الأحد 22 يناير 2017 م - ٢٣ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / مهرجان صلالة السياحي
مهرجان صلالة السياحي

مهرجان صلالة السياحي

يضم اكثر من 300 وثيقة ومخطوط وعملات وطوابع مختلفة
رئيس بلدية ظفار يفتتح المعرض الوثائقي (عمان تاريخ وحضارة)

افتتحت هيئة الوثائق والمحفوظات الوطنية بمركز البلدية الترفيهي بقاعة عمان مساء اليوم المعرض الوثائقي عمان تاريخ وحضارة وذلك ضمن فعاليات مهرجان صلالة السياحي 2015م تحت رعاية سعادة الشيخ سالم بن عوفيت بن عبدالله الشنفري رئيس بلدية ظفار وحضور سعادة الدكتور حمد بن محمد الضوياني رئيس الهيئة وعدد من أصحاب السعادة والمسؤولين ، والذي يستمر الى 2 من اغسطس المقبل. حيث يزخر المعرض بأكثر من 300 وثيقة ومخطوط الى جانب عدد العملات والطوابع النادرة ويأتي اقامت المعرض توثيق لتاريخ وحضارة السلطنة في مختلف الحقب الزمنية فهي تمثل موروث حضاري عظيم وهي موضع فخر واعتزاز لكل من ينتمي الى ارض هذا الوطن الغالي.

الشنفري: إبراز الموروث الحضاري
اكد سعادة الشيخ سالم بن عوفيت الشنفري رئيس بلدية ظفار على أهمية هذا المعرض والذي يهدف الى إرساء منظومة حديثة لإدارة الوثائق والمحفوظات الوطنية، واضاف سعادته بأن هذا المعرض يعد اضافة جيده ونوعية في أروقة مهرجان صلالة السياحي 2015م وفرصة لإبراز الموروث الحضاري والتاريخي لهذا الوطن الغالي وقائده المفدى وشعبه الوفي.

الضوياني: التعريف بحضارة وتاريخ السلطنة
وحول الافتتاح قال سعادة الدكتور حمد بن محمد الضوياني رئيس هيئة الوثائق والمحفوظات الوطنية بأن الهيئة دأبت على أقامت المعارض الوثائقية بغرض التعريف بالجوانب الحضارية والتاريخية لعمان وانطلاقا لأهمية الوثائق التي تبرزها الهيئة وإتاحتها لاطلاع افراد المجتمع فأنها تؤكد بأن المكانة التاريخية والحضارية لعمان وعلاقتها الدولية في مختلف المجالات الاقتصادية والسياسية والثقافية فضلاً عن الحياة الاجتماعية التي تظهر تنظيم الحياة وعلاقة افراد المجتمع مما يتيح للأجيال الحالية والمستقبلية فرصة التعرف على تاريخه ومجتمعه كما أنها تبرز أهمية التأكيد على الاستفادة منها في عملية البحث العلمي وتشجيع الباحثين والدارسين على استغلال الوثائق لخدمة العلم والمعرفة، واليوم تعمل الهيئة على اقامت المعرض الوثائقي في محافظة ظفار فأنه يشرفنا أن نتقدم بخالص الشكر وعظيم التقدير لجميع المواطنين الكرام الذين بادروا بتسجيل وثائقهم لدى الهيئة والتي ستكون رصيداً وثائقياً لتاريخ وحضارة المحافظة.

البوسعيدي: موروث حضاري
من جانبه قال الدكتور جمعة بن خليفة البوسعيدي المدير العام للبحث وتداول الوثائق بأن اقامت مثل هذه المعارض في محافظة ظفار له طابع خاص لما تلقاه المحافظة من توافد الزوار من مختلف السلطنة اضافة الى الأشقاء الخليجين وغيرهم من السواح بفترة الخريف، والاطلاع على هذا الموروث الحضاري الكبير الذي تزخر به السلطنة والاستفادة منه في مختلف البحوث والدراسات، واضاف البوسعيدي بأن المعرض يعرض بعض من الوثائق الخاصة لأبناء محافظة ظفار مما يشجع مالكي الوثائق بأن يسارعوا لتسجيل وثائقهم وتوثيقها بالهيئة.

