الأحد 22 يناير 2017 م - ٢٣ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / الجمعية العمانية للفنون التشكيلية ترسو بإشراقة نورها قابوس بولاية عبري
الجمعية العمانية للفنون التشكيلية ترسو بإشراقة نورها قابوس بولاية عبري

الجمعية العمانية للفنون التشكيلية ترسو بإشراقة نورها قابوس بولاية عبري

بمشاركة شرائح مختلفة من المجتمع العماني

عبري ـ من محمود زمزم :
في ليلة اضاء فيها البرق سماء الولاية الهادئة عبري الواعدة ، وكأن السماء تحتفل “بإشراقة نورها قابوس” التي اضاءت النفوس بمقدمها الميمون بمحافظة الظاهرة ، والتي نظمتها مساء امس الاول الجمعية العمانية للفنون التشكيلية بقاعة المؤتمرات بغرفة تجارة وصناعة عمان بولاية عبري ، في محطتها الثالثة بمحافظة الظاهرة ، وذلك برعاية سعادة الشيخ صالح بن ذياب الربيعي والي عبري ، وبحضور عدد من المسئولين والشيوخ وجمع من الحضور.
وقد القى عبد الله بن سليمان الوائلي مساعد مدير الجمعية العمانية للفنون التشكيلية كلمة بهذه المناسبة قال فيها : منذ المقدم الميمون لحضرة صاحب الجلالة سلطان البلاد المفدى حفظه الله ورعاه والجمعية العمانية للفنون التشكيلية تواصل مشاركة الشعب العماني الفرحة والبهجة والسرور بهذا العود السلطاني الحميد ، فمن خلال مجالات الفن التشكيلي المختلفة من الرسم والخط العربي والتعبير الكتابي يشارك المجتمع العماني بأسره من المسئولين والادباء والمفكرين والاعلاميين ورجال الاعمال وكافة شرائح المجتمع في هذه الظاهرة الوطنية الغالية في عبري اشراقة جديدة اشراقة نورها قابوس ..اشراقة تحبها النفوس.
واضاف قائلا : جاء الفن التشكيلي كأسلوب متفرد من العالمية للتعبير عن المشاعر لكونها تتعدى حدود اللغات وتمتزج بسرعة كبيرة مع شعوب العالم بمختلف ثقافاته ، مشيرا بان اللون والحرف والكلمة لها معان كبيرة في نفوس من يصنعها ، وكل لون وحرف وكل كلمة لها سحرها وقوتها وجمالها لا يراها الا من رزق الجمال الحسي الذي ينطبع وراء تلكم الالوان والحروف والكلمات .
عقب ذلك توالت فقرات الاحتفالية والذي اشتملت على قصيدة شعرية للشاعر فهد بن سيف المنذري واستعراض فيلم ” اشراقة نورها قابوس ” ، كما القى الشاعر محمد بن سلطان الهنائي قصيدة شعرية ، وعقب ذلك عبر الحضور من خلال الرسم والكتابة عن مشاعر الحب والولاء للأب القائد مولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم ـ حفظه الله – .
التعبير التشكيلي
واوضح عبد الله بن سليمان الوائلي مساعد مدير الجمعية العمانية للفنون التشكيلية المشرف على الفعالية بمحافظة الظاهرة : بان “اشراقة نورها قابوس” لا تستهدف الفنان التشكيلي بشكل خاص وانما تستشرف بالفن التشكيلي للتعبير من خلاله بالمشاعر الوطنية التي يحملها المواطن العماني بمختلف شرائحه وبشتى اتجاهاته وثقافاته ، وبالتالي يعتبر الفنان التشكيلي المبدع هو سيد الموقف بلا منازع .. ونحن هنا ليس في وضع التنافس اطلاقا انما نعيش فعالية وطنية متمازجة يشكل المجتمع فيها باسره لوحة بانورامية رائعة تحمل الحب والوفاء للسلطان القائد وابن عمان البار .
من جانبه أوضح علي بن صالح بن علي الكلباني عضو مجلس إدارة غرفة تجارة وصناعة عمان ورئيس فرع الغرفة بمحافظة الظاهرة قائلا :يسعد فرع الغرفة بمحافظة الظاهرة استضافة هذه الفعالية الوطنية والتي تنظمها الجمعية العمانية للفنون التشكيلية والتي تحمل اسم مولانا حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه ـ واننا نشعر بالفخر والاعتزاز ونحن نعيش هذه الايام الاحتفالية بالذكرى ال 45 ليوم النهضة المباركة فقد تحقق لعمان وشعبها الكريم العديد من الانجازات التي لا ينكرها ذو بصر وبصيرة ، وسعداء باشراقة نورها قابوس من أجل اتاحة الفرصة لجميع أفراد المجتمع العماني للتعبير عن حبهم وولائهم لباني نهضة عمان وذلك من خلال مختلف مجالات الفنون التشكيلية كالرسم أو الخط العربي أو التعبير الكتابي .
تجدر الاشارة بان الفعالية الوطنية ” اشراقة نورها قابوس ” تنتقل بين ارجاء هذا الوطن المعطاء لتجسد وترسم مشاعر الحب لقائد البلاد السلطان المفدى حفظه الله ورعاه ،من خلال رحابة الفن التشكيلي في التعبير بلغة واحدة تعكس عن ما تكنه القلوب من حب وولاء لباني نهضة عمان من خلال التوثيق الفني لعدد 1970 لوحة تشكيلية، إشارة إلى انبثاق فجر النهضة المباركة .وسوف تستمر الفعالية حتى نوفمبر القادم حيث ستكون المحطة الختامية بالعاصمة مسقط .

إلى الأعلى