الإثنين 23 أكتوبر 2017 م - ٣ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الأولى / العراق: الإعدام لـ 24 من قاتلي المجندين بـ (سبايكر)

العراق: الإعدام لـ 24 من قاتلي المجندين بـ (سبايكر)

بغداد ـ وكالات: أصدرت المحكمة الجنائية المركزية العراقية أمس الأربعاء حكما بالإعدام شنقا بحق 24 متهما في قضية قتل مئات المجندين من قاعدة سبايكر العسكرية العام الماضي، بعد أيام من بدء تنظيم الدولة الاسلامية هجومه في العراق. وأعلنت المحكمة ان الأدلة المتوافرة لديها “كافية لتجريم 24 مدانا في قضية إعدام الجنود الأسرى في قاعدة سبايكر داخل المنطقة الرئاسية”، في اشارة الى مجمع القصور الرئاسية في تكريت (160 كلم شمال بغداد)، وعليه “قررت المحكمة إعدامهم شنقا حتى الموت”. ونفى المتهمون التهم الموجهة اليهم بقتل ما قد يصل الى 1700 مجند ، بعد اعتقالهم على يد مسلحي داعش ومقاتلين موالين لهم قرب قاعدة سبايكر، في خضم الهجوم الكاسح لداعش في يونيو 2014، والذي اتاح لهم السيطرة على مناطق واسعة في شمال العراق وغربها. وحضر الجلسة عشرات من أقارب الضحايا الغاضبين . واضطر عناصر من الشرطة الى الفصل بينهم وبين القفص حيث تواجد المتهمون. من جهة أخرى صرح مسؤول عراقي امس الأربعاء أن القوات العراقية أحكمت سيطرتها على ناحية الصقلاوية ورفعت العلم العراقي فوق الأبنية الحكومية بعد فرار عناصر داعش منها شمالي قضاء الفلوجة / 60 كم غربي بغداد./ وقال فالح العيساوي نائب رئيس مجلس محافظة الأنبار لوكالة الأنباء الألمانية “ان معارك عنيفة خاضتها القوات العراقية ضد داعش وسط ناحية الصقلاوية شمال الفلوجة وأن القوات العراقية نجحت في تحرير المركز المحلي للناحية ورفعت العلم العراقي بدلا من علم التنظيم”.
وأضاف ” ان القوات العراقية تمركزت في المركز المحرر وستواصل تقدمها باتجاه المناطق الأخرى لتحريرها وطرد داعش منها بعد أن استطاعت قتل العشرات من التنظيم خلال عملية التحرير”. كما أفادت مصادر عسكرية عراقية امس الأربعاء بأن أربعة من متطوعي الحشد الشعبي قتلوا وأصيب 6 ستة آخرون في اشتباكات مسلحة مع (داعش) في إحدى المناطق شمالي قضاء الفلوجة / 60 كم غربي بغداد.

إلى الأعلى