الأربعاء 18 يناير 2017 م - ١٩ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / الأربعاء المقبل .. الافتتاح الرسمي لمعرض مسقط الدولي للكتاب وبرنامج ثقافي حافل يبدأ “الخميس”
الأربعاء المقبل .. الافتتاح الرسمي لمعرض مسقط الدولي للكتاب وبرنامج ثقافي حافل يبدأ “الخميس”

الأربعاء المقبل .. الافتتاح الرسمي لمعرض مسقط الدولي للكتاب وبرنامج ثقافي حافل يبدأ “الخميس”

عبدالمنعم الحسني : معارض الكتب تتعرض للشائعات والبعض يطلقها لترويج كتابه

• لم يتم منع أو مصادرة أي كتاب ومساحة الحرية واسعة

• قاعة “أحمد بن ماجد ” تخصص بكاملها لأدب الطفل .. لأول مرة

• إشراك المؤسسات الثقافية الرسمية والأهلية في تنظيم البرنامج الثقافي بشكل أوسع

متابعة ـ فيصل بن سعيد العلوي :
بمشاركة اكثر من 570 دار نشر شملت المشاركة المباشرة والمشاركة عبر التوكيلات ينطلق يوم الأربعاء من الأسبوع القادم معرض مسقط الدولي للكتاب في دورته التاسعة عشرة في مركز عمان للمعارض تحت رعاية معالي الدكتور عبدالله بن ناصر الحراصي رئيس الهيئة العامة للإذاعة والتلفزيون ، حيث بلغت عدد دور النشر المشاركة بشكل مباشر 451 مشاركا من 25 دولة. وقد أعلن معالي الدكتور عبدالمنعم بن منصور الحسني وزير الإعلام (رئيس اللجنة المنظمة للمعرض) في مؤتمر صحفي عقد أمس تفاصيل المعرض في دورته المقبله بحضور سعادة علي بن خلفان الجابري وكيل الإعلام (مساعد رئيس اللجنة)ويوسف بن إبراهيم البلوشي مدير عام المنظمات والعلاقات الثقافية (مدير المعرض) وعدد كبير من الإعلاميين من مختلف الوسائل الإعلامية المقروءة والمرئية والمسموعة.
وقال معالي الدكتور عبدالمنعم بن منصور الحسني وزير الإعلام (رئيس اللجنة المنظمة للمعرض) في بداية حديثه : “ان الوصول إلى النسخة التاسعة عشرة من معرص مسقط الدولي للكتاب مرحلة تستحق الثناء والتقدير وتعد اكبر تظاهرة ثقافية يجب ان نحتفي بها فهي لا تهدف الى الربح بقدر هدفها السامي وهو وصول المعلومة،وهي فرصة كبيرة للالتقاء والحوارات الثقافية وتلاقي الافكار والمبدعين عبر الفعاليات الثقافية والمتنوعة التي تقام في المعرض” ، كما اثنى معاليه على دور المؤسسات الثقافية الرسمية والاهلية ودار الغشام في رفد المكتبة العمانية بإصدارات الكتّاب العمانيين وقال ان هذه الإصدارات تعد إضافة للمشهد الثقافي العماني ، والأجمل ان هناك مؤسسات ترعى هذا الحراك الجميل .