الصباحي: تصميم يجسد التاريخ
واضاف أحمد الصباحي أخصائي معارض بهيئة الوثائق والمحفوظات الوطنية بأن متشاركة هيئة الوثائق و المحفوظات الوطنية بالمعرض الوثائقي المصاحب لفعاليات مهرجان صلاله السياحي بعد غياب عن المشاركة لعامي ٢٠١٣ و ٢٠١٤ ،حيث ان هذه المشاركة لهذا العام اتت بعرض العديد من الوثائق و المخطوطات النادرة وقسم المعرض الى اركان عده لكي تتيح لزائر فرصة الاطلاع على اكبر عدد من الوثائق وابرزها تاريخ سلاطين عمان وزنجبار خلال حقبه من الزما ركن المخطوطات الوثائق الخاصة وركن العلاقات الدولية وركن للخرائط والتي تحدد مسار العمانيين وامتداد الاراضي العمانية في الماضي ويحتوي المعرض على العديد من الصور النادرة كما يحتوي المعرض على ركن خاص للوثائق و المخطوطات الأصلية و الصحف و المجلات ومنها المجلات الدويبة اما فيما يخص تصميم المعرض وطريقة العرض فقد عرضت بخلفيه تراثيه تجسد التراث العماني و وتجسد لحزام الخنجر العماني والذي يعتبر من أبرز واغلى ممتلكات الرجل العماني في تلك الحقبة الزمنية، كما ان اقامت المعرض بمركز البلدية الترفيهي اضاف طابع خاص للمعرض من حيث اقبال الزائرين واستقطابهم للمعرض والاطلاع على تاريخ عمان.

محتوى المعرض:
ويضم المعرض مجموعة من الوثائق التاريخية التي تمثل حقبا تاريخية مختلفة وأقسام متعددة تحكي تاريخ السلطنة التليد وسيرة جلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم حفظه الله ورعاه وأهم منجزات النهضة المباركة ، كما يضم المعرض قسم يوضح العلاقات الدولية(المعاهدات الدولية والمراسلات والاتفاقيات) بين السلطنة وبقية الدول وقسم الوثائق الخاصة( الوصايا والاقرارات والتعازي والتهاني والطب الشعبي والافلاج وغيرها) التي تمتلكها الهيئة من المواطنين وتخص العائلات العمانية التي تعتبر بدورها النواة الأولى لجمع وتسجيل الوثائق ويعتبر المعرض فرصة للاطلاع على العديد من الوثائق والصور التاريخية النادرة التي تتناول فترات ممتدة وحقب تاريخية مختلفة تتحدث عن مخزون وإرث حضاري وثقافي لذاكرة هذا الوطن العزيز . ويوجد بالمعرض قسم خاص بشرق إفريقيا يحكي عن العلاقات العمانية والأجنبية في مختلف الجوانب السياسية والاقتصادية والاجتماعية والتمازج الثقافي بين شطري دولة مسقط وزنجبار وحياة العمانيين في تلك الفترة الى جانب قسم خاص بالطوابع والعملات وخرائط قديمة تحدد المسارات البحرية التي تربط عمان والمحيط الهندي وشرق إفريقيا والمناطق الآسيوية وقسم خاص بإنجازات هيئة الوثائق والمحفوظات الوطنية وبناء نظام إدارة الوثائق بالجهات الحكومية، الى جانب احتوائه على مجموعة من الوثائق والأصول والمخطوطات ومجموعة من قصاصات الصحف والمجلات بالإضافة الى مجموعة من الوثائق التي تخص اهال محافظة ظفار. ويهدف المعرض إلى فتح آفاق جديدة لجميع الباحثين والمؤرخين والدارسين والمهتمين بالمجال التاريخي وذاكرة الوطن وتشكل هيئة الوثائق والمحفوظات الوطنية أهمية خاصة لحفظ الذاكرة الوطنية بفضل ما يتجمع لديها من الوثائق التي ترحل من الجهات المعنية والخاضعة لقانون الوثائق أو تلك التي يبادر المجتمع بتسجيل وثائقه لديها فضلا عما توليه الهيئة من جهد حثيث في الحصول على الوثائق المتوفرة في الأرشيفات ودور الوثائق في مختلف دول العالم والعمل على تعريف الدول كافة بما تضمه السلطنة من إرث ومخزون حضاري وتاريخي.

