الثلاثاء 24 يناير 2017 م - ٢٥ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / أميركا: مسلح تينيسي يعاني من الاكتئاب

أميركا: مسلح تينيسي يعاني من الاكتئاب

واشنطن ـ وكالات: أعلنت عائلة محمد يوسف عبد العزيز الشاب الأميركي الذي قتل خمسة جنود في هجوم مسلح استهدف مركزين عسكريين في تشاتانوجا بولاية تينيسي الخميس قبل أن ترديه الشرطة، أن ابنها كان مصابا بالاكتئاب، ودانت “العمل العنيف الشائن” الذي قام به. وقتل أربعة من جنود مشاة البحرية الأميركية وبحار في الهجوم الذي تعتبره السلطات “عملا إرهابيا”. كما جرح شخصان هما أحد مسؤولي التجنيد في مشاة البحرية وشرطي. ومشاة البحرية الأميركية (المارينز) هم قوات خاصة منفصلة عن سلاح البحرية الأميركية. وقالت عائلة عبد العزيز في بيان إذاعه صحفي في الإذاعة الوطنية أنه “ما من كلمات قادرة على وصف صدمتنا ورعبنا وحزننا”، مؤكدة أن “الشخص الذي ارتكب هذه الجريمة المروعة لم يكن الابن الذي عرفناه وأحببناه”. وأضاف البيان “لسنوات عديدة عانى ابننا من الاكتئاب. أن حزننا يفوق الخيال لمعرفتنا بأنه عبر عن ألمه بهذا العمل العنيف الشائن”. وكان عبد العزيز (24 عاما) اطلق النار على مركزين عسكريين في مدينة تشاتانوجا، الأول مكتب للتجنيد لقوات المارينز والثاني مركز لقوات الاحتياط. وبعدما عبرت عن تعازيها لعائلات الضحايا، اكدت عائلة الشاب تصميمها على مواصلة التعاون مع السلطات. ويسعى المحققون الى معرفة دوافع الشاب في مهاجمة مركزين عسكريين في تشاتانوجا الخميس. وطلب مكتب التحقيقات الفدرالي (اف بي آي) من وكالات استخبارات أجنبية مساعدته في معرفة تحركات ونشاطات عبد العزيز في الخارج بينما يدقق محللون في نشاطه على مواقع التواصل الاجتماعي. وقال رئيس بلدية تشاتانوجا اندي بيرك لشبكة سي إن إن الإخبارية أن “كل فرد في إداراتنا يشارك في هذا التحقيق”.

إلى الأعلى