الجمعة 22 سبتمبر 2017 م - ١ محرم ١٤٣٠ هـ
الرئيسية / الرياضة / القادسية والعربي (لزق) يحجزان بطاقتي التأهل لنصف نهائي شجع فريقك بالمضيبي
القادسية والعربي (لزق) يحجزان بطاقتي التأهل لنصف نهائي شجع فريقك بالمضيبي

القادسية والعربي (لزق) يحجزان بطاقتي التأهل لنصف نهائي شجع فريقك بالمضيبي

المضيبي ـ من يعقوب بن محمد الغيثي:
اكتملت الفرق المتأهلة إلى نصف نهائي شجع فريقك بنادي المضيبي بعد وصول فريق العربي (لزق) والقادسية إلى نصف النهائي في مباراتين اتسمتا بالحماسية والتنظيم استطاع فيها العربي العبور إلى نصف النهائي بعد فوزه على فريق الخشبة بضربات الترجيح فيما وصل القادسية إلى النصف النهائي بعد فوزه بهدف وحيد أحرزه لاعبه حمود الهديفي ليكتمل عقد الفرق المتأهلة بعد وصول فريقي العربي (سناو) والهلال إلى المربع في وقت لاحق.
لقاء العربي (لزق) والخشبة
جاء اللقاء سريعا إلى حد ما نظرا لامتلاك لاعبي الفريقين لياقة عالية وسرعة في الأداء سيطرت على مجريات الشوط الأول فريق العربي أحد أبرز المرشحين للدورة بقيادة مدربه قيس الشبيبي ونظرا بما يتمتع به من كفاءات لعب بسرعة وتمريرات منتظمة كاد على إثرها أن يحرز هدف السبق بواسطة اللاعب مانع الشبيبي من ضربة زاوية نجح حارس الخشبة في التصدي لها بعدها تواصلت وتيرة الهجوم اعتمد خلالها فريق الخشبة على المرتدات واللعب على الأطراف لمقاومة سرعة وهجوم لاعبي العربي وبعد عرقلة لاعب العربي عيسى الشبيبي في الدقيقة 14 احتسب حكم اللقاء ضربة جزاء استطاع من خلالها مانع الشبيبي إحراز هدف السبق ويريح أعصاب لاعبي العربي وجمهوره ليتسنى له اللعب بهدوء بعدها بدا فريق الخشبة بالضغط الهجومي من الوسط والاطراف املا في التعديل والعودة الى المباراة حتى نهاية الشوط الأول ووقته الإضافي الذي احتسبه الحكم.
الشوط الثاني من اللقاء دخل الفريقان وكلا منهما عينه على إحراز هدف ليؤكد فوز العربي أو يعيد الخشبة إلى أجواء المباراة حتى الدقيقة 4 ومن خلال تمريره منظمة ترجمها فيصل العزري في مرمى الخصم معلنا بأن الخشبة قادم للمباراة وإحراز هدف التعادل بعدها سارت وتيرة المباراة نقلات سريعة اعتمد الخشبة على خبرات لاعبيه الهجومية فيما رجع العربي إلى منطقة دفاعه واعتمد على المرتدات والنقلات السريعة وكاد سعيد العزري من الخشبة من إحراز الهدف الثاني في الدقيقة الأخيرة لولا صحوة حارس العربي وصد الكرة عن مرماه بعدها اعلن الحكم نهاية اللقاء واللجزء إلى ضربات الحظ الترجيحية ليرجح كفة العربي ويفوز باللقاء ويحجز البطاقة الثالثة للمربع الذهبي كما حصل حارس العربي على جائزة افضل لاعب بالمباراة.

لقاء القادسية والخضراء
بدأ اللقاء متكافئا من الطرفين واللعب في وسط الملعب أعقب ذلك ضغط من فريق الخضراء على مرمى القادسية كاد أن يترجم الضغط بهدف في الدقيقة الرابعة من اللقاء لولا سوء الحظ وواصل الخضراء اللعب مشكلا ضغطا قويا على دفاع القادسية وحارسه الذي أثبت وجوده في اللقاء فرص ضائعة من كلا الفريقين لم تستغل بالرغم من اللعب المنظم والسريع ولكن عدم وجود هداف أجل تسديد الهدف طوال الشوط الأول، أما الشوط الثاني من اللقاء فلم يختلف كثيرا عن الشوط الأول هجمات من الفريقين وفرص ضائعة إلى استطاع حمود الهديفي من القادسية ان يحرز هدف السبق والوحيد في اللقاء ليريح اعصاب لاعبي القادسية وجماهيره خارج الملعب بعد الهدف واصل الخضراء ضغطه على مرمى القادسية أملا في إحراز هدف التعادل ومن ثم الفوز فيما واصل القادسية دفاعه وبقوة عن مرماه ومحافظته على الهدف الذي أحرزه الفريق حتى نهاية المباراة والإعلان عن فوز القادسية وحجزه للبطاقة الرابعة في المربع الذهبي في الدورة.

إلى الأعلى