الأحد 22 يناير 2017 م - ٢٣ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / اليوم ..انطلاق البطولة الخليجية الثانية لثلاثيات السلّة بمشاركة 11 فريقا
اليوم ..انطلاق البطولة الخليجية الثانية لثلاثيات السلّة بمشاركة 11 فريقا

اليوم ..انطلاق البطولة الخليجية الثانية لثلاثيات السلّة بمشاركة 11 فريقا

كتب ـ عبدالله الجرداني :
عقد ظهر أمس بقاعة المؤتمرات بمبنى اللجنة الأولمبية العمانية والاتحادات الرياضية بالغبرة مؤتمرا صحفيا للكشف عن تفاصيل البطولة الخليجية الثانية لثلاثيات كرة السلة (3×3) التي تستضيفها السلطنة وتنطلق اليوم على شاطئ الحيل والتي ينظمها الاتحاد العماني لكرة السلة بالتعاون مع وزارة الشؤون الرياضية وبلدية مسقط التي أدرجت البطولة لتكون ضمن فعاليات مهرجان مسقط. في بداية المؤتمر تحدث هشام بن سالم العدواني نائب رئيس اللجنة المنظمة للبطولة ورحب بالحضور والمشاركين من دول الخليج موضحا الهدف من إقامة البطولة لتعميق الروابط بين أبناء الخليج فالأحداث الرياضية تعد أحد العوامل للتقارب بين الشباب في دول المنطقة ونشر اللعبة بينهم وحول استعداد اتحاد السلة لإقامة البطولة أوضح أن الاتحاد العماني لكرة السلة قام بالإعداد لاستضافة البطولة الخليجية الثانية لثلاثيات كرة السلة منذ ما يزيد على عام من خلال تشكيل لجنة لإعداد والتحضير للبطولة ويأتي ذلك من خلال حرص الاتحاد على التنظيم الجيد للحدث والظهور المشرف للسلطنة وقال: إن الاتحاد في استراتيجيته ينظر لإيجاد شركاء له يقدمون قيمة مضافة لعمله وتعتبر شراكة الاتحاد مع بلدية مسقط إحدى الخطوات الجادة لتدعيم وتقوية اللعبة بالسلطنة حيث إن مهرجان مسقط يعد فرصة لتوسيع رقعة اللعبة من خلال إقامتها في أحد أهم مناطق المهرجان ولتكون في الهواء الطلق ولتسمح بأكبر عدد من الجماهير بالحضور ومشاهدة البطولة والاستمتاع في نفس الوقت بفعاليات مهرجان مسقط المختلفة.
وأضاف العدواني: كما أن وزارة الشؤون الرياضية من خلال دعمها للاستضافة تؤكد حرص القائمين على الرياضة في دعم اللعبة ليصبح لها شأن في المستقبل القريب وأشار إلى أن الاتحاد العماني لكرة السلة يسعى من خلال الاستضافات المختلفة للبطولات لخلق علاقات مع المنظمات والدول الممارسة للعبة وتوثيق الثقة بقدرة السلطنة لاستضافة الأحداث الرياضية لذلك هناك دعم دائم من هذه المنظمات والدول للاستضافات التي تتقدم بها السلطنة معربا عن رضا اتحاد السلّة عن التقدم والتطور التدريجي التي تشهده اللعبة مؤخرا مؤكدا على أن الاتحاد يفتح أبوابه لأي شراكة تساهم في رفع مستوى اللعبة.
كما أكد العدواني على أن الرياضة والبيئة في شراكة دائمة وحرصت اللجنة التنظيمية بالأمانة العامة لدول مجلس التعاون الخليجي والاتحاد العماني لكرة السلة على تنظيم بطولات هدفها الأول إكساب ثقافة المحافظة على البيئة لدى الجمهور وطلاب المدارس حيث سيتم التعاون والتنسيق مع مدرستين نموذجيتين لإقامة أنشطة معهما في لعبة السلة وبالتالي غرس ثقافة البيئة لدى الطلبة والطالبات مختتما حديثه بأن اللجنة المنظمة للبطولة قامت بالتنسيق مع الشركة المسوقة لبطولات اللجنة التنظيمية لكرة السلة وهي شركة (أجاكس) من أجل حجز الإقامة لبعثات المنتخبات المختلفة وقد تم الاتفاق مع فندق هيوليداي إن (الموالح) ليكون مقر إقامة الفرق و أعضاء اللجنة التنظيمية وحول استعدادات اللجنة المنظمة للبطونة أوضح أسعد بن مبارك الحسني امين عام سر الاتحاد العماني لكرة السلة مدير البطولة أن الاستعدادات بدأت منذ فترة مبكرة حيث كلفت اللجنة المنظمة للبطولة لجنة الملاعب بشراء الملعب المخصص للبطولة وقد تم الشراء من إحدى الشركات بدولة قطر لعدم توافره بسلطنة عمان كما كلفت اللجنة بشراء المعدات والأدوات والأجهزة الخاصة بالبطولة وذلك عن طريق إحدى الشركات من دولة الإمارات العربية المتحدة وهي جهاز (أسكور بورد