الإثنين 27 مارس 2017 م - ٢٨ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الدين الحياة / الصيام .. أسرار وأحكام “24″

الصيام .. أسرار وأحكام “24″

اعداد ـ أبو أنس السليمي:
حلقات يومية خلال شهر رمضان المبارك .. مقتطفات مختارة من كتاب (قناطر الخيرات) للشيخ العلامة أبي طاهر إسماعيل الجيطالي .. والحديث حول القنطرة الرابعة والتي تتناول (فريضة الصوم .. أسراره وظواهره وفضله وواجباته وأحكامه .. وغير ذلك)..

.. فالفصل الاول من هذه الفصول الخمسة هو في (فضيلة يوم عرفة) فاعلم ان صوم يوم عرفة مستحب لمن ليس واقفاً بعرفة وهو (حاج) لما روي عن النبي (صلى الله عليه وسلم) انه سئل عن صوم يوم عرفة فقال:(يكفر السنة الماضية والآتية)، وفي حديث آخر عن النبي (صلى الله عليه وسلم) انه قال:(من صام يوم عرفة غفر الله له سنة خلقه وسنة امامه)، وروي عن ابراهيم النخعي انه قال:(صوم يوم عرفة كفارة سنتين سنة قبله وسنة بعده)، وروي عن عطاء ومجاهد انهما قالا: (كنا نصوم يوم عرفة حتى بلغنا انه كفارة لهذه السنة والسنة الماضية وصمناه).
وروي عن عائشة (رضي الله عنها) أنها قالت:(ما من يوم في السنة احب اليّ أن أصومه من يوم عرفة)، وروي انه دخل عليها رجلان يوم عرفة فقالت: يا جارية اخرجي لهما عسلاً فلولا إني صائمة لذقته فقالا: يا أم المؤمنين إنما منعنا من صيام هذا اليوم أنّا خفنا أن يكون يوم النحر قالت: غدا يوم ينحر الناس وجماعة المسلمين)، واما من وقف بعرفات فلا يستحب له صيام يوم عرفة لئلا يضعفه عن الوقوف والدعاء والذكر لان رسول الله (صلى الله عليه وسلم) ترك صومه ليتأسى بذلك أهل الموسم، كما ورد في الحديث: (ان ناساً تماروا عند أم الفضل بنت الحارث والدة ابن عباس (رضي الله عنهما) في صيام رسول الله (صلى الله عليه وسلم) فقال بعضهم: هو صائم، وقال آخرون: ليس بصائم، قال: فبعثت اليه ام الفضل بقدح من لبن وهو اقف على بعيره فشرب وانما فعل ذلك (عليه الصلاة والسلام) للرفق بالناس الذين اجهدهم السفر فخاف عليهم ان يضعفوا عن الوقوف والذكر، واما من قوي على صيامه هناك فصيامه أفضل لما روي عن القاسم بن محمد ان عائشة كانت تصوم يوم عرفة، قال القاسم: ولقد رأيتها عشية يوم عرفة تدفع الامام ثم تقف حتى يبيّض ما بينها وبين الناس من الارض ثم تدعو بشراب ثم تفطر .. والله أعلم.

إلى الأعلى