الثلاثاء 24 يناير 2017 م - ٢٥ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / بداية ثابتة للقارب العماني “سلطنة عمان” بالرغم من التغير الطارئ في تشكيلة الطاقم
بداية ثابتة للقارب العماني “سلطنة عمان” بالرغم من التغير الطارئ في تشكيلة الطاقم

بداية ثابتة للقارب العماني “سلطنة عمان” بالرغم من التغير الطارئ في تشكيلة الطاقم

في اليوم الثاني من سباقات كأس كيل لقوارب جي سي32

قدم القارب العماني الذي يحمل اسم “سلطنة عمان” برعاية من وزارة السياحية ودعم من بنك إي أف جي موناكو أداءاً ثابتاً بالرغم من التغيير الطارئ في تشكيلة الطاقم في اليوم الثاني من سباقات كأس كيل لقوارب جي سي32 التي تقام في مدينة كيل الألمانية خلال الفترة من 30 يوليو إلى 2 أغسطس. ولكن خصمهم السويسري فريق ألينجي كان أكثر استعدادً واستأثر بالصدارة في أغلب السباقات الثمانية، وترك للفريق العماني المركزين الثاني والثالث في ستة سباقات حفظت له المركز الثالث بفارق نقطة واحدة فقط عن فريق سبين دريفت الفرنسي في المركز الثاني.
تأتي مشاركة مشروع عمان للإبحار في هذا السباق انسجاماً وتواصلاً لمشاركاته المتميزة في سلسلة سباقات الإكستريم 40 الشراعية والتي ساهمت في الترويج للسلطنة في العديد من المحطات السياحية المهمة مثل سنغافورة، وأستراليا، والمملكة المتحدة، والصين، وتركيا، وروسيا، وألمانيا، وفرنسا، حيث تمر سباقات جي سي 32 بعدد من المحطات الأوروبية التي تقع ضمن الأسواق المهمة التي تستهدفها وزارة السياحة.
اضطر فريق “سلطنة عمان” للقيام بتغيير طارئ في تشكيلته بسبب الوعكة الصحية التي يعانيها البحار البريطاني بيت جرينهال، ليحل محله البحار المعروف باول كامبل جيمس، أحد أشهر بحارة فريق لاندرفر في سباقات كأس أمريكا، والذي كان ضمن الفريق الفائز الأسبوع الماضي بجائزة لويس فيتون في سلسلة سباقات كأس أمريكا الشراعية في بورتسموث. وليس كامبل بالغريب على طاقم “سلطنة عمان” حيث حل محل الربان لي ماكميلان الشهر الماضي عندما اضطر ماكميلان للتنحي بعد تعرضه لكسر في اليد، كما قاد كامبل الفريق للفوز بسباق جي بي مورجان حول جزيرة كاوس الشهر الماضي.
بعد أكثر من عشرين عاماً يلتقي كامبل وماكميلان مرة أخرى للإبحار في قارب واحد، وعن ذلك يقول ماكميلان: “أبحرت مع بيت جرينهال لسنوات عديدة وأصبحنا ثنائياً قوياً ضمن الفريق، ولذلك استغرقت بعض الوقت للتعود على التشكيلة الجديدة. هذه أول مرة أبحر فيها مع كامبل في قارب واحد منذ أن كنت طفلاً، حيث قضينا أغلب السنوات الماضية في منافسة ضد بعضنا، وخضنا الكثير من المنافسات الرائعة، وإنه لشعور مختلف حقاً أن نبحر في القارب نفسه بعد كل هذه المنافسات”. وأضاف ماكميلان يتحدث عن كامبل: “يتمتع كامبل بسرعة الحركة في القارب، كما أنه صاحب خبرة في هذا النوع من القوارب، لذلك فنحن نستفيد من بعضنا البعض”.
وبالرغم من هذه التغيرات الطارئة والرياح القوية المتقطعة التي وصلت سرعتها إلى 20 عقدة، تحسنت نتائج الفريق مع تقدمهم في السباقات، واستطاع احراز المركز الثاني مرتين في آخر ثلاثة سباقات، وخرجوا من اليوم في المركز الثالث بفارق 13 نقطة عن المركز الأول الذي استحقه الفريق السويسري ألينجي بجدارة. وعن مجريات السباقات قال ماكميلان: “كنا نبذل قصارى جهدنا طوال السباقات إلا أن فريق ألينجي كان قوياً جداً، وكانوا يجيدون المناورة، ولذلك تأخرنا قليلاً حتى نعتاد على الوضع”. وختم ماكميلان حديثه وقال: “كانت المنافسات قوية جداً هذا اليوم، وكانت التقلبات في الرياح كثيرة أيضاً، وكان مسار السباق صعباً، وفي خضم ذلك كله لم يتسنى لي اتخاذ القرارات الصائبة دائماً، لذلك كان يوماً حافلاً بالدروس في نظري”.
ومن جهة أخرى كان البحار العماني ناصر المعشري في أفضل حالاته وتحدث عن أمله في تحسن مركز الفريق وقال: “تقدمنا على بقية الفرق في الانطلاق في آخر سباقين ولكننا لم نفلح في الحفاظ على هذا التقدم بقية السباق، ولكننا كنا نتحسن في أدائنا في كل سباق، ولذلك سنجتمع الليلة لتدارس أدائنا وسنخوض السباقات غداً بكل قوة ونأمل أن نحرز نتيجة أفضل”.
يتكون فريق القارب “سلطنة عمان” من البحّار العماني ناصر المعشري، والربان البريطاني لي ماكميلان ومواطنه بيت جرينهال الذي اضطر للتنحي بسبب وعكة صحية طارئة وينوب عنه حالياً باول كامبل جيمس، والنيوزلندي إيد سميث، والبريطاني أليستر ريتشاردسون صاحب الخبرة في القوارب متعددة البدن والذي كان يبحر مؤخراً ضمن فريق لونا روزا في سباقات كأس أمريكا للشراع. تجدر الإشارة إلى أن فريق سلطنة عمان -رغم حداثة تجربته في قوارب الأجنحة الغاطسة- استطاع الفوز بأول مرحلة من سلسلة سباقات آر سي32 لعام 2015م في بحيرة التراونسي في النمسا، وحافظ على صدارته في الترتيب العام في مرحلة كاوس بالرغم من حصوله على المركز الثاني في تلك المرحلة بعد منافسة قوية ضد فريق أرمن ستورم. وبعد مرحلة كيل سيتبقى للفريق مرحلتان أولاهما في مدينة روما الإيطالية والأخيرة ستكون في مدينة مارسيليا الفرنسية.
تستمر السباقات لليوم الثالث، ويمكن للجاهير متابعة السباق والتغطية المباشرة من خلال الموقع الإلكتروني للسباق www.gc32racing.com بدءاً من الساعة الخامسة عصراً بالتوقيت المحلي للسلطنة.

إلى الأعلى