الأربعاء 18 يناير 2017 م - ١٩ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / تواصل فعاليات وأنشطة البرنامج الصيفي لطلاب المدارس بمحافظة السلطنة
تواصل فعاليات وأنشطة البرنامج الصيفي لطلاب المدارس بمحافظة السلطنة

تواصل فعاليات وأنشطة البرنامج الصيفي لطلاب المدارس بمحافظة السلطنة

أنشطة وفعاليات علمية وحياتية لاستغلال أوقات فراغ الطلاب وتعليمهم المهارات التي يحتاجونها في حياتهم

مسقط – من عبدالله الجرداني : ظفار ـ الوطن : دبا ـ من محمد العلوي : شمال الشرقية ـ من يعقوب بن محمد الغيثي الداخلية ـ من سيف الهطالي : البريمي ـ الوطن : منح : من سالم البوسعيدي : العوابي ـ من حمود الخروصي :
يواصل البرنامج الصيفي لطلاب المدارس أعماله بحضور أكثر من 15 ألف طالب وطالبة في مختلف المراكز على مستوى السلطنة والتي تحتوي على الكثير من النشاطات والأعمال التي تعود بالنفع على الطلاب والطالبات واستغلال وقت الفراغ في أثناء الإجازة الصيفية فيما هو مفيد
مسقط
ففي محافظة مسقط انطلقت فعاليات البرنامج الصيفي والذي حمل هذا العام شعار صيفي قيم ومنجزات حيث استقبل المشرفين والمدربين بالمراكز الصيفية بالمحافظة خلال اليوم الأول الطلبة المشاركين ففي مركز أحمد بن النعمان بالسيب ألقى رئيس المركز كلمة ترحيبية للطلبة المشاركين تضمنت بعض التوجيهات المتعلقة باشتراكهم في هذا البرنامج ثم قدم المدرّب قيس العزري موجزا مرئيا حول الآلية التي سوف تسير عليها البرامج المختلفة خلال الأيام القادمة مستعرضا مع الطلاب طرق التفاعل مع أنشطة البرنامج والتوقيت والفعاليات المنفذة في المركز كما أجاب عن استفسارات الطلاب المختلفة ، بعدها قدم المدربين بالمركز نبذه موجزة عن برامجهم والتي سوف ينفذونها بالمركز والتي تضمنت العديد من الأنشطة مثل برنامج أفكار خضراء وبرنامج التصميم الجرافيكي و برنامج العزف الموسيقي وبرنامج العمل التطوعي و البرنامج الرياضي وبرنامج التصويروصناعة الأفلام ، وفي مركز سعيد بن ناصر بولاية العامرات أقيم مشغل مبسط قام خلاله رئيس المركز مع المشرفين بشرح البرنامج الصيفي والأهداف الرامي إلى تحقيقها في خلال فترة البرنامج التي تمتد لأسبوعين مقسم إلى خمس ساعات يوميا يقدم فيها جوانب علميه وثقافيه ورياضيه وغيرها من الفعاليات والمناشط الأخرى المرافقة للبرنامج الصيفي ، وفي مدرسة شجاع بن وهب للتعليم الأساسي بولاية بوشر ، لاقى البرنامج إقبالاً من قبل الطلبة المشاركين، حيثُ تم إطلاعهم على أهداف البرنامج وطريقة التعامل مع فرق العمل في المجموعات الطلابية بالتعاون مع المشرفين، وتخلل اليوم الأول تعريف الطلبة ببعض البرامج التي سوف تقدم وكيفية التهيئة المناسبة لحضور مثل هذه البرامج تساعدهم على إكتساب مهارات حياتية وعلمية في مختلف المجالات ، والتي منها طريقة تعلّم مهارة الخط العربي، إضافة إلى جملة المفاهيم العامة عن أبرز الخطوط وهو الخط ( الرقعة، النسخة، الديواني،، وشهد العرض تقديم أمثلة حية تفاعل معها الطلبة وسجلوا خلالها تفاعلا واضحا،بينما أقام مركز المعبيلة الشمالية ورشتي عمل الأولى في تشكيل البالونات والثانيه في إعادة التدوير، ففي ورشة تشكيل البالونات تم تدريب الطالبات على عمل قوس البالونات وبعض الأشكال والمجسمات المختلفة وفي ورشة اعادة التدوير تم استغلال زجاجات الماء البلاستيكية في عمل توزيعات حلويات الحفلات،أما مركز أم الحكم بنت الزبير فقد تمّ تعريف الطالبات المشاركات بماهيه الأنشطة التي يتضمنها البرنامج واتي تنوعت بين التعليميه واليدويه والترفيهيه والدينية كما والعمل على تحفيز الطالبات ورفع دافعيتهم لإكتساب بعض المهارات الحياتية المتنوعة بالإضافة للجانب الترفيهي والمتضمن مسابقات ثقافيه متنوعة .
