الجمعة 28 يوليو 2017 م - ٤ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / روسيا: افتتاح قمة بريكس ومنظمة شنجهاي في أجواء التوتر مع الغرب

روسيا: افتتاح قمة بريكس ومنظمة شنجهاي في أجواء التوتر مع الغرب

أوفا (روسيا) ـ وكالات: التقى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين أمس قادة دول بريكس ومنظمة شنغهاي للتعاون وعلى رأسهم الرئيس الصيني شي جينبنغ ورئيس وزراء الهند نارندرا مودي قبل بدء قمة الاقتصاديات الناشئة في مدينة اوفا الريفية على بعد نحو 1100 كلم من موسكو.
وفي حين تعقد قمة دول بريكس الخميس، سيجري بوتين قبل القمة مباحثات ثنائية مع رئيس جنوب افريقيا جاكوب زوما الذي وصل الثلاثاء الى اوفا التي وصلها الرئيس الصيني وكذلك مودي اثر زيارة لآسيا الوسطى.
ويعقد في الوقت نفسه في اوفا لقاء حول الامن الاقليمي لاعضاء منظمة شنغهاي للتعاون يلتقي خلاله بوتين الرئيس الايراني حسن روحاني اذ تشغل ايران منصب مراقب في منظمة شنغهاي التي تضم روسيا والصين ودول الاتحاد السوفياتي السابق كازاخستان وقرغيزستان وطاجيكستان واوزبكستان.
ويلتقي هؤلاء القادة في حين يسود التوتر العلاقات بين موسكو والغرب بسبب النزاع في اوكرانيا حيث تنفي روسيا اتهامات بالتدخل المباشر.
وقال المحلل الكسي موخين رئيس مركز المعلومات السياسية الذي يعتبر مقربا من الكرملين لاذاعة كومرسانت اف ام ان استضافة قمة بريكس “تؤكد ان عزلة روسيا لم تعد موجودة كما في السابق رغم ادعاءات بعض السياسيين في الولايات المتحدة والاتحاد الاوروبي”.
وكتب فيودور لوكيانوف رئيس مجلس السياسة الخارجية والدفاع المقرب من الكرملين في صحيفة روسيسكايا غازيتا الحكومية ان بريكس “تبشر بولادة عالم جديد لا يهيمن عليه الغرب”.
وفي الجلسات المغلقة وخلال غداء عمل، سيناقش القادة “المشكلات الحالية على الساحة العالمية وتتضمن اوكرانيا واليونان والتهديد الارهابي الذي يمثله تنظيم الدولة الاسلامية” وفق ما صرح يوري اوشاكوف كبير مساعدي بوتين للسياسة الخارجية للصحافيين قبل القمة، في تصريح نقلته وكالة انباء ريا نوفوستي.
ومن بين المواضيع الرئيسية على جدول الاعمال انشاء بنك بريكس لتمويل مشاريع البنية التحتية في الدول الاعضاء والدول النامية.
وسيكون البنك من المؤسسات العالمية الرائدة وسيركز على مشاريع البنية التحتية وفق وزير الاقتصاد الروسي الكسي يوليوكاييف.

إلى الأعلى