الجمعة 26 مايو 2017 م - ٢٩ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / لجنة دولية لتوثيق جرائم إسرائيل بحق الرياضة الفلسطينية
لجنة دولية لتوثيق جرائم إسرائيل بحق الرياضة الفلسطينية

لجنة دولية لتوثيق جرائم إسرائيل بحق الرياضة الفلسطينية

القدس المحتلة:
بدأت لجنة دولية تابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم اعمالها لرصد وتوثيق الانتهاكات التي تمارسها سلطات الاحتلال الاسرائيلي بحق الرياضيين الفلسطينيين.
وتلقى رئيس الاتحاد الوطني الفلسطيني لكرة القدم اللواء جبريل الرجوب، أمس، رسالة خطية من الامين العام للاتحاد الدولي لكرة القدم، جيروم فالكه، بشأن عمل اللجنة الدولية التي اقرها كونجرس الفيفا الاخير برئاسة الوزير الجنوب افريقي الاسبق طوكيو سيكسويل، للرقابة على آليات وسياسات إسرائيل اتجاه الرياضة الفلسطينية. وتشير الرسالة إلى إحاطة الاتحاد الفلسطيني لكرة القدم علما بتشكيل لجنة الرقابة وفقا لقرار كونجرس الفيفا الـ65 الذي انعقد في مايو2015، في زيوريخ، وأن اللجنة ستباشر عملها بشكل فوري لمراقبة الاليات وسياسات الجانب الاسرائيلي في القضايا الثلاث التي تم اثارتها في حينه وحظيت بتأييد 90% من أعضاء الجمعية العمومية للفيفا. وشملت القضايا التي اثيرت في الكونجرس الأخير، وهي حرية حركة وتنقل اللاعبين والرياضيين والفرق الرياضية من وإلى فلسطين، والحق في إقامة المنشآت الرياضية، والقضاء على كل مظاهر العنصرية الاسرائيلية المتزايدة في الرياضة اتجاه العرب، بالإضافة إلى ايقاف النشاط الكروي في المستوطنات الاسرائيلية المُقامة على الاراضي الفلسطينية. وبحث الاتحاد الدولي لكرة القدم في الشهر الماضي في مدينة زيوريخ بسويسرا الانتهاكات الإسرائيلية في حق الرياضيين الفلسطينيين والتي سبق وأن قدمت شكوى بشأنها في اجتماعات سابقة مرفوعة من الاتحاد الرياضي للتضامن الإسلامي واتحاد اللجان الاولمبية العربية الوطنية والاتحاد العربي لكرة القدم قبل عرض هذا الموضوع على الجمعية العمومية لـ (الفيفا).
كما كانت تلك الانتهاكات على طاولة البحث العربية حيث بحث الاتحاد العربي لكرة القدم معاناة الاتحاد الفلسطيني من عدم تمكنه في تطوير كرة القدم لديه حسب البرامج المعدة لذلك، على الرغم من مذكرة التفاهم وكل المساعي التي بذلت في هذا الخصوص والزيارات والتوجيهات المتكررة من رئيس الاتحاد الدولي لكرة القدم جوزيف بلاتر.
وتم مناقشة آلية تطوير كرة القدم الفلسطينية ومشاركة الدول العربية في المنافسات التي يقيمها الاتحاد الفلسطيني وحث الاتحادات الوطنية الأعضاء بدعم كرة القدم الفلسطينية ودعم تحركات (الفيفا) التي ترمي إلى رفع مستوى تطوير كرة القدم في فلسطين، بما يتفق مع أنظمة الاتحاد الدولي، من اجل إرساء قواعد العدالة واحترام الذات حتى نجعل من كرة القدم أداة لتوحيد وخلق السلام بين الشعوب، وحتى لا تكون بادرة تتكرر من دول أخرى فتخل بالنظام العالمي في كرة القدم.

إلى الأعلى