ظفار
وفي محافظة ظفار قام صباح أمس الأحد كل من فتحية بنت خلفان السدية مديرة مكتب سعادة الشيخ مستشار وزيرة التربية والتعليم لشؤون العلاقة مع المجتمع نائبة رئيس اللجنة الرئيسية وهلال المنصور عضو اللجنة الرئيسية بزيارة تفقدية إلى كل من مركز السعيدية للبنين ومركز السعادة للبنات بولاية صلالة وذلك بهدف الاطلاع على أبرز الفعاليات والبرامج التي يتم تنفيذها وأيضا متابعة خطط المراكز في هذه الفترة وذلك برفقة أحمد بن علي المسهلي نائب مدير دائرة البرامج التعليمية رئيس اللجنة المحلية للبرنامج بمحافظة ظفار. حيث تم خلال الزيارة الالتقاء برؤساء المراكز والمشرفين والاستماع إلى آرائهم ومقترحاتهم ومناقشة جوانب القوة التي يمكن استغلالها لإنجاح مثل هذه البرامج الصيفية التي تثري الوعاء المعرفي لدى الطلبة المشاركين وتنشط الحركة الفكرية وتنمي روح الإبداع لديهم.
كما تم الجلوس مع عدد الطلاب والطالبات المشاركين والموزعين على عدة أسر حيث تم تقديم شرح وافي حول أهداف وطبيعة المراكز الصيفية والخدمات التي يتم توفيرها لهم بالإضافة إلى غرس الحماس في نفوسهم نحو المشاركة الإيجابية بمختلف المناشط والبرامج والتي من أهمها الحلقات التدريبية والمحاضرات العلمية والرحلات الترفيهية والمسابقات وغيرها. جدير بالذكر أن البرنامج الصيفي لطلبة المدارس يتم تنفيذه بشكل سنوي في جميع محافظات السلطنة حيث يستمر برنامج هذا العام لغاية 13 أغسطس 2015م.
وقد تواصلت لليوم الثاني بمحافظة ظفار فعاليات ومناشط البرنامج الصيفي لهذا العام (صيفي قيم ومنجزات ) وسط مشاركة فاعلة من قبل المدربين والطلاب في مختلف المجالات الثقافية والعلمية والرياضية وذلك بولايات صلالة وطاقة ومرباط وسدح.
