الجمعة 24 مارس 2017 م - ٢٥ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / رياح شديدة ومتقطعة تتسبب في إلغاء السباقات وطاقم الفريق العُماني يؤيد القرار
رياح شديدة ومتقطعة تتسبب في إلغاء السباقات وطاقم الفريق العُماني يؤيد القرار

رياح شديدة ومتقطعة تتسبب في إلغاء السباقات وطاقم الفريق العُماني يؤيد القرار

قبل انطلاق سباقات اليوم الأول لكأس كيل لقوارب جي سي 32

قررت اللجنة المنظمة لسباقات كأس كيل لقوارب جي سي 32 المقامة في ألمانيا خلال الفترة من 30 يوليو إلى 2 أغسطس إلغاء سباقات اليوم الأول حفاظا على سلامة المشاركين نتيجة للظروف الجوية غير المواتية والتي شهدت رياحا قوية ومتقطعة تزيد سرعتها عن 30 عقدة، ولقي القرار تأييدا من جميع الفرق ومن بينها فريق “سلطنة عمان” الذي يحظى برعاية من وزارة السياحة ودعم من بنك إي.أف.جي موناكو.
جاء هذا القرار بعد أن تعرض قارب فريق ألينجي السويسري للانقلاب أثناء الجولات الاستعراضية للإعلاميين التي تقام قبل السباقات، ولحسن الحظ أن الحادث لم يسفر عن تعرض أحد لأي أذى كما أن القارب سلم كذلك من الأضرار وسيستأنف السباق مع بقية القوارب حين تهدأ الظروف الجوية.
وتعليقا عن الظروف الجوية قال ربان فريق “سلطنة عمان” البريطاني لي ماكميلان: “كانت الرياح متقلبة بشكل لا يمكن التنبؤ به، فأحيانا تهدأ الرياح لمستوى الصفر وفي غمضة عين تهب نسمة عاصفة بسرعة 30 عقدة، وبإمكانك تصور العواقب في مثل هذه الظروف بعد ذلك. ورغم تحمس الفرق والطواقم لخوض السباقات إلا إنه لا زالت أمامنا ثلاثة أيام ولا حاجة للمجازفة بسلامة البحارة والقوارب، وكان القرار بإلغاء السباقات في ظل هذه الظروف قرارا صائبا. نترقب يوم الغد بفارغ الصبر ونأمل أن تتحسن الظروف الجوية”.
تأتي مشاركة مشروع عمان للإبحار في هذا السباق انسجاما وتواصلا لمشاركاته المتميزة في سلسلة سباقات الإكستريم 40 الشراعية والتي ساهمت في الترويج للسلطنة في العديد من المحطات السياحية المهمة مثل سنغافورة، وأستراليا، والمملكة المتحدة، والصين، وتركيا، وروسيا، وألمانيا، وفرنسا، حيث تمر سباقات جي سي 32 بعدد من المحطات الأوروبية التي تقع ضمن الأسواق المهمة التي تستهدفها وزارة السياحة.
يتكون فريق القارب “سلطنة عمان” من البحّار العماني ناصر المعشري، والربان البريطاني لي ماكميلان ومواطنه بيت جرينهال، والنيوزلندي إيد سميث الذي يحل محل الأسترالي جلين آشبي بعدما عاد لإكمال مشواره مع فريق الإمارات في سباقات كأس أميركا للشراع، وينضم إلى الفريق كذلك البريطاني أليستر ريتشاردسون صاحب الخبرة في القوارب متعددة البدن والذي كان يبحر مؤخرا ضمن فريق لونا روزا في سباقات كأس أميركا للشراع.
تجدر الإشارة إلى أن فريق سلطنة عمان -رغم حداثة تجربته في قوارب الأجنحة الغاطسة- استطاع الفوز بأول مرحلة من سلسلة سباقات آر سي32 لعام 2015م في بحيرة التراونسي في النمسا، وحافظ على صدارته في الترتيب العام في مرحلة كاوس بالرغم من حصوله على المركز الثاني في تلك المرحلة بعد منافسة قوية ضد فريق أرمن ستورم. وبعد مرحلة كيل سيتبقى للفريق مرحلتان أولاهما في مدينة روما الإيطالية والأخيرة ستكون في مدينة مارسيليا الفرنسية.

إلى الأعلى