لا مصادرة
وأكد معالي الدكتور وزير الإعلام بأنه لم يتم منع او مصادرة أي كتاب وصل السلطنة،وأشار إلى ان مساحة الحرية واسعة ولم تعد مسألة الرقابة على الكتاب هي المعضلة المؤرقة .. فالمساحات البديلة مفتوحة ومن غير المنطقي ان نقوم بمنع كتاب بشكله التقليدي ، ومعارض الكتب تتعرض للشائعات خاصة لمسألة “الرقابة” كما ان البعض يطلقها للترويج حول كتابه.
ووجه معالي الدكتور وزير الإعلام الصحف والقائمين على وسائل التواصل الاجتماعي بتحري تحري الدقة قبل نشر أي معلومة ، مشيرا “معاليه” : إلى ان وسائل التواصل بين المتلقي ولجنة المعرض عبر مصادرها مفتوحة ولا يوجد ما يعيق اخذ المعلومة من مصدرها.
قاعة لأدب الطفل
وقال رئيس اللجنة المنظمة للمعرض انه ومن خلال استقصاء الدورات السابقة من المعرض وجدنا أنه من الأهمية التركيز على كتاب الطفل لذا تم هذا العام تخصيص قاعة متكاملة تعني أدب الطفل مزودة بما يتيح إقامة بعض المناشط والفعاليات والمبادرات التي تخدم الطفل إضافة إلى مسرح الطفل وحلقات العمل والتصوير وركن الألعاب الحديثة وغيرها”.
في حدود المتاح
وردا على سؤال حول رفض الموافقة على بعض دور النشر قال معاليه ان هنالك اقبال واسع للمشاركة في المعرض وان ما متاح من مساحة معلوم ونحن نتعامل مع الواقع في حدود المتاح وطموح لجنة المعرض تفعيل مشاركة كل دور النشر من كل دول العالم وتقديم هذا الطيف الثقافي المتنوع لأبناء عمان ونتمنى الأفضل في قادم الوقت.
تسهيلات عامة
وأضاف معالي وزير الإعلام ” ان هنالك تسهيلات يحظى بها الناشرون وهي واضحة للعيان ، وهناك متابعة يومية لضمان وصول الكتب والاصدارات الى مكانها ، كما تم إطلاق خدمة التسجيل الإلكتروني بالمعرض من خلال الموقع الإلكتروني وتوسيع خدمة الفهرس المتحرك بواسطة الأجهزة اللوحية وزيادة عدد مراكز المعلومات الثابتة في كافة قاعات العرض ، اما بالنسبة لمواقف سيارات الزوار فأكد معاليه كذلك بأن الواقع يفرض نفسه إذ هناك اشتراطات معينة للأمن والسلامة تستدعي اخذ حيز ما ، وحاولنا التنسيق مع الجهات المعنية لتسهيل وضمان وصول الزائر للمعرض.
شراكة المؤسسات الثقافية
وحول البرنامج الثقافي المصاحب للمعرض قال معالي الدكتور عبدالمنعم بن منصور الحسني وزير الإعلام (رئيس اللجنة المنظمة للمعرض) انه من خلال تجربة العام الماضي في اشراك مؤسسات المجتمع المدني في تفعيل دورها تجاه الفعاليات الثقافية فأن هذا العام شهد هو الآخر تكرار التجربة بشكل واسع وشاركت ، حيث شاركت الجمعية العمانية للسينما والجمعية العمانية للفنون التشكيلية والجمعية العمانية للمسرح وصالون فاطمة العلياني الأدبي والنادي الثقافي والجمعية العمانية للمكتبات والمعلومات إضافة إلى لجنة معرض مسقط الدولي للكتاب، وإشراك هذه المؤسسات بادرة مهمة لتقديم أفكارها في هذه التظاهرة الثقافية.
القاعات والمساحة
بعدها اعلن معالي الدكتور عبد المنعم بن منصور الحسني وزير الإعلام (رئيس اللجنة المنظمة للمعرض) عن تفاصيل المعرض حيث أشار إلى ان المشاركات هذا العام ستتوزع على أربع قاعات وهي “الفراهيدي” وتخصص لدور النشر العربية والأجنبية التي تعرض الكتاب العربي ، و”العوتبي” وهي قاعة المؤسسات والهيئات الحكومية من داخل السلطنة وخارجها و “ابن دريد” وهي قاعة لدور النشر العربية والأجنبية التي تعنى باصدار الكتاب الأجنبي ، و”أحمـد بن ماجد” وهي القاعة المخصصة لكتاب الطفل والفعاليات والمناشط المرتبطة به.
وأوضح رئيس لجنة معرض مسقط الدولي التاسع عشر للكتاب أن المساحة الإجمالية للمعرض تبلغ 6921 متراً مربعاً تغطي 777 جناحا في القاعات الأربع وأن عدد المشاركات الرسمية بلغت 47 مشاركة من السلطنة ومختلف دول العالم وأن عدد الدور المشاركة في قاعة الكتاب الاجنبي تبلغ 25 داراً ومكتبة من مختلف الدول العربية والأجنبية ، وان إجمالي العناوين المدرجة بالموقع الالكتروني تبلغ 160 ألف عنوان لمختلف دور النشر والمكتبات.
الفعاليات الثقافية