و جهاز 12ث) كما قامت أمانة سر الاتحاد بمخاطبة اللجنة التنظيمية لسرعة إرسال قوائم المنتخبات المشاركة في البطولة وكذلك صور جوازات البعثات لاستخراج البطاقات واستخراج التأشيرات للمرافقين من غير دول مجلس التعاون الخليجي، وقد شكل الاتحاد العماني لكرة السلة لجنة رئيسية لهذه البطولة برئاسة فريد بن خميس الزدجالي رئيس الاتحاد وهشام بن سالم العدواني نائبا للرئيس اللجنة وأسعد بن مبارك الحسني مدير البطولة وخالد بن موسى الزدجالي رئيس لجنة الملاعب وعبدالله بن أحمد اليافعي رئيس لجنة العلاقات والخدمات وناصر بن درويش الحسني ممثل بلدية مسقط وسالم الغيلاني رئيس اللجنة الإعلامية والمهندس يونس بن خميس الزدجالي عضو وطارق محمد محمود بدوي مقرر اللجنة كما تم تشكيل لجان فرعية منبثقة من اللجنة الرئيسية ضمت لجنة العلاقات والخدمات واللجنة الإعلامية ولجنة الملاعب وسكرتارية البطولة. وأشار الحسني إلى أن هذه البطولة هي الثانية من نوعها على مستوى دول مجلس التعاون الخليجي فالبطولة الأولى أقيمت العام المنصرم في مدينة الشارقة بدولة الإمارات العربية المتحدة وعلى مستوى الأندية سوف تنظم بطولة مماثلة في مملكة البحرين مايو القادم يسبقها بطولة محلية في السلطنة لاختيار الفريق الفائز الذي سيمثل السلطنة وأوضح أن لعبة ثلاثيات السلة تعتبر لعبة جديدة ويسعى الاتحاد الدولي إلى نشرها وممارستها في مختلف دول العالم لكل فئات المجتمع الرجال والنساء والأطفال في جو مفتوح تحت أي ظروف بهدف الترفيه والمتعة في المقام الأول.
وقال الحسني: يشارك في البطولة طبقا للجدول المعد من اللجنة التنظيمية لكرة السلة 11 منتخبا من سلطنة عمان، دولة الكويت، المملكة العربية السعودية، دولة الإمارات العربية المتحدة، دولة قطر ومملكة البحرين بواقع منتخبين (أ،ب) لكل دولة باستثناء الإمارات التي ستشارك بفريق واحد فقط، أما عن موقع إقامة المباريات فسوف يكون على شاطئ الحيل بولاية السيب وتقدم الحسني بالشكر الجزيل لبلدية مسقط على دعمها المالي واللوجستي لتوفير أرضية صلبة ومدرجات وإدراج البطولة ضمن فعاليات مهرجان مسقط 2014م مما أضاف للبطولة دعما إعلاميا وبالتالي من المتوقع أن تتابع البطولة جماهير عمانية وخليجية غفيرة إضافة إلى زوار المهرجان في جو عائلي ومكان مفتوح وشكر كذلك وزارة الشؤون الراضية على دعمها المماثل ابتداء من قيام اتحاد السلة باستضافة البطولة ودعمها بمبلغ وقدره خمسة عشر ألف ريال عماني لإقامتها وتنظيمها وتوفير كل الأدوات اللازمة لتنفيذ البطولة. وأكد مدير البطولة على أن الوفود الخليجية وصلت جميعها الى أرض السلطنة وكذلك أعضاء اللجنة التنظيمية الخليجية للعبة وكان المنتخب السعودي أول الواصلين تلته المنتخبات الأخرى، موضحا ان الاتحاد العماني للعبة قدم دعوات لحضور عدد من الشخصيات الرياضية الذين أكدوا حضورهم منهم الشيخ سعود بن عبدالرحمن آل ثاني رئيس الاتحاد القطري وعبدالله الكندني رئيس الاتحاد الكويتي ومحمد عبدالله الحاج نائب رئيس الاتحاد الإماراتي وعبدالرضا قربان خبير كرة السلة البحريني واختتم حديثه موضحا أن الاتحاد العماني لكرة السلة كلف نادر جواد البحراني لتدريب المنتخب العماني المشارك في البطولة ودخل المنتخب بروفة تدريبية إثر مشاركته في البطولة الثلاثية التي نظمتها الجامعة الألمانية ضمن فعاليات اليوم المفتوح وشاركوا بثلاثة فرق حصدوا خلالها المراكز الثلاثة الأولى. وأكد الحسني على أن لجنة السكرتارية بالبطولة انتهت من إعداد الجداول وإصدار البطاقات للمشاركين والصحفيين كما أن لجنة العلاقات العامة قائمة بدورها في استقبال الوفود وقد بدأت بعض المنتخبات تدريباتها استعدادا لانطلاق البطولة. كما تحدث خلال المؤتمر سعدون الكواري الأمين العام للجنة التنظيمية بدول مجلس التعاون الذي قدم في مستهل حديثه شكره وتقديره للاتحاد العماني لكرة السلة على تنظيم