الأربعاء 26 يوليو 2017 م - ٢ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / اختتام فعاليات معرض السلامة المرورية بصلالة
اختتام فعاليات معرض السلامة المرورية بصلالة

اختتام فعاليات معرض السلامة المرورية بصلالة

على مدى ثلاثة أيام أختتمت صباح أمس فعاليات حملة السلامة المرورية بصلالة التي تنظمها مدرسة السلطان قابوس (1 ـ 10) بشؤون البلاط السلطاني تحت شعار (قيادة آمنة .. عمان سالمة) وذلك تحت رعاية المستشار خميس بن شعبين المغبب مستشار بمكتب وزير ديوان البلاط السلطاني، حيث قام بزيارة في جنبات المعرض والإطلاع على الفعاليات والمسابقات وما تحتويه الحملة من فعاليات وتم تكريم المؤسسات المشاركة في هذه الحملة.
تأتي هذه المبادرة مرتبطة بتوجيهات حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ــ حفظه الله ورعاه ــ فيما يتعلق بالحوادث والسلامة المرورية، وذلك بجهود المبذولة والتكاتف الواضح بين كافة القطاعات الحكومية والخاصة والذي يعتبر دليلاً على الوعي التام بأهمية وقاية المجتمع وتوعيته بكافة شرائحه من أخطار الحوادث والسرعة الزائدة وكيفية الحد من ذلك، احتوي المعرض على 59 ركنا موزع بين مؤسسات حكومية وخاصة ومبادرات أهلية ومجتمعية من خلال العديد من الكتيبات والعروض المرئية والمجسمات الحية حول السلامة المرورية، اشتمل المعرض خلال أيامه الثلاثة على العديد من الفعاليات المصاحبة مثل مسابقات الرسم على مستوى مدارس محافظة ظفار، ومسابقة الوعي المروري وفعاليات المسرح الخارجي الذي يعرض مجموعة مسابقات ترفيهية وثقافية للأطفال، كما صاحب المعرض وجود الحافلات التوعوية التابعة لشرطة عمان السلطانية وسيارات الدفاع المدني بالإضافة إلى عروض للسيارات، وعروض سلاح الجو للطائرة العامودية وكيف تتم عمليات الإنقاذ والجهود الذي يبذله سلاح الجو في خدمة المجتمع.
هدف المعرض إلى تعزيز وتنمية الحس التوعوي بأهمية الحد من ظاهرة الحوادث المرورية، وذلك من خلال إعطاء الرسالة المعنوية للطفل وبدوره ينقل هذه الرسالة إلى بيئة المنزل وبين أقرانه وفي المجتمع، وفق أفكار موضوعة ومعلومات تهدف إلى التأثير في شريحة الطلاب والطالبات والمجتمع المدرسي بشكل عام، وتنمية حس المحافظة على الحياة البشرية والمساهمة الفاعلة حاضراً ومستقبلاً في تنمية الوطن والمجتمع والرقي به.
كما تم عمل مباراة خيرية مساء الأربعاء بمجمع السعادة الرياضي بين اللاعبين العمانيين القدامى وبين واللاعبين الجدد وذلك تحت رعاية لقمان بن توفيق بن فرحان مدير عام القصر السلطاني بشؤون البلاط السلطاني، وكان الهدف من هذه المباراة هو العودة بذكريات اللاعبين لكي تكون لهم مساهمة في تقديم رسالة السلامة المرورية وارتدائهم قمصان تحتوي على إرشادات وشعار حملة السلامة المرورية.
ويقول مدير إدارة المدارس إبراهيم النظر عاشور الفضة: إن هذه الحملة رأت النور في اكتوبر من العام الدراسي (2013/2014م) ، واستمرت بسلسلة من المحاضرات والندوات المختلفة والتي شاركت بها مؤسسات حكومية وخاصة حتى الشهر الجاري، وتأتي هذه الحملة تنفيذاً للتوجيهات السامية من لدن مولانا صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه ـ ورفع مستوى الوعي المروري.
وأضاف: تعتبر هذه الفعاليه واحده من مشاريع مدرسة السلطان قابوس التي تهدف إلى متابعة خطوات التوعية العامة وكذلك تفعيل الشراكة بين المجتمع ومؤسساته على أصعده مختلفة، وهذا فضلا عن أن هذا المشروع خطط من أجل المشاركة والتعريف بجهود شؤون البلاط السلطاني في ترجمة التوجيهات السامية لمولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس حفظه الله ورعاه، للحد من الحوادث المرورية وترجو هذه المدرسة بأن يحظى هذا المشروع بأحد المراكز المتقدمة في مسابقة (شل للسلامة على الطريق) التي تنفذ على مستوى مدارس وزارة التربية والتعليم وتشارك بها المدرسة.
يذكر بأن الحملة بدأت في نوفمبر الماضي وهي تهدف إلى غرس مفهوم السلامة المرورية بكافة أشكالها المتنوعة لدى لطلاب لتصبح سلوكاً ومنهجاً مستقبلياً يعملون على تطبيقه وينشرونه حولهم بالإضافة إلى تقديم مقترحات التي تغرس التوعية المرورية وتقديم المبادرات والاجراءات اللازمة التي تساعد على تعديل بعض الممارسات المرورية غير المرغوبة مثل استخدام الهاتف النقال أثناء القيادة وصيانة المركبة وسلامة المشاة واستخدام الدراجات في الطرقات العامة والسرعة الزائدة.

إلى الأعلى