السبت 22 يوليو 2017 م - ٢٧ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / وزارة الشؤون الرياضية تتابع تنفيذ الأيام المفتوحة ومراكز التدريب في ” صيف الرياضة “
وزارة الشؤون الرياضية تتابع تنفيذ الأيام المفتوحة ومراكز التدريب في ” صيف الرياضة “

وزارة الشؤون الرياضية تتابع تنفيذ الأيام المفتوحة ومراكز التدريب في ” صيف الرياضة “

القافلة الرياضية تحط رحالها بفلج السديرين بينقل

تتابع وزارة الشؤون الرياضية تنفيذ الأيام المفتوحة ومراكز التدريب وذلك ضمن برنامج ” صيف الرياضة ” لعام 2015م في مرحلته الثانية خلال الفترة من 26 يوليو ولغاية 26 اغسطس الجاري . وتأتي الرياضة في مقدمة اهتمامات الشباب في الأوقات الصيفية من خلال استثمار أوقات الفراغ في التدرب وتعلم رياضات جديدة وتنمية المهارات والقدرات الرياضية والمشاركة في المسابقات الفردية والجماعية والفردية الرياضية منها والترفيهية والعائلية كل تلك الفعاليات تترجم إلى مناشط وبرامج وتقام في منشآت ومرافق رياضية مخصصة في كافة محافظات السلطنة في برنامج صيفي وسنوي ” صيف الرياضية ” الذي يلاقي شهرة واسعة في كافة أرجاء السلطنة والذي يستهدف الكبير والصغير والرجل والمرأة من عمر الخمس سنوات فما أعلى وفق فعاليات متنوعة بتنوع البشر وتركيبتهم وميولهم الرياضية والفكرية .
مفاهيم الارتباط الرياضي
ويواصل ” صيف الرياضة ” نجاحاته خلال عشر سنوات متتالية , مستفيدا من التطور السنوي الذي يطرأ على البرنامج والإضافات التي تهم المستفيدين من الفعاليات المتنوعة , ليصل صداه إلى كافة المحافظات والولايات والقرى بوجود فعاليات رياضية وترفيهية تعني كافة المجتمع بما في ذلك القرى البعيدة عن المرافق الرياضية والتي تستهدفها ” القافلة الرياضية ” من خلال إقامة مناشط رياضية ومسابقات لمختلف المراحل العمرية للجنسين باستغلال مرافق تابعة لجهات حكومية أخرى كوزارة التربية والتعليم مثل المدارس , وبتهيئة مساحات مناسبة لممارسة الأنشطة الرياضية والترفيهية التي تهدف إلى غرس مفاهيم الرياضة كسلوك يومي وحاجة ضرورية لصحة البدن وللوقاية من العيديد من الأمراض التي تنتشر خاصة في عصرنا الحالي الذي انغمس فيه الفرد والمجتمع مع التطورات التكنولوجية وابتعد جسد الانسان عن الحركة لتقتصر حركة الكثيرون على الخروج من باب المنزل إلى موقف السيارة , ومن موقف السيارة بالعمل إلى موقع أداء العمل , وهذا الأمر يحدث لدى الكثيرين كوضع يومي , وتأتي الرياضية والبرنامج التي تقدمها وزارة الشؤون الرياضية بهدف وضع الحلول المناسبة لتلك الوضعيات والتشجيع على ممارسة الرياضة , بالإضافة إلى الارتقاء بالرياضيين والموهوبين وتنمية قدراتهم في الرياضات التي يميلون إليها.
وتساهم الرياضة في ارتباط الأفراد ببعضهم نظرا لدخولها إلى قلوب محبيها بطرق عديدة كالتسلية والتحدي والتشويق والاستمتاع , ويرتبط بها الأفراد ارتباطا وثيقا ويشاركهم ذلك كافة دول العالم في حب الرياضة والاستمتاع بها لتصبح لغة عالمية وسلوك دولي وحضاري يستحق أن تستثمر الأوقات من أجله.
ويوفر ” صيف الرياضية في عام 2015م فرصا رياضية كبيرة من خلال تنوع الرياضات التي بلغت 25 رياضية متنوعة يقوم الفرد باختيار رياضته المفضلة في مراكز التدريب الصيفية ويقوم بتسجيل البيانات الشخصية والفئة العمرية ويتم توزيعه ضمن مجموعة من الأفراد للتدرب والاستفادة على يد مدربين مختصين , وتلاقي مراكز التدريب الصيفية التابعة لبرنامج ” صيف الرياضة ” إقبالا جيدا لمختلف الرياضيات التي تشكل محطة اهتمام , وتختلف اهتمامات المشاركين من محافظة لأخرى حسب ميول واهتمامات الأفراد في كل محافظة .
ويرتبط ” صيف الرياضة ” 2015م ببرنامج زمني شامل كافة فئات المجتمع فهنالك الفعاليات الخاصة بالمراحل السنية للجنسين من الخامسة وحتى 18 لمختلف الرياضات من خلال التدرب بمراكز التدريب , والمسابقات المختلفة في الأيام الرياضية والمفتوحة . كما تخصص فعاليات للموظفين ومثلها للموظفات كالمسابقات والأيام المفتوحة والتي يتم الإعلان عنها كل عن طريق المحافظات والدوائر الرياضية وفرق العمل , وهنالك فعاليات للعائلات وللأطفال , وفعاليات خاصة لمرضى التوحد والاعاقة والرعاية الاجتماعية , بالإضافة إلى الفعاليات والبرامج الخاصة بالجاليات في كافة محافظات السلطنة , ويسمح أيضا للمقيمين المشاركة في كافة الخدمات والبرامج الرياضية ومراكز التدريب , كل تلك الفعاليات والبرامج والأنشطة تقدم بطريقة احترافية ومنظمة وفي مرافق مخصصة للمرح والاستمتاع والاستفادة.
فلج السديرين بينقل
حطت القافلة الرياضية رحالها في بلدة فلج السديرين بولاية ينقل التابعة لمحافظة الظاهرة والتي احتضنت فعاليات القافلة الرياضية وهي إحدى المناشط المفتوحة ببرنامج ” صيف الرياضية ” , حيث تستهدف القافلة الرياضية القرى البعيدة عن المرافق الرياضية بمختلف أرجاء السلطنة , ويتم إيصال الخدمات الرياضية والمسابقات الرياضية والترفيهية التي تتلاءم مع كافة المستويات العمرية بالمجتمع . حيث لاقت القافلة مشاركة واسعة بين أبناء البلدة والولاية لمختلف الرياضات ككرة القادم , وشد الحبل , ومسابقة الجري , ورمي الجلة , والعديد من الفعاليات الترفيهية التي تفاعل معها الحضور وشارك فيها , وكانت المنافسة كبيرة على المراكز الأولى في فعاليات القافلة الرياضية التي تركت أثرا كبيرا في نفوس المشاركين , وتم التعرف على العديد من الفوائد الرياضية وحث المجتمع على الاستمرار في المناشط الرياضية المختلفة وأهميتها للفرد والمجتمع, وفي ختام القافلة الرياضية تم توزيع الجوائز والهدايا التذكارية على المشاركين والحائزين على المراكز الأولى في المسابقات.
فعاليات متنوعة
تواصل محافظة شمال الباطنة تقديم خدماتها الرياضية لبرنامج ” صيف الرياضة ” من خلال مراكز التدريب المختلفة الرياضات , والأيام الرياضية المفتوحة لكافة المجتمع والتي تتنوع فيها الفعاليات والمناشط , حيث يستقبل المجمع الرياضي بصحار ومراكز الأندية المشاركين في فعاليات ” صيف الرياضية ” للعام 2015م وفق عملية منظمة وبخطط زمنية لكافة الرياضات والأنشطة. ويقوم فريق عمل المحافظة بمتابعة كافة الفعاليات وتنفيذها بالشكل الذي تم التخطيط له .
العامرات تحتضن اليوم الرياضي

