الأربعاء 29 مارس 2017 م - ٣٠ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / مجلس البحث العلمي ينظم محاضرة علمية حول نظام الأقمار الصناعية العالمي للملاحة
مجلس البحث العلمي ينظم محاضرة علمية حول نظام الأقمار الصناعية العالمي للملاحة

مجلس البحث العلمي ينظم محاضرة علمية حول نظام الأقمار الصناعية العالمي للملاحة

ألقاها كبير مستشاري التجارب والبحوث العلمية بجامعة نوتنجهام البريطانية

تغطية ـ سليمان بن سعيد الهنائي:
نظم مجلس البحث العلمي أمس محاضرة علمية بعنوان “نظام الأقمار الصناعية العالمي للملاحة” للدكتور لوكاس بوننبرغ كبير مستشاري التجارب والبحوث العلمية بجامعة نوتنجهام بالمملكة المتحدة وذلك على مسرح الكلية التقنية العليا بالخوير بحضور عدد من الأكاديميين والباحثين والمهتمين في مجال التقنيات الحديثة في مجال المسح الجغرافي بالطرق العلمية الحديثة من القطاعين الحكومي والخاص.
وقال الدكتور سيف بن عبد الله الهدابي الأمين العام المساعد للبحوث والبرامج العلمية بالمجلس td jwvdp بأن قيمة المحاضرة وأهميتها تأتي كجزء من ثقافة نشر الوعي ونقل المعرفة بتقنيات حديثة وقد طالب الباحثون والعاملون في القطاع الخاص من البحث العلمي بإقامة المحاضرة والتي تتركز في استخدام نظام الملاحة العالمي GPS وطرق استخدامه في العمليات اللوجيستية وتحديد المواقع والمسح الكمي والذي تزامن مع الكثير من التطورات والتي تعنى الكثير من الشركات العاملة في هذا المجال .
وأشار الى أن المحاضر قدم محاضرته على التقنيات الحديثة عن التحديات التي تواجه هذه الأنظمة لمعرفة نسبة الخطأ وتحديد المواقع والقدرة عن دقتها وتعد نسبة الخطأ ما بين 5 إلى 10 أمتار تقريبا بينما هناك تقنيات أصغر حجما ونسبة الخطأ تكون بنسبة متر واحد والتي تحدد الموقع بالسنتيمترات والذي يستخدم في مجالات عدة منها المجال الزراعي وفي النقل .
في بداية المحاضرة قدم الدكتور المحاضر تعريفا عن نظام الملاحة بالأقمار الصناعية الحالي تاريخ النشأة ودواعي الاستعمال وتطرق إلى أهم نقاط المحاور وهي الحديث عن نظام الأقمار الصناعية العالمي للملاحة GNSS وأحدث أنظمة المسح الجغرافي وخدمات تحديد المواقع العالمية بواسطة الأجهزة العلمية الحديثة.
وقال : يتلخص الغرض من وجود الكثير من أنظمة ملاحة الأقمار الصناعية العالمية في العالم في الوقت الحالي هو أنها تدعم تقريبا كل الأنشطة العلمية الحديثة ولذلك يطلق عليها مصطلح المؤسسة الخفية ، وغالبا تستخدم أنظمة ملاحة الأقمار الصناعية العالمية في مجال الهندسة لغرض تحديد المواقع بشكل رئيسي ، ونحن بحاجة لتحديد مواقعنا الجغرافية بصورة دقيقة ثم بإمكاننا بعد ذلك إما تحديد أو رصد مواقع الأشياء الأخرى من حولنا.
وأشار المحاضرالى مجموعة من المواضيع المختلفة المتعلقة بموضوع المحاضرة من خلال ثلاثة عروض مرئية أبرزها حول شرح النظام العالمي للأقمار الصناعية للملاحة (GNSS) واستخداماته الهندسية الجغرافية، وكذلك الحديث حول أبرز وأحدث التطبيقات العلمية المعاصرة للنظام بالإضافة إلى استعراض أهم التحديات على المستوى الدولي لتطبيق النظام من الناحية العلمية في المجال الجغرافي، مع إعطاء ملخص حول معوقات تطبيق النظام العالمي للأقمار الصناعية للملاحة على أرض الواقع وغيرها من المواضيع المتعلقة بهذا الجانب.
وأشار الدكتور لوكاس الى أهم نوعين من التحديات لأنظمة ملاحة الأقمار الصناعية العالمية أولها هو التحدي التقني الحقيقي مع النظام حيث إن هناك بعض الناس يقومون بتطوير تقنيات لسرقة إشارة أنظمة الملاحة من الآخرين من خلال التداخل والتشويش عليها مما يتسبب في فشل النظام الحقيقي في إرسال الإشارة الحقيقية، اما التحدي الثاني وهو التحدي الأكبر للهندسة هو فهم كيفية عمل أنظمة ملاحة الأقمار الصناعية العالمية وفهم أن العالم في الوقت الحالي ليس ثابتا، وإنما في تغير دائم نظرا للتغيرات الطوبوغرافية الحالية.
تجدر الإشارة الى أن الدكتور لوكاس بوننبرغ هو خبير متخصص في الهندسة وهندسة مسح الكمية وعلم رسم الخرائط الطيبوغرافية، وهو عضو معتمد لدى معهد تشارترد لمساحين الهندسة المدنية، ويشرف على العديد من البحوث العلمية وتطبيقاتها العملية في جامعة نوتنجهام لطلاب الدراسات العليا لمستوى الماجستير والدكتوراة.

إلى الأعلى