الجمعة 28 يوليو 2017 م - ٤ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / ” البلديات الإقليمية وموارد المياه” تولي اهتماما كبيرا بالطرق وربط المحافظات والمدن
” البلديات الإقليمية وموارد المياه” تولي اهتماما كبيرا بالطرق وربط المحافظات والمدن

” البلديات الإقليمية وموارد المياه” تولي اهتماما كبيرا بالطرق وربط المحافظات والمدن

فيما بلغ عدد الحدائق والمتنزهات (67 ) بمحافظات السلطنة

تولي وزارة البلديات الإقليمية وموارد المياه جانبا كبيرا من الاهتمام بالتركيز على رصف الطرق الداخلية وإنارتها وذلك نظرا لارتباطها الوثيق بحركة المواطنين وتنقلاتهم، وقد أولت الحكومة العمانية عناية كبيرة بهذه المشاريع منذ بزوغ فجر النهضة المباركة ومن خلال التوجيهات السامية لجلالة السلطان المعظم – حفظه الله ورعاه – بشق الطرق في الولايات وربط المدن والقرى ببعضها البعض في مختلف المواقع على اختلاف التضاريس وتنوعها ، وانطلاقا من هذا النهج الحكيم أخذت الوزارة على عاتقها الدور والمسؤولية في تنفيذ مشاريع رصف الطرق الداخلية ومد هذه الخدمة في الولايات بمختلف المحافظات الواقعة ضمن نطاق اشرافها ، وذلك وفق الخطط المدروسة والبرامج الزمنية المعدة مع الأخذ في عمليات التوزيع مدى انتشار المخططات السكنية والتوسع العمراني لكل ولاية بحيث تنال كل منها نصيبها من هذه المشاريع .
لذا فقد تم خلال النصف الأول من العام الجاري لـ2015م تنفيذ مشاريع الطرق الداخلية المسندة موزعة على مختلف محافظات السلطنة بتكلفة تبلغ ( 53,751,374) ر.ع ثلاث وخمسين مليون وسبعمائة وواحد وخمسين ألفا وثلاثمائة وأربع وسبعين ريال عماني.
وقد أسندت الوزارة خلال العام الجاري مناقصات لرصف الطرق الداخلية بعدد من المحافظات والتي جاءت ضمن الأوامر السامية لجلالته أبقاه الله، حيث ستشمل المرحلة الأولى محافظة الوسطى ومعظم ولايات محافظات شمال وجنوب الشرقية ومسندم بطول يصل إلى ( 1,765) كيلومتر بتكلفة إجمالية تصل إلى

( 54,500,054)ر.ع أربع وخمسين مليونا وخمسمائة ألف ومائتين وثمانية ريالات عمانية ، على يتبع ذلك إسناد المشروع إلى باقي ولايات هذه المحافظات فور الانتهاء من الإجراءات المرتبطة بهذا الشأن، والانتقال بعد ذلك إلى المحافظات الأخرى لاستكمال المراحل الأخرى للمشروع.
كما وقعت الوزارة مؤخرا اتفاقية برصف الطرق الداخلية للمناطق الصناعية بمختلف محافظات السلطنة الواقعة ضمن نطاق إشرافها بتكلفة إجمالية تبلغ 100 مليون و411 ألفا و567ريالاً عمانياً. فتبلغ قيمتها الإجمالية 24 مليوناً و34 ألفا و902 ريال عماني ، بطول (193 كم ) مائة وثلاثة وتسعين كيلومترا.
وتأتي مشاريع إنارة الطرق الداخلية في سلم أولويات هذه الوزارة ، بهدف مد هذه الخدمة لمختلف الولايات، وخلال النصف الأول من العام الجاري نفذت الوزارة عدد (15) مشروعا في مجال إنارة الطرق تم من خلالها تركيب عدد (721) عمود إنارة في مختلف المحافظات، في حين جاري العمل في تنفيذ عدد (16) مشروعا يتم من خلالها تركيب عدد (612) عمود إنارة .
الأسواق والحدائق
تعد مشاريع التطوير والتجميل من المشاريع الحيوية المواكبة لعجلة التنمية التي تشهدها السلطنة وتساهم في إضفاء لمسات ذات مشهد وطابع جمالي ، وتلعب الحدائق العامة والمتنزهات دورا كبيرا في استقطاب الجمهور للترفيه والاستمتاع وإقامة مختلف الفعاليات والأنشطة الاجتماعية والثقافية والعلمية ، فقد أخذت الوزارة على عاتقها زيادة أعدادها وتطوير القائم منها، حيث يبلغ عددها حتى الآن (67 )حديقة ومتنزها ، وقد شهدت الفترة الماضية افتتاح عدد من الحدائق في مختلف الولايات من أبرزها حديقة البريمي العامة ، وتمضي الوزارة ضمن خططها في تنفيذ مشاريع الحدائق وزيادة أعدادها بما يواكب الزيادة في أعداد السكان والتوسع في البنى التحتية، ومن ضمن المشاريع القائمة مشروع استكمال المراحل النهائية لمشروع الحديقة العامة بولاية بخاء إلى جانب أعمال تطوير وتجميل مواقع مختلفة بولاية مدحاء بمحافظة مسندم، ومشروع تطوير الحديقة العامة بولاية إزكي بمحافظة الداخلية إلى جانب مشاريع أعمال الصيانة والتأهيل والتطوير لحدائق ومتنزهات قائمة، حيث تنفذ الوزارة مشاريع أعمال صيانة حديقة الأشخرة العامة بولاية جعلان بني بوعلي بمحافظة جنوب الشرقية وحديقة نخل العامة بولاية نخل بمحافظة جنوب الباطنة، كما تنفذ الوزارة مشاريع بلدية متنوعة تشمل استكمال انشاء السوق التقليدي بولاية صحم بمحافظة شمال الباطنة بمرافق متعددة ووفق الطابع المعماري العماني، وتطوير سوق ولاية عبري بمحافظة الظاهرة.

إلى الأعلى