني وسبعة من كبار وكلاء السيارات في البلاد. وقد جاءت فكرة مشروع المعهد كمؤسسة تعليمية وتدريبية تعنى بإعداد وتأهيل الكوادر الوطنية في مجال السيارات بشتى تخصصاته والذي انبثقت فكرته من الحاجة الملحة للتأهيل والتدريب في هذا المجال بناء على المؤشرات الاقتصادية التي تشير إلى النمو المطرد لهذا القطاع.
ويسعى المعهد لتأهيل ٣٩٠ طالبا في دفعته الأولى بدءا من سبتمبر القادم، وسيقدم المعهد بالتعاون مع معهد صناعة السيارات (Institute of Motor Industry) ومؤسسة سيتي آند جيلدز (City & Guilds) برامج دبلوم ودبلوم متقدم وتدريب قائم على الكفاءة المهنية إلى جانب دورات قصيرة متنوعة، ويهدف هذا التعاون إلى إخراج جيل من فنيي السيارات ذوي المهارة والمعتمدين عالميا. وقد تم على هامش حفل التدشين التوقيع على اتفاقية للتعاون الأكاديمي بين المعهد الوطني العالي للسيارات والجامعة الألمانية للتكنولوجيا (GUtech) وذلك في مجال المناهج الدراسية وتقييم البرامج، بالإضافة إلى اتاحة الفرصة أمام خريجي المعهد لاتمام دراستهم العليا في الجامعة.
وحول أعداد العاملين قال مقبول علي سلطان: ” يبلغ عدد العاملين في قطاع السيارات حاليا أكثر من 50 الف عامل بجميع القطاعات الفرعية وجميع المستويات المهنية، حيث يشغل العمانيون أقل من 30%.”
وقد أتت فكرة المعهد بعد ظهور الحاجة الملحة للتأهيل والتدريب في قطاع السيارات وبعد دراسة احتياجات السوق للكوادر المؤهلة في القطاع، الأمر الذي قاد كبار وكلاء السيارات في السلطنة للتعاون لإنشاء المعهد.
وفي هذا السياق قال هاني محمد الزبير، نائب رئيس مجلس إدارة المعهد: “هذه هي الخطوة الأولى في سبيل إنشاء معهد تدريب يقدم خدمات متكاملة لجميع التخصصات في قطاع السيارات، وأنا بدوري أشجع الشباب العماني على اغتنام هذه الفرصة لتعلم مهارات مهمة ستمكنهم من إيجاد مسار مهني ناجح ومستدام.”
وحول تدشين المعهد قال محمد سعود بهوان، رئيس مجلس إدارة مجموعة بهوان: “المعهد هو مبادرة مشتركة فريدة من نوعها من قبل الأعضاء المؤسسين للنهوض بالتدريب المهني على أسس وقواعد ممارسات عالمية متينة. وسيحصل الخريجون بعد إتمام برامجهم التدريبية على فرص وظيفية مميزة ومهن في قطاع السيارات.”
وقال محمد بن عبدالله الخروصي، مدير قسم تطوير الأعمال في محسن حيدر درويش وعضو مجلس إدارة المعهد الوطني العالي للسيارات: “سيوفر المعهد العديد من الفرص لأصحاب العمل والباحثين، وتركز البرامج التدريبية المقدمة من المعهد على الجانبين النظري والعلمي في قطاع السيارات لرفد المتدربين بالمعرفة المطلوبة في المجال النظري والتطبيقي”.
وقال أتول دكات من مجموعة بهوان القابضة وعضو مجلس إدارة المعهد: “تماشيا مع التزام المجموعة لتطوير كوادر وطنية من أصحاب المهارة والكفاءة، يهدف المعهد لتطوير قادة المستقبل لدفع عجلة التنمية ومواجهة التحديات في قطاع السيارات”.
ويمنح المعهد الوطني العالي للسيارات درجتي الدبلوم والدبلوم المتقدم إلى جانب برامج تدريبية ودورات قصيرة. كما تم اعتماد التخصصات الأكاديمية والفنية التالية: (إصلاح وصيانة السيارات، إصلاح هيكل السيارات، الدهان، إدارة قطع الغيار، علاقة العملاء، وإدارة الشركات والمبيعات والتسويق).
وسيتم فتح باب استقبال طلبات التسجيل بدءا من يوليو وحتى أغسطس ٢٠١٥ على أن يبدأ العام الدراسي للمعهد مطلع سبتمبر المقبل.

إلى الأعلى