الخميس 19 أكتوبر 2017 م - ٢٨ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / السياسة / مئات الآلاف في رحاب (الأقصى) رغم الحصار الإسرائيلي
مئات الآلاف في رحاب (الأقصى) رغم الحصار الإسرائيلي

مئات الآلاف في رحاب (الأقصى) رغم الحصار الإسرائيلي

القدس المحتلة:
أحيا نحو 350 ألفاً من الفلسطينيين من سكان القدس المحتلة وداخل أراضي العام 48 ومحافظات الضفة الغربية وغزة ليلة القدر، وأدوا صلاة التراويح وقيام الليل وشاركوا في ختم تلاوة القرآن الكريم برحاب المسجد الأقصى المبارك رغم التضييق والحصار الاسرائيلي للمدينة.
واستمر زحف المصلين من محافظات الضفة الغربية من نهار وليلة الأحد، الى القدس باتجاه المسجد الأقصى، وسط ازدحامات واختناقات شهدتها الحواجز ‘المعابر العسكرية الثابتة على المداخل الرئيسية لمدينة القدس المحتلة، وعلى بوابات البلدة القديمة من القدس المحتلة وبوابات المسجد الأقصى المبارك وسط استعدادات واسعة من دائرة الأوقاف الإسلامية وطواقمها المختلفة واللجان الصحية والطبية والكشفية والتطوعية العاملة في الأقصى، ولجان حارات وأحياء القدس القديمة.
وأشرفت دائرة الأوقاف الإسلامية على تقديم أكثر من 150 ألف وجبة افطار للصائمين الوافدين الى الأقصى والمقدمة من مؤسسات وجمعيات خيرية مختلفة.
وتناوب عدد من القرّاء في إمامة المصلين وتلاوة القرن وختمه، في ما تضرع المصلون بترديد الأدعية لحماية وحفظ المسجد الأقصى من كيد الاحتلال والمستوطنين وتحريره ليعود الى أهله.
وشهدت القدس القديمة بمتاجرها حركة تجارية غير مسبوقة، واكتظت أسواقها التاريخية بالمتسوقين.
وكانت سلطات الاحتلال منعت النساء من محافظات الضفة ممن تقل اعمارهم عن الثلاثين عاما والرجال ممن تقل اعمارهم عن الخمسين عاما من دخول القدس والمشاركة في احياء ليلة القدر برحاب الأقصى المبارك، وسمحت لعدة مئات من المواطنين من كبار السن من قطاع غزة بالوصول إلى المدينة ومسجدها المبارك.
وأغلقت قوات الاحتلال محيط البلدة القديمة في القدس المحتلة أمام المركبات باستثناء حافلات نقل المصلين، وسيرت عشرات الدوريات العسكرية والشرطية في المدينة، وسيرت دوريات خاصة لمراقبة جدار الضم والتوسع العنصري لمنع اجتيازه من الشبان، ونصبت المتاريس والحواجز في شوارع وطرقات المدينة.
وانتشرت بسطات الباعة على طول الشوارع والطرقات المؤدية إلى الأقصى، في ما شهدت باحة باب العامود (أحد أشهر بوابات القدس القديمة) فعاليات وأمسيات رمضانية متنوعة أكدت على هوية المدينة المقدسة.

إلى الأعلى