الثلاثاء 24 يناير 2017 م - ٢٥ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / 27 مشاركا في الجولة الأولى من سباقات السرعة بالجمعية العمانية للسيارات
27 مشاركا في الجولة الأولى من سباقات السرعة بالجمعية العمانية للسيارات

27 مشاركا في الجولة الأولى من سباقات السرعة بالجمعية العمانية للسيارات

السبت القادم.. انطلاق فعالية الدريفت بحلبة مسقط سبيد وي

تتواصل منافسات بطولة رمضان لسباقات السرعة “تايم أتاك” وذلك بحلبة “مسقط سبيد وي” بالجمعية العُمانية للسيارات، حيث شاركت في الجولة الأولى من المسابقة 27 سيارة في منافسات هذه الجولة التي حملت مشاركة مختلفة، وقام بتتويج المتسابقين في نهاية السباق العقيد جمال بن سعيد الطائي عضو مجلس إدارة الجمعية العُمانية للسيارات. ففي فئة الدفع الرباعي المعدل استطاع المتسابق سيف الحارثي من الحصول على المركز الأول متقدماً على ليث المعولي الذي حل ثانياً في هذه الفئة وفي المركز الثالث كان من نصيب المتسابق ناصر الحارثي. أما في فئة الرباعي غير المعدل استطاع المتسابق الفيصل الزبير الحصول على المركز الأول وحل ثانيا المتسابق عماد البلوشي أما في المركز الثالث فكان من نصيب المتسابق سلطان الحارثي. وفي فئة الدفع الأمامي المعدل جاء في المركز الأول المتسابق منان الرواحي ، وفي المركز الثاني المتسابق زاهر الشقصي، وفي المركز الثالث من نصيب المتسابق يونس الحارثي، وفي فئة الدفع الأمامي غير المعدل حل في المركز الأول المتسابق معتصم البلوشي متقدماً على جاسم الحارثي صاحب المركز الثاني، وفي المركز الثالث المتسابق محمد العامري. أما في فئة الدفع الخلفي المعدل فجاء في المركز الأول المتسابق عمار البلوشي، وفي المركز الثاني المتسابق محمد العارضي. أما في فئة الدفع الخلفي غير المعدل فجاء في المركز الأول المتسابق فارس العدوي، وفي المركز الثاني المتسابق مهند البلوشي، أما في المركز الثالث فكان من نصيب المتسابق أحمد الوهيبي. أما في الترتيب العام فتمكن عمار البلوشي من تحقيق صدارة البطولة متقدماً على منان الرواحي الذي حل وصيفاً وفي المركز الثالث حل المتسابق الفيصل الزبير. وفي نهاية السباق قال عمار البلوشي صاحب الصدارة في هذه الجولة: الحمدلله انهيت الجولة الأولى بطولة رمضان لسباقات السرعة في المركز الأول بالترتيب العام والمركز الأول في فئة الدفع الخلفي المزود، وتمكنت من اعتلاء منصة التتويج متصدراً هذه الجولة بعد منافسة شديدة مع بقية المتسابقين، وانتهز الفرصة لشكر الرعاة هوندا عمان وعماسكو على دعمهم لي، واتمنى التوفيق لي ولجميع المتسابقين في الجولة القادمة.
مسابقة الدريفت
من جانب آخر تنطلق يوم السبت المقبل منافسات الجولة الثانية من بطولة رمضان للدريفت، حيث سيشهد اليوم تدريب المتسابقين استعداداً للجولة، ومن المتوقع أن يشارك في هذه الجولة عدد كبير من المتسابقين، واستطاع المتسابق طارق الشيهاني من تصدر الجولة الأولى من هذه البطولة متقدماً على شقيقه المتسابق علي الشيهاني الذي حل وصيفاً، وفي المركز الثالث حل المتسابق محمد الهنائي.

فعاليات متنوعة

قال سليمان بن عبدالله الرواحي مدير عام الجمعية العمانية للسيارات: سيشهد الاسبوع الثالث من مهرجان رمضان لرياضة المحركات 2015 تنظيم الجولة الثانية لمنافسات الدريفت، والجولة المفتوحة لمنافسات الروتكس ماكس للكارتينج، أما الاسبوع الختامي فسيجري تنظيم الجولة الثالثة لسباق اس دبليو اس للكارتينج، والجولة الثانية لسباقات السرعة. وقال مدير عام الجمعية العُمانية للسيارات : بلا شك أن فعاليات مهرجان رمضان تحتضن العديد من عشاق رياضة المحركات في السلطنة في اجواء رمضانية رائعة، خاصة وأنها تعزز من مهاراتهم وتصقل خبراتهم، ويجري تنظيم هذه السباقات وفق معايير عالمية تضمن السلامة سواء للمتسابقين او الجمهور والمنظمين والمراقبين. وقد حرصت الجمعية العمانية للسيارات على الاستعانة في السنوات الماضية بخبراء ومختصين مؤهلين لتنظيم سباقات السيارات كما أن التحكيم يجري وفق معايير دقيقة، فضلا عن التشديد على إجراءات وأنظمة السلامة داخل وخارج الحلبات، منوها أن هناك تنسيقا بين الجمعية وشرطة عمان السلطانية والهيئة العامة للدفاع المدني، بالإضافة إلى توفير سيارات للإسعاف، وكان عدد الزائرين لفعاليات مهرجان رمضان لرياضة المحركات في السنوات الماضية قد وصل إلى أرقاك كبيرة جدا، الأمر الذي يحفز الجميع للاستمرار في تقديم المزيد، والعمل على احتضان أصحاب المواهب في حلبات ومضامير آمنة، ومن المتوقع أن تشهد الفعاليات حضورا جماهيريا اكبر خاصة في ظل تخصيص أماكن للشباب واخرى للعائلات، مؤكدا أن الفعاليات ستجذب جميع افراد الاسرة، كما سيتم تخصيص أوقات ليمارس الاطفال هواياتهم في رياضة الكارتينج.
وأشار الرواحي إلى أن احتضان الجمعية العمانية للسيارات للشغوفين برياضة المحركات في السلطنة من مختلف شرائح المجتمع يسهم بشكل كبير في تقليل الحوادث الناجمة عن الاستعراض في الشوارع النائية فضلا عن الحوادث الناتجة عن السرعة الزائدة على الطرقات العامة، كما أن توافر أماكن آمنة للشباب ليمارسوا رياضتهم المفضلة ينعكس بالإيجاب على سلوكياتهم أثناء قيادتهم على الطريق، ومن الملاحظ أن معظم ممارسي رياضة السيارات نشهدهم الأكثر التزاما على الطرقات العامة، وهم الأكثر فئة تتحدث عن خطورة السرعة في الشوارع العامة. وتحرص الجمعية العمانية للسيارات ايضا على الارتقاء بمستوى المتسابقين والمنظمين والمراقبين حيث تقوم بصفة دورية باستضافة الخبراء من الاتحاد الدولي للسيارات لتنظيم دورات تدريبية لهم، وذلك بهدف تطوير أدائهم سواء فيما يتعلق بجانب السلامة او لصقل خبراتهم بالطرق الصحيحة لممارسة رياضتهم المفضلة.

إلى الأعلى