وأوضح معالي الدكتور عبد المنعم بن منصور الحسني وزير الإعلام رئيس لجنة المعرض أن البرنامج الثقافي للمعرض يتضمن فعاليات ثقافية وفكرية وأدبية وفنية ، حيث تشرف الجمعية العمانية للسينما على فعالية “علاقة الكتاب بالسينما وعروض لأفلام عمانية قصيرة” يشارك فيها رامي مرتضى يوم الخميس 27 فبراير الجاري ، اما امسية الشعر الفصيح والتي تنظمها لجنة المعرض فيشارك بها الشاعر التونسي محمد المثلوثي والشاعرة العمانية الشيماء العلوية ويدير الأمسية ابراهيم السالمي فستكون يوم الجمعة 28 فبراير الجاري ، ويوم السبت المقبل الأول من مارس فتقدم الجمعية العمانية للفنون التشكيلية ورقة عمل فنية حول واقع الحركة الفنية التشكيلية في السلطنة ويشارك فيه الفنانة التشكيلية الدكتورة فخرية بنت خلفان اليحيائية والفنان التشكيلي عبدالكريم بن إبراهيم الميمني، وفي يوم الأحد الثاني من مارس المقبل فتشارك الجمعية العمانية للمسرح بجلسة حوارية بعنوان “نظرة مستقبلية على المسرح العماني” ويشارك فيها كل من الدكتور عبدالكريم جواد والدكتورة آمنة الربيع والدكتور سعيد السيابي والدكتور حبيب غلوم من دولة الإمارات العربية المتحدة وكل من المخرج جاسم بن مبارك البطاشي ، والمخرج محمد سهيل المهندس ، وفي يوم الاثنين الثالث من مارس المقبل فيقيم صالون فاطمة العلياني الأدبي جلسة نقدية “قراءة في ديوان الشاعر خميس قلم” تقدمه الدكتورة أمينة ذبيان من الامارات العربية المتحدة بحضور الشاعر خميس قلم ، بعدها تقام امسية شعرية للدكتور علي العلاق من العراق ، تليه جلسة نقدية تقدمها الدكتورة سعيدة بنت خاطر الفارسية.
وفي يوم الثلاثاء الرابع من مارس يقيم النادي الثقافي قراءات في تحولات المشهد الخليجي في ظل الأحداث الراهنة ويشارك فيه الدكتور محمد المسفر من قطر والدكتور أحمد الإسماعيلي. اما الجمعية العمانية للمكتبات والمعلومات فتقيم يوم الأربعاء الخامس من مارس ندوة عن “الأنتاج الفكري العماني وتوثيقه” يشارك فيها سعادة الشيخ أحمد بن سعود السيابي ، وسعادة الدكتور حمد بن محمد الضوياني ، والباحث خميس بن راشد العدوي.وتختتم الفعاليات الثقافية بأمسية “الشعر الشعبي” والتي تنظمها لجنة معرض مسقط الدولي للكتاب ويشارك فيها كل من الشعراء هادي المنصوري من دولة الإمارات العربية المتحدة والشاعر أحمد مسلط والشاعر محمد دعاس المعشني والشاعرة أصيلة السهيلية ويدير الأمسية المذيع إبراهيم الغيبر ، حيث تبدأ جميع الفعاليات في السابعة مساء ،عدا يوم الاثنين الثالث من مارس حيث تبدأ الفعاليات من الساعة الحادية عشرة صباحا في قاعة الفعاليات الثقافية بمركز المعارض.
فعاليات الطفل
اما برنامج الفعاليات الثقافية للطفل فيبدأ من الساعة العاشرة صباحا وحتى العاشرة مساء عدا يوم الجمعة فتبدأ الفعاليات من الخامسة عصرا حتى العاشرة مساء في قاعة أحمد بن ماجد حيث تقام عدة فعاليات منها المسابقات ومسرح العرائس ومرسم للفنون التشكيلية وحلقات فنية للتصوير الضوئي والألعاب الذكية والشخصيات الكرتونية وعروض مسرحية وركن الطفل القارئ ودورة تدريبية يومية في التصوير الضوئي ومعرض فني بعنوان “الطفولة” ومعرض فني تشكيلي وقراءة تشاركية للأطفال ، حيث ينظم هذه الفعاليات إضافة إلى لجنة المعرض كل من وزارة التربية والتعليم والجمعية العمانية للفنون التشكيلية والجمعية العمانية للمكتبات والمعلومات ونادي التصوير الضوئي وفرقة الدن المسرحية ، ويشرف على الفعاليات كل من سعيد البوسعيدي وأحمد الراشدي وازهار احمد وفاطمة اللواتي وصالون القراءة للأطفال.

أوقات الزيارة

تذكر الإشارة إلى أن فترة زيارة المعرض ستكون يومية ولفترة واحدة متواصلة من الساعة العاشرة صباحاً وحتى العاشرة مساءً عدا يوم الجمعة لتكون من الساعة الرابعة عصراً وحتى العاشرة مساء فيما ستكون أيام الخميس 27 فبراير والاثنين والاربعاء 3 و 5 مارس 2014 مخصصة للطلبة فقط من الساعة العاشرة صباحاً وحتى الثانية ظهراً ، وأيام الاحد والثلاثاء والخميس 2 و4 و 6 مارس 2014م مخصصة للنساء وطالبات المدارس فقط من الساعة العاشرة صباحا وحتى الثانية ظهرا ، ويرعى معرض مسقط الدولي للكتاب كل من الشركة العمانية القطرية للاتصالات (النورس) “راعي شبكات اجتماعية” ، ومؤسسة بشارة ، ومستشفى كيمز عمان.

إلى الأعلى