مسندم
تتواصل فعاليات البرنامج الصيفي (صيفي قيم ومنجزات) بجميع المراكز الصيفية لطلبة المدارس بولايات محافظة مسندم ونيابة ليما حيث تتواصل فعاليات البرنامج الصيفي الذي تنظمه وزارة التربية والتعليم لليوم الثاني على التوالي وسط مشاركة فاعلة من المشاركين والمشاركات في البرنامج والذي يحمل شعار (صيفي قيم ومنجزات ) حيث التحق حوالي (500) طالب وطالبة في 6 مراكز على مستوى ولايات محافظة مسندم وضمن خطة الزيارات الميدانية التي تقوم بها اللجنة المحلية للبرنامج الصيفي قام أحمد بن عبدالله بن خلفان المدحاني المدير العام المساعد لشؤون التقويم التربوي والبرامج التعليمية بالمديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة مسندم رئيس اللجنة المحلية لتنظيم وإدارة البرنامج الصيفي بزيارة لمركز النصر بولاية مدحاء تم خلال اللقاء مناقشة فعاليات البرنامج الصيفي وتقديم المقترحات والنصائح المساعدة على نجاحه كما التقى بالطلبة المشاركين موجها إياهم إلى ضرورة الاستفادة من فعاليات البرنامج الصيفي المختلفة وأشاد المدحاني بمشاركتهم في البرنامج وانخراطهم للمشاركة في أنشطته وفعالياته حاثا إياهم على الانضباط والمواظبة في المشاركة لتحقيق الفائدة المرجوة وصقل المهارات موجها إياهم إلى تطبيق هذه المهارات في حياتهم اليومية واختيار الأنشطة والفعاليات التي تتناسب مع ميولهم وهواياتهم كما أكد المدحاني خلال حديثه مع المشاركين في البرنامج أهمية التعرف على المنجزات الحضارية التاريخية والتعرف على الموروث الحضاري والحفاظ على المنجزات والمكتسبات التي تعزز الهوية الوطنية لتكون باعثا للفخر والاعتزاز في مختلف المحافل مؤكدا أن الجميع صغارا وكبارا تقع عليهم مسؤولية الحفاظ على هذه المنجزات التي تحققت خلال أزمنة وعصور مختلفة جعلت لعمان مكانتها التاريخية المرموقة.
وقد نظمت في المراكز العديد من الفعاليات والأنشطة ففي مركز آمنة بنت وهب بولاية بخاء قدمت مريم بنت محمد بن صالح الشحية تدريبا عمليا حول طبقي من صنع يدي وهي كيفية عمل المعجنات ولكن بطريقة جديدة ومبتكرة كما قدمت عذاري الشحي ورقة عمل بعنوان استراتيجية كايزن موضحة بأنها استراتيجية يابانية بمعنى كيفية التغيير للأفضل في جميع نواحي الحياة الاجتماعية والنفسية والاقتصادية وذلك من أجل القضاء على المودا وهو (هدر الوقت حيث تم توضيح وتطبيق الإستراتيجية على حياة الطالب وكيفية توظيفها في تغيير الأفكار والسلبيات وكل مايود تغييره للأفضل ليتجنب(المودا) هدر الوقت.
وفي مركز ابو بكر الصديق بولاية خصب قدم المدرب وليد بن أمير بن أحمد السعدي عن لعبة الشطرنج ومدى أهمية هذه اللعبة للطلاب حيث أنها تعتبر من أهم الألعاب الفكرية والذهنية التي تساهم في تنمية وتوسعة مدارك العقل والفكر بالإضافة إلى أنها تنمي مهارة التخطيط لدى الطلاب من حيث التكتيكات وتحركات البيادق والتوقع والتفكير الإبداعي موضحا بتدريبات عملية حول المراحل المختلفة في الطريقة وقوانين اللعب والمسميات الأخرى للشطرنج التي كانت تلعب في العصور السابقة .
