الإثنين 25 سبتمبر 2017 م - ٤ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / اليوم .. في مونديال البرتغال .. منتخبنا الوطني للقدم الشاطئية يختتم مشواره بلقاء كوستاريكا
اليوم .. في مونديال البرتغال .. منتخبنا الوطني للقدم الشاطئية يختتم مشواره بلقاء كوستاريكا

اليوم .. في مونديال البرتغال .. منتخبنا الوطني للقدم الشاطئية يختتم مشواره بلقاء كوستاريكا

قدم مباراة كبيرة أمام نظيره الإيطالي .. لكنه افتقد إلى الخبرة

يخوض اليوم منتخبنا الوطني لكرة القدم الشاطئية مباراته الثالثة والاخيرة امام منتخب كوستاريكا ضمن منافسات المجموعة الثانية في نهائيات كأس العالم لكرة القدم الشاطئية المقامة حاليا في البرتغال حيث تعد مباراة اليوم لمنتخبنا بمثابة تحصيل حاصل بعدما فقد المنافسة على احد بطاقتي المجموعة لتعرضه لخسارتين متتاليين حيث كانت الخسارة الثانية له امام منتخب ايطاليا بنتيجة 4/2 ضمن الجولة الثانية للمجموعة الثانية وبهذه الخسارة يودع المنتخب البطولة مبكرا والتي يشارك فيها للمرة الثانية في تاريخة بعد المشاركة الاولى التي كان له في ايطاليا عام 2011 .
وقد استطاع منتخبنا ان يقدم في مباراته امام ايطاليا عرض جيد لكن فارق الخبرة كان له دور كبير في حسم نتيجة المباراة لصالح المنتخب الايطالي ولقد بدأت المباراة بسيطرة وتفوق إيطالي وتراجع منتخبنا للدفاع وبدا حرصهم على عدم تلقيهم أهداف مبكرة، وسط تشجيع جماهيري برتغالي لمنتخبنا ونجح حارس المنتخب هيثم حارب في التصدي لهجمات إيطاليا وبعض الركلات الحرة الخطيرة ساعد تألق هيثم حارب لاعبي المنتخب على التقدم وبدأوا في مبادلة الهجمات والتسديد على المرمي بعد مجهود كبير من القائد هاني الضابط ومراوغة ثم تسديدة يمنعها الحارس، ترتد إليه يمررها إلى يحيي العريمي الذي يفتتح التسجيل لمنتخبنا من تسديدة أرضية من أمام المرمي ولم يستمر التقدم لمنتخبنا كثيرا فمن عرضية يكملها إيمانويلي زورلو برأسه جميلة مسجلا هدف التعادل ولم يشأ الإيطاليون انتهاء الشوط بالتعادل، فبعد دقيقة واحدة يخطف سيميوني ماريناي الكرة ببراعة من أقدام لاعبي منتخبنا ويتوجه نحو المرمي ثم يسدد أرضية مباشرة مسجلاً هدف التقدم لإيطاليا قبل الصافرة.
وفي الشوط الثاني عاد منتخبنا بشكل جيد كان أكثر من ند لإيطاليا برغم فارق الخبرة، لكن نقص اللاعبون بعض الثقة لإكمال الهجمات لم يستطع لاعبونا من ادراك التعادل بل أضافت إيطاليا هدفا ثالثا بعد تمريرة عالية من باولو بالماتشي يكملها عكسية مقصية جابرييل جوري ببراعة إلى المرمي 3-1 بعدها ومن لعبة مفاجئة يخطف خالد العريمي الكرة من الحارس ويلعبها عالية بكل ثقة لتسكن الشباك الإيطالية مقلصا الفارق إلى هدف واحد ليعطى بعض الأمل لزملائه في إدراك التعادل.
وشهد الشوط الثالث بعض الهدوء وقل مجهود اللاعبين، قلت الهجمات ولكن كانت الخطورة لصالح إيطاليا قابلها استمرار تألق هيثم حارب يكسرإيمانويلي زورلو حاجز الصمت بهدف مفاجئ بعد تسديدة على الطائر مباشرة من يد الحارس يسددها بقدمه عكسية مباشرة في مرمي هيثم حارب لتصبح النتيجة 4-2 تظل النتيجة حتى حالها وحتى صافرة النهاية.
بهذا الفوز تتصدر إيطاليا المجموعة برصيد 6 نقاط من فوزين ليبقي منتخبنا في المركز الثالث بلا نقاط وفي الجولة الثالثة ستلعب إيطاليا مع سويسرا لتحديد بطل المجموعة الثانية .

إلى الأعلى