تحتضن ولاية العامرات مساء غدا الاثنين خلال الفترة من الرابعة عصرا وحتى الثامنة مساء فعاليات اليوم الرياضي وذلك بمنتزه المنطقة الرابعة , حيث ستصاحب الفعاليات المتعة والحماس والإثارة للمشاركين من الفئتين الذكور والإناث , حيث ستقام العديد من الفعاليات الرياضية والترفيهية بهدف خلق أجواء ممتعة ومسلية بصيغة رياضية , وإضافة التنافس بين المشاركين من مختلف الأعمار , ومن المتوقع أن تشهد الفعاليات الرياضية بمنتزه المنطقة الرابعة بالعامرات إقبالا كبيرا من المشاركين والعائلات التي ترتاد المنتزه بشكل يومي . وتعد العامرات أحد الولايات بمحافظة مسقط والتي تستهدفها مناشط وفعاليات وزارة الشؤون الرياضية كونها تشهد نزوحا سكانيا كبيرا , ويتم الاستفادة من المرافق التابعة للجهات الحكومية لإقامة المناشط الرياضية.
وستقام في اليوم الرياضي بالإضافة إلى المسابقات الترفيهية مسابقات لكرة القدم , ومسابقات الشطرنج , مسابقات خاصة للأطفال , وستقدم الهدايا والجوائز على الفئات المشاركة والفائزة .

إلى الأعلى