الجمعة 21 يوليو 2017 م - ٢٦ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / فهد بن محمود يؤدي صلاة عيد الفطر المبارك بمسجد الخور بمسقط
فهد بن محمود يؤدي صلاة عيد الفطر المبارك بمسجد الخور بمسقط

فهد بن محمود يؤدي صلاة عيد الفطر المبارك بمسجد الخور بمسقط

في احتفال السلطنة بالعيد

مسقط ـ العمانية : احتفلت السلطنة أمس بأول أيام عيد الفطر السعيد حيث أدى صاحب السمو السيد فهد بن محمود آل سعيد نائب رئيس الوزراء لشؤون مجلس الوزراء صباح أمس صلاة عيد الفطر المبارك بمسجد الخور بمسقط .. كما أدى الصلاة بمعية سموه عدد من أصحاب السمو أفراد الأسرة المالكة وأصحاب المعالي الوزراء وأصحاب السعادة والمستشارين وكبار الشخصيات.
وقد أم المصلين كهلان بن حمد الشقصي إمام مسجد الخور الذي استهل خطبته بالتكبير والتهليل والتسبيح والحمد لله عز وجل على جميع نعمه وفضله والصلاة والسلام على سيدنا محمد وعلى آله وصحبه أجمعين داعيا الناس إلى التكافل والرحمة والإحسان وقد تناولت الخطبة فضل الله عز وجل من الأجر والثواب لمن صام رمضان وطلب الغفران وفضل التكبير والتسبيح والتهليل في يوم الجائزة إضافة إلى التكافل والتزاور في يوم الرحمة والتسامح الذي سنّ الله عز وجل فيه سننا تزيد من الإيمان.
وقال إمام مسجد الخور : إن يومكم هذا يوم الجائزة كما أنه يوم التكافل والتزاور يوم الرحمة والتسامح يوم أوجب الله فيه زكاة الأبدان وسن فيه سننا تزيد من الإيمان وكره بعض الأعمال فاغتنموا /عباد الله/ هذه المنحة العظيمة //وسارعوا إلى مغفرة من ربكم وجنة عرضها السماوات والأرض أعدت للمتقين” وأوضح أن مما أوجبه الله في هذا اليوم العظيم زكاة الفطر قال تعالى//قد أفلح من تزكى وذكر اسم ربه فصلى بل تؤثرون الحياة الدنيا والآخرة خير وأبقى// وقالت عائشة رضي الله عنها / سنّ رسول الله صلى الله عليه وسلم زكاة الفطر على الحر والعبد والذكر والأنثى والصغير والكبير صاعا من تمر أو صاعا من زبيب أو بر أو شعير او من أقطٍ // فيجب على كل مسلم أن يسارع إلى أداء واجبه الديني العظيم الذي يعكس معاني الأخوة والتكافل الاجتماعي والرحمة فيدفع الزكاة عن نفسه وعن جميع أفراد عائلته الذين يعولهم كأبويه إن كانا عاجزين معتمدين عليه وزجته وأبنائه وكل من يصدق عليه عرفا أنه من عياله.
وأوضح إمام مسجد الخور أن هذا اليوم من أيام الله المباركة جعل شعاره التكبير والتسبيح والتهليل ترتفع به أصوات المؤمنين في مشارق الأرض ومغاربها وتتجلى فيه أسمى معاني الخضوع لله ولإذعان لحكمه وتقديره قال تعالى // ولتكملوا العدة ولتكبروا الله على ما هداكم ولعلكم تشكرون// وقال سبحانه // يا أيها الذين آمنوا اذكروا الله ذكرا كثيرا وسبحوه بكرة وأصيلا// ومما روي عن عمر بن الخطاب رضي الله عنه أنه كان يكبر في قبته فيسمعه أهل المسجد فيكبرون ويكبر أهل السوق حتى يرتج.
وفي ختام الخطبة دعا إمام مسجد الخور” الله العلي القدير أن يعيد هذا اليوم السعيد على حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم /حفظه الله ورعاه/ أعواما عديدة وأن يمتع جلالته بالصحة والسعادة والعمر المديد وأن يحفظ سبحانه بلادنا عمان وسائر بلاد المسلمين وأن يعز الله الإسلام والمسلمين وأن يجمع شملهم ويوحد كلمتهم على الخير.
وعقب الصلاة استقبل سموه المهنئين بهذه المناسبة حيث أعرب الجميع عن صادق تمنياتهم الطيبة لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم / حفظه الله ورعاه / داعين المولى العلي القدير أن يمن على جلالته بدوام الصحة والسعادة والعمر المديد وأن تظل عمان الغالية تنعم دائما بقيادته المستنيرة لمواصلة مسيرة التقدم الشامل الذي تشهده كافة أرجاء البلاد.
وقد شكر صاحب السمو السيد فهد بن محمود آل سعيد جميع المهنئين متمنيا لهم عيدا مباركا وأياما سعيدة داعيا سموه الله سبحانه وتعالى أن يعيد هذه المناسبة الطيبة وأمثالها على جلالة السلطان المعظم بالخير والمسرات وأن يوفق جلالته / أبقاه الله / دائما لما فيه خير هذا البلد العزيز ورفعة شأنه وأن يحقق سبحانه وتعالى لعمان الغالية وأبنائها في هذا العهد الميمون المزيد من النماء والرخاء ونعمة الاستقرار..

إلى الأعلى