السبت 27 مايو 2017 م - ٣٠ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / عرض الجدوى الاقتصادية لـ (صلالة اللوجستية) على المستثمرين ..غدا

عرض الجدوى الاقتصادية لـ (صلالة اللوجستية) على المستثمرين ..غدا

صلالة ـ العمانية: تنظم شركة صلالة اللوجستية لخدمات الموانئ والمطارات ـ قيد التأسيس ـ بفندق هيلتون صلالة غدا الثلاثاء وعلى مدى يومين عرض التقرير النهائي لدراسة الجدوى الاقتصادية على المستثمرين والمهتمين في السلطنة. ويأتي تنظيم العرض في إطار الاهتمام الذي توليه الحكومة بتطوير قطاع النقل واللوجستيات في السلطنة بصورة عامة وبما يضع السلطنة ضمن أفضل “10 ” مراكز لوجستية في العالم في الفترة القادمة. وقال الدكتور أنور بن محمد الرواس رئيس اللجنة التأسيسية: إن المؤشرات الأولية للدراسة توضح أن هناك ما يقارب 20 فرصة عمل للشركة يمكن القيام بها في هذه المرحلة مع التركيز على بعدين مهمين حسب رؤية الاستشاري يتعلقان بميناء صلالة وكذلك الاستفادة من المنطقة الحرة بصلالة. وأضاف في تصريح لوكالة الأنباء العمانية أن المؤشرات الإيجابية من هذه الدراسة تتطلب دعم الحكومة للشركات الأهلية في القطاع اللوجستي وإعطاءها الأولوية للحصول على الامتياز للتنافس بما يتوافق وأهداف الاستراتيجية اللوجستية في السلطنة حتى عام 2020م وتمتد لتغطي الفترة حتى العام 2040م. وأشار الرواس إلى أن أهداف الاستراتيجية اللوجستية تتمثل في زيادة مساهمة القطاع اللوجستي في نمو الناتج المحلي ورفع حصة السوق العماني من السلع التي تتدفق إلى المنطقة إلى جانب توسيع حجم فرص العمل في القطاع اللوجستي وتعديل مرتبة السلطنة في تصنيف المؤشرات اللوجستية والصناعيّة العالمية بالإضافة إلى إشهارها عالميًّا فيما يتعلق بالخدمات اللوجستية. وأضاف الدكتور أنور بن محمد الرواس رئيس اللجنة التأسيسية لشركة صلالة اللوجستية لخدمات الموانئ والمطارات أن تطبيق الاستراتيجية اللوجستية سيجعل منها مكونا أساسيا للاقتصاد في السلطنة بالإضافة إلى مساهمتها في تطوير الأنظمة والقوانين والإجراءات التي تحد حاليًّا من تمكين القطاع لتحقيق أهدافه وفتح فرص الاستثمار وصقل المهارات في الأعمال المرتبطة بالخدمات اللوجستية وإدارة قطاعاتها الخدمية وتحسينها وتطويرها بالتوافق مع أفضل الممارسات الدولية، مشيرا إلى أن السنوات الخمس الأولى سوف تكون حجر الزاوية لضمان استدامة النمو الاقتصادي. وأوضح أن السلطنة أتاحت مساحة للمشاركة في بناء اقتصاد متين يرتكز على تعددية البدائل للحد من الاعتماد على النفط والغاز كمورد أساسي للناتج القومي لافتا إلى أن شركة صلالة اللوجستية لخدمات الموانئ والمطارات ستكون من الشركات المهنية المتخصصة في اللوجستيات وفق رؤية واضحة تكمن في بناء منظومة للخدمات اللوجستية في السلطنة والعالم وفق أحدث النظم التكنولوجية والمعرفية. وأضاف أن الشركة ستكون مهمتها ربط العملاء بالأسواق العالمية عبر بناء تحالفات مع شركات إقليمية وعالمية متخصصة من خلال حلول لوجستية متكاملة تحقيقا لأعلى مستويات الكفاءة والجودة موضحا أن من أهدافها بناء كوادر محلية وتقديم خدمات تنافسية والحفاظ على بيئة آمنة ونظيفة، بالإضافة إلى تحقيق عوائد مالية لمساهمي الشركة الى جانب دورها في خدمة المجتمع وتنميته. وأشار رئيس اللجنة التأسيسية أن الشركة تمثل المجتمع المحلي بالمحافظة مما يؤهلها أن تكون في مركز قوي يمكنها من ضمان الحصول على حق الامتياز لتقديم الخدمـات اللوجستية من خلال نموذج شراكة بين القطاعين العام والخاص موضحا أن رؤية الشركة تقوم على بناء منظومة للخدمات اللوجستية في السلطنة والعالم وفق أحدث النظم التكنولوجية والمعرفية بالإضافة إلى وجود فرص متاحة لتقديم الخدمات اللوجستية في مطار صلالة وميناء صلالة والمنطقة الحرة حالياً وفي مشروع السكك الحديدية في المستقبل. ودعا الدكتور أنور بن محمد الرواس رئيس اللجنة التأسيسية في ختام تصريحه لوكالة الأنباء العمانية أبناء المحافظة إلى المساهمة في الشركة لما لهذا القطاع من مردود استثماري إيجابي بحيث يعد انطلاقة أخرى في المجال التنموي الذي تشهده السلطنة منذ انطلاق فجر النهضة المباركة بقيادة حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله ورعاه – . يذكر أن شركة صلالة اللوجستية وهي شركة مساهمة عمانية مقفلة / قيد التأسيس/ قد وقعت في مايو الماضي مع الشركة الهولندية / ماريتايم ترانسبورت آند بيزنس سوليوشن / ” MTBS ” اتفاقية استشارية بهدف تأسيس مرحلة جديدة في قطاع الخدمات اللوجستية بمحافظة ظفار بوجه خاص والسلطنة بوجه عام .

إلى الأعلى