مشاركة فعالة للمركز الوطني للإحصاء والمعلومات بالمهرجان
يشارك المركز الوطني للإحصاء والمعلومات في فعاليات ومناشط مهرجان صلالة السياحي لهذا العام من خلال معرض الركن الخاص بالمركز المتواجد في موقعه مقابل البوابة رقم واحد وتعد هذه المشاركة الثانية للمركز في فعاليات صلالة السياحي التي يسعى من خلالها إلي توفير العديد من الخدمات والمؤشرات والتطبيقات وهي تفيد الفرد المجتمع ويوفر المؤشرات الاجتماعية والاقتصادية الى جانب معلومات وتفاصيل مختلفة عن عدد زوار موسم الخريف…وغيرها من المعلومات الأخرى.
وتأتي مشاركة المركز في فعاليات مهرجان صلالة السياحي من منطلق إدراك المركز لأهمية الإحصاء في التخطيط التنموي ، وحرصه على تنمية الوعي الإحصائي وتعزيز المعرفة الجمعية من خلال إيصال المعلومات الدقيقة إلى كافة أطياف المجتمع من مؤسسات حكومية وخاصة وأفراد ؛ حيث وفر – من خلال البوابة – العديد من الإصدارات الرقمية وتطبيقات الهواتف الذكية المتاحة للجميع ، والتي تتميز بتوفير مجموعة خدمات متمثلة في توفير مواقع لأبرز المؤسسات الخدمية كالمدارس والمراكز الصحية وأجهزة الصرف الآلي وتوفير مؤشرات متعلقة بالسكان وتركيبتهم السكانية على المستويات الإدارية بالسلطنة وعرض خارطة تفاعلية توضح المنشآت بنوعيها الخدمية والتجارية لمختلف المستويات الإدارية بالسلطنة وإمكانية تحديد الخدمة المراد التعرف بها أو نوع المعلم المراد الوصول إليه ، وهي متاحة عبر البوابة المعلوماتية.

تدشين عربة المكتب المتنقل لشكاوى حماية المستهلك بمركز البلدية الترفيهي
دشن سعادة الشيخ سالم بن عوفيت الشنفري رئيس بلدية ظفار-رئيس اللجنة المنظمة لمهرجان صلالة السياحي 2015م مساء أمس الاول بمركز البلدية الترفيهي عربة المكتب المتنقل للشكاوي للهيئة العامة لحماية المستهلك وهي عبارة عن حافلة متنقلة تجوب ولاية صلالة يتم من خلالها استقبال شكاوى واستفسارات المستهلكين عن قرب كما تتضمن كتيبات ونشرات تعريفية حول طبيعة عمل الهيئة العامة لحماية المستهلك ودورها الهام في الوقوف على القضايا المتعلقة بعمليات وأساليب الشراء والبيع والمواصفات والجودة المطلوبة للسلع الإستهلاكية التي تعرض للمواطن من قبل المنتج أو المصنع وكيفية حمايته من تقلبات الأسعار في السوق وعن الغش الذي يمكن أن يحدث من قبل بعض التجار ضعاف النفوس .

افتتاح معرض القرية الحرفية بمهرجان صلالة
تحت رعاية سعادة الشيخ سالم بن عوفيت الشنفري رئيس بلدية ظفار رئيس اللجنة المنظمة لمهرجان صلالة السياحي 2015م افتتاح معرض القرية الحرفية بالقرية التراثية بمركز البلدية الترفيهي والذي تنظمه الهيئة العامة للصناعة الحرفية ممثلة بإدارة الصناعات الحرفية بمحافظة ظفار بحضور سعادة الدكتور عصام بن علي الرواس نائب رئيسة الهيئة العامة للصناعات الحرفية وعدد من المسئولين والمهتمين بالجانب التراثي تضمن المعرض العديد من الأعمال التراثية التي تشتهر بها السلطنة كما تم من خلاله تجسيد مجموعة من الصناعات الحرفية العمانية مثل صناعة السعفيات وحرفة الجلود وحرفة الفخاريات والخزف والنسيج بالإضافة إلى حرف التطريزات والأزياء وكذلك النحت على العظام كما شاهد الحضور عرضا تعريفيا حول شجرة اللبان والتي لها أهمية تاريخية وإقتصادية وصحية عبر التاريخ وعرض مراحل عمل التصنيع تتميز محافظة ظفار بزراعة أشجار نخيل النارجيل المسمى جوز الهند .

إلى الأعلى