السبت 25 مارس 2017 م - ٢٦ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / اختتام بطولة شجع فريقك بنادي مسقط
اختتام بطولة شجع فريقك بنادي مسقط

اختتام بطولة شجع فريقك بنادي مسقط

اختتمت بطولة نادي مسقط (شجع فريقك) التي اقيمت تحت رعاية المكرم الشيخ سالم بن سعيد الوهيبي، عضو مجلس الدولة، نائب رئيس مجموعة شركات سعيد بن سالم الوهيبي وبحضور سعادة الشيخ مراد بن علي الهوتي عضو مجلس الشورى ممثل ولاية مطرح وعدد من اعضاء مجلسي الشورى والبلدي بولاية مطرح ومشايخ وأعيان الولاية، حيث كان طرفا المباراة النهائية فريقي شباب روي وارسنال، حيث تمكن فريق ارسنال مطرح من الفوز في هذه المباراة بركلات الترجيح بعد أن انتهت المباراة بالتعادل السلبي.
وقد تضمن حفل الختام على عدة فقرات عندما قام المكرم الشيخ/ سالم الوهيبي، راعي الحفل، بمشاركة ناصر بن سليمان الوهيبي، رئيس نادي مسقط قبل بدء المباراة بمصافحة لاعبي الفريقين طرفي المباراة النهائية وحكام المباراة، ومهنيا لهم على بلوغ فرقهم المباراة النهائية وتأهلهم لتمثيل نادي مسقط في التصفيات القادمة التي تكون على مستوى أندية محافظة مسقط كما حثهم على ضرورة الالتزام بالروح الرياضية بعيدا عن التعصب والخشونة متمنيا لكليهما التوفيق والنجاح.
وكانت المباراة سجالا بين الفريقين التي شهدها جماهير غفيرة امتلات بهم مدرجات ملعب نادي مسقط وشجعت الفريقين مما كان ذلك تحفيزا لهم للاداء الرجولي من قبل لاعبي الفريقين، وتبادل الفريقان اضاعت الفرص خصوصا في الشوط الثاني الذي كان أكثر حماسة من الشوط الاول حيث تألق خلاله حارسا المرمى على إنقاذ فريقيهم من اهداف مؤكدة بفضل تمكنهم وثقتهم في ادائهم وكانا هما أيضا نجمي ضربات الترجيح عندما تمكن كل منهما من صد ضربتي ترجيح لفرقهم قبل أن يعيد حكم المباراة ضربة ترجيح ضائعة لصالح الارسنال بحجة تقدم الحارس هشام الوهيبي.
كما شهدت المباراة أيضا عدم احتساب الحكم لهدف قاتل في اللحظة الاخيرة من المباراة لفريق الارسنال بحجة التسلل للاعبي ارسنال.
بعد انتهاء شوطي المباراة بالتعادل السلبي احتكم الفريقان لضربات الترجيح مباشرة حيث لم يعمل بنظام الوقت الاضافي لتنتهي المباراة بفوز ارسنال 4/3 حيث أضاع كل من نصر الوهيبي وشقيقه حازم ركلتي ترجيح لفريق شباب روي فيما أضاع ضربة الترجيح لفريق ارسنال اللاعب صدام حسين وهم جميعا من لاعبي نادي مسقط، حيث شهدت المباراة مشاركة عدد من لاعبي الأندية وخاصة لاعبي نادي مسقط الذين كانوا حاضرين في تشكيلة الفريقين.

إلى الأعلى