الأربعاء 25 يناير 2017 م - ٢٦ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / وزير الدولة ومحافظ ظفار يؤدى صلاة عيد الفطر السعيد بجامع السلطان قابوس بصلالة
وزير الدولة ومحافظ ظفار يؤدى صلاة عيد الفطر السعيد بجامع السلطان قابوس بصلالة

وزير الدولة ومحافظ ظفار يؤدى صلاة عيد الفطر السعيد بجامع السلطان قابوس بصلالة

فيما رعى هبوت المدن بميدان الاحتفالات

صلالة ـ من أحمد أبوغنيمة : أدى صباح أمس معالي السيد محمد بن سلطان بن حمود البوسعيدي وزير الدولة ومحافظ ظفار شعائر صلاة عيد الفطر المبارك بجامع السلطان قابوس بصلالة وقد أدى الصلاة إلى جانب معاليه معالي عبدالعزيز بن محمد الرواس مستشار جلالة السلطان للشؤون الثقافية ومعالي الشيخ خالد بن عمر بن سعيد المرهون وزير الخدمة المدنية ومعالي الدكتور رشيد بن الصافي الحريبي رئيس مجلس المناقصات وسعادة الشيخ عبدالله بن سيف المحروقي نائب محافظ ظفار وسعادة الشيخ سالم بن عوفيت الشنفري رئيس بلدية ظفار وعدد من أصحاب السعادة المكرمين أعضاء مجلس الدولة وأصحاب السعادة أعضاء مجلس الشورى وكبار المسؤولين من مدنيين وعسكريين وشيوخ وأعيان محافظة ظفار وجمع من المواطنين والمقيمين وقد أمَّ المصلين في الصلاة محمد بن علوي أحمد باعلوي إمام وخطيب جامع السلطان قابوس بصلالة حيث ركز في الخطبة على الكثير من المعاني والعبر المستخلصة من صيام شهر رمضان، وأيضا التكافل والتعاون والرحمة ما بين المسلمين داعيا الله أن يحفظ جلالة السلطان وأن يعيد عليه هذه المناسبة السعيدة باليمن والبركات وعقب صلاة العيد استقبل معاليه جموع المهنئين متمنيا لهم عيدا سعيدا ومباركا.
من جانب آخر شهد معالي السيد محمد بن سلطان بن حمود البوسعيدي وزير الدولة ومحافظ ظفار هبوت المدن الذي أقيم على أرض ميدان الاحتفالات بصلالة بعد صلاة العصر بمناسبة عيد الفطر المبارك حضر المناسبة إلى جانب معاليه معالي الشيخ خالد بن عمر المرهون وزير الخدمة المدنية ومعالي الدكتور رشيد بن خميس الصافي الحريبي رئيس مجلس المناقصات وسعادة الشيخ نائب محافظ ظفار وسعادة الشيخ رئيس بلدية ظفار وعدد من المكرمين أعضاء مجلس الدولة وأصحاب السعادة أعضاء مجلس الشورى وكبار المسؤولين من مدنيين وعسكريين وشيوخ وأعيان محافظة ظفار وجمع من المواطنين، وقد توافدت على ميدان الاحتفالات أعداد كبيرة من المشاركين في الهبوت وهم يرددون الأهازيج الشعبية المعبرة عن الفرحة والابتهاج بحلول عيد الفطر المبارك كما عبر الشعراء من خلال القصائد الشعرية على التهاني والتبريكات للمقام السامي لحضرة صاحب الجلالة ـ حفظه الله ورعاه ـ بهذه المناسبة السعيدة داعين المولى عز وجل أن يعيد هذه المناسبة العزيزة وأمثالها بموفور الصحة والعافية على المقام السامي لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ وعلى الشعب العماني وشعوب الأمة الإسلامية كلها بالخير واليمن والبركات.

إلى الأعلى