البطولة معربا عن سعادته على التنظيم في النسخة الثانية للبطولة وأوضح أن النسخة الأولى كانت العام المنصرم في دولة الإمارات العربية المتحدة معربا عن أمله لاستمرار إقامة البطولة في السنوات المقبلة وقال: لقد تم تنظيم عقد تنظيم السلطنة لهذه البطولة العام الماضي بحضور فريد الزدجالي رئيس الاتحاد العماني للسلة وكذلك بحضور رئيس الاتحاد الدولي وهناك محاولات من الاتحاد الدولي لتصبح البطولة ضمن البطولات الأولمبية وأوضح أن الاتحاد الدولي قام بتعميم اللعبة في مختلف دول العالم وهي لعبة شعبية تحظى بمتابعة جماهيرية وأشار إلى أن تنظيم البطولة ضمن مهرجان مسقط يعتبر مكسبا لاستقطاب الجماهير لمتابعة منافساتها. من ناحيته أشاد فريد الزدجالي رئيس الاتحاد العماني لكرة السلة بوسائل الإعلام المختلفة المقروءة والمسموعة والمرئية ودورها في إبراز الفعاليات باعتباره المرآة العاكسة لنجاح أي بطولة وهو يعمل جنبا إلى جنب مع المؤسسات الرياضية كشريك أساسي لتطوير أي لعبة رياضية. وبين أن لعبة (3×3) لكرة السلة التي كانت تسمى سابقا (لعبة الشوارع) أراد الاتحاد الدولي لكرة السلة نشرها لتزداد ثقافة الأفراد في كرة السلة على مستوى العالم مشيرا إلى أن اللعبة باتت معروفة في أميركا والفلبين وبعض الدول الأوروبية وهي تعتبر اللعبة الأولى الأكثر شعبية لديهم ولذلك صمم الاتحاد الدولي لكرة السلّة موقع الكتروني طالبا من الاتحادات الرياضية في العالم تسجيل أي نشاط تقوم به في هذه اللعبة ومن خلال الموقع يتضح نشاط الدول في هذا الجانب لذلك ارتأى الاتحاد العماني لكرة السلة تنظيم العديد من البطولات في هذه اللعبة لنشرها وتعريف المجتمع العماني بها وجعلها ضمن روزنامة الاتحاد خلال الفترة المقبلة. وأشار فريد الزدجالي أن لقاءه السابق برئيس الاتحاد الدولي للعبة تم خلاله مناقشة فوانيين وأنظمة لعبة 3×3، وطرح من خلاله امكانية تعديل بعض القوانين الخاصة بهذه اللعبة، مؤكدا ان الاتحاد العماني لكرة السلة سيقدم خلال الفترة القادمة مقترحات خطية للاتحاد الدولي حول رأيها في تعديل بعض قوانين اللعبة لجعلها أكثر سهولة ومتعة.
تغطية إعلامية
وأكد سالم الغيلاني رئيس اللجنة الإعلامية بالبطولة على أن اللجنة تعمل على إبراز البطولة إعلاميا في وسائل الإعلام المختلفة وذلك سعيا منها للمساهمة في توصيل هذه اللعبة وتوضيح مفاهيمها وبالتالي المساهمة في نشرها بين افراد المجتمع والحرص على نقل تفاصيلها عبر وسائل الاعلام المختلفة، موضحا ان اللجنة قامت بالتنسيق مع مختلف الإذاعات الحكومية والخاصة ومع قناة عمان الرياضية والصحف المحلية وقامت خلال الفترة الماضية على نشر اخبار عن البطولة وستواصل خطتها الإعلامية لتغطية الحدث خلال وبعد البطولة حيث سيتم تغطية كافة المؤتمرات الصحفية وبث تقارير يومية ولقاءات في الصحف والإذاعة والتلفزيون خلال البرامج المفتوحة المباشرة ومتابعة اللاعبين والضيوف وأخذ آرائهم وانطباعاتهم عن البطولة.
إعداد جيد
كما أوضح سالم بن مبارك الحسني مشرف الفعاليات الرياضية الشاطئية وطواف عمان بمهرجان مسقط أن بلدية مسقط قامت بدعم البطولة وذلك من خلال إدراجها ضمن فعاليات مهرجان مسقط 2014 في إطار تنويع الفعاليات التي تلامس كل الأذواق وبالتالي ندعو جميع الاتحادات الرياضية لوضع برامجها ضمن أجندة مهرجان مسقط حتى تستقطب أكبر شريحة من الجمهور كما قامت بتوفير مكان إقامة البطولة بجميع التجهيزات المطلوبة من أرضية صلبة ومدرجات وخيام ومتطلبات الإضاءة وكذلك دعم الاتحاد العماني لكرة السلة بمبلغ مالي لإقامة البطولة وشراء الملعب والأدوات.
شعار البطولة
يتكون شعار اليطولة من الخنجر العماني وشعار 3×3 التي ترمز للبطولة، وكرة السلة التي تعبر عن اللعبة بشكل عام إلى جانب علم السلطنة المتفرع من الخنجر العماني ومن ثم أعلام الدول الخليجية المشاركة اسم البطولة وتاريخها.

إلى الأعلى