الثلاثاء 25 يوليو 2017 م - ١ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / وكيل التنمية الاجتماعية يرعى ختام مسابقة تلاوة وتجويد القرآن الكريم بالعوابي
وكيل التنمية الاجتماعية يرعى ختام مسابقة تلاوة وتجويد القرآن الكريم بالعوابي

وكيل التنمية الاجتماعية يرعى ختام مسابقة تلاوة وتجويد القرآن الكريم بالعوابي

العوابي – من حمود بن حمد الخروصي :
رعى مساء أمس سعادة الدكتور يحيى بن بدر المعولي وكيل وزارة التنمية الاجتماعية الحفل الختامي لمسابقة تلاوة وتجويد القرآن الكريم التي أقيمت بولاية العوابي ونظمها فريق العوابي الرياضي خلال شهر رمضان المبارك والذي أقيم بقاعة قصرالأمراء بالولاية وبحضور عدد من المسؤولين والمشايخ وأعضاء المجلس البلدي ممثلي الولاية وشباب الفريق والمشاركين.
تضمن الحفل إقامة عدد من الفقرات حيث قدم كل من عبدالرحمن العبري وأحمد القنوبي أناشيد دينية كما تضمنت فقرات الحفل تقديم أصغر خطيب على مستوى السلطنة وهو الطفل المنذر بن محمد الغيثي الذي يدرس بالصف الأول الأساسي بإحدى مدارس ولاية لوى بمحافظة شمال الباطنة والذي قدم للحضور خطبة الجمعة ارتجاليا (دون أن يقرأها من ورقة) بأسلوب الكبار المتمرسين في أداء خطب صلاة الجمعة وهو ما أبهر به الحضور حيث أظهر مهارات عالية في فنون الالقاء والربط بين الجمل والفقرات والاسترشاد بالآيات القرآنية الكريمة والأحاديث النبوية الشريفة .
وفي نهاية فقرات الاحتفال قام سعادة الدكتور يحيى بن بدر المعولي وكيل وزارة التنمية الاجتماعية بتكريم المؤسسات والشركات والأفراد الراعين لهذه المسابقة وأنشطة الفريق المختلفة وكذلك أفراد الفريق المجيدين الذين يقدمون خدمات جليلة للفريق ، كما قام راعي المناسبة بتكريم الفائزين بالمراكز الثلاث الأولى من كل مستوى حيث حصل على المركز الأول في المستوى الأول يوسف بن يعقوب البلوشي وحصل على المركز الثاني محمود جمال أحمد وحصل على المركز الثالث محمد أحمد إمام وفي المستوى الثاني حصل على المركز الأول محمد جمال أحمد وحصل على المركز الثاني عمر أمين الحق محمد وحصل على المركز الثالث أحمد بن محمد الخروصي وفي المستوى الأول حصل على المركز الأول عيسى بن ناصر الشريقي وحصل على المركز الثاني رياض بن محمد الربخي وحصل على المركز الثالث الحسام بن ناصر العوفي وقدم جابر بن سالم الخروصي رئيس الفريق هدية تذكارية لراعي المناسبة .
وقد صرح سعادة الدكتور يحيى بن بدر المعولي وكيل وزارة التنمية الاجتماعية قائلا : بداية أود أن أتقدم بالشكر والتقدير لفريق العوابي الرياضي لتنظيمه هذه المسابقة التي تعنى بتربية النشء على القرآن الكريم وعلى الأخلاق الحميدة.
وأضاف قائلا : لقد جسدت فقرات الحفل الكثير من المعاني والأهداف التي ينبغي أن يعتنى بها سواء ما قدمه المنشدون أوالخطبة التي قدمها الطفل الموهوب المنذر الغيثي والتي انبهرنا بها وسعدنا برؤية هذا الطفل وهو يقدم لنا الخطبة ارتجاليا فكل ذلك حقيقة يحمل رسالة مهمة بالأخلاق الحميدة وسوف لن تكون لأي مجتمع كان أي قائمة إلا إذا التزم التزاما حقيقيا بتعاليم الدين الإسلامي وبالأخلاق الفاضلة التي حث عليها القرآن الكريم والسنة النبوية الشريفة .
تجدر الإشارة إلى أن المسابقة شارك فيها ما يقارب (200) متسابق من مختلف ولايات السلطنة تم تصنيفهم على ثلاثة مستويات حسب أعمارهم ، تأهل منهم (32) متسابقا للتصفيات النهائية وتم تشكيل اللجان الخاصة بالمحكميّن بحسب المستويات التي تتوافق مع الفئات العمرية للمتسابقين .

إلى الأعلى