وفي مركز خولة بنت الأزور قدمت مشاعل علي درويش الشحية تدريبات عملية حول الأساسيات في تطبيق الكوروشيه والتعرف على أدواتها وكيفية بداية العمل في الكوروشيه حيث تم التدريب عمليا بالإضافة إلى تطبيقها عمليا كما قدمت فاطمة بنت أحمد حسن المطوع ورقة عمل حول المسعف الأول تناولت فيها عن الإسعافات الأولية وأهميتها في الحياة والمهارات التي تمكن الطالب من مساعدة أصدقائه وجيرانه كما تناولت أيضا كيفية نقل المريض و التعامل معه مع مجاري الهواء وتناول أيضا كيفية إزالة انسداد مجرى الهواء للشخص البالغ والرضيع وكيفية التعامل مع حالات التسمم والحروق والنزيف وتطبيقها عمليا كما قدمت بشائر صالح سعيد الريامي برنامجا عن الفوتوشوب حيث تناولت أساسيات التصميم وما هي استخدامات البرنامج كما تم التدريب على فن الدمج وإضافة النصوص والتأثيرات والتطبيق عمليا.
وفي ولاية دبا سجل مركز سكينة بنت الحسين مشاركة واسعة للأنشطة التربوية والبرامج الموضوعة التي تناسب طموحات الطالبات المشتركات في المركز حيث اشتمل على عدد من الدورات في الحاسب الآلي والقرآن الكريم حيث أوضحت حليمة بنت علي بن محمد الشحية رئيسة المركز أن الطالبات المشاركات يقمن بمجموعة من الأنشطة والفعاليات ويحرصن على الحضور في المركز للمشاركة في البرنامج وأضافت حليمة الشحية هناك أنشطة وبرامج وزارات ميدانية لعدد من المواقع والمعالم السياحية والشواطئ البكر التي تقع على بحر عمان
شمال الشرقية
تواصلت لليوم الثاني فعاليات البرنامج الصيفي لطلبة المدارس بمحافظة شمال الشرقية في مراكزها المختلفة، ففي مركز السبل نفذت عدد من البرامج والفعاليات فقدمت بهية الجلندانية ورشة عن المشغولات اليدوية وتعريف الطالبات بأهمية العمل اليدوي وتوظيف الخامات المتاحة بالبيئة فيما قدم طلال بن خلفان الشعيبي مدير إدارة السياحة بإبراء ورقة عن الارشاد السياحي حيث تعرفت الطالبات على الاماكن السياحية الموجودة وكيفية جذب الانتباه لها والحفاظ عليها اما عبير عاطف معلمة تربية رياضية تفننت في تقديم العاب القوى مركزتا على جذب انتباه الطالبات لأهمية الرياضة وفائدتها للصحة العامة ففي الجانب الديني كما دربت عائشة السرحنية مرشدة دينية بوزارة الاوقاف الطالبات على القراءة والترتيل الصحيح للقران الكريم.
أما مركز العلياء للبنات بولاية المضيبي فقدم برامج في الإبداع التقني لتصميم مواقع على الشبكة العالمية “الانترنت” و برامج التصميم الجرافيكي و إنتاج مقاطع الفيديو، إضافة إلى ورشة أسس الحوار الناجح فقد اشتركت الطالبات في ادارت حوارات ومناظرات قائمة على الأدلة والبراهين والحجج الواضحة ، إضافة لورشة توظيف الجرائد في إنتاج الأشكال الفنية ، كما استمرت برامج التجويد والألعاب الرياضية.
وتميز مركز اﻷفلاج الصيفي الذي ضم بين جنباته مزيدا من البرامج الممتعة والمفيدة منها ذهاب الطالبات إلى رحلة علمية إلى جبل مدر في قرية اﻷفلاج برفقة حميدة بنت حمد القنوبية معلمة جغرافيا بهدف التعرف على أنواع الصخور الموجودة ودراسة خصائصها ، ومشاهدة آثار عوامل التعرية واﻹعجاز العلمي في تكون الجبال، كما نفذت أميرة السيد معلمة فنون تشكيلية انشطة وتدريب عملي لصناعة السلال وبعض الألعاب بالصوف، إضافة لبرنامج قرائتي المجودة و English for life تقديم سكينة معلمة لغة انجليزية.وتكوين بريد الكتروني وإنشاء مدونة من تقديم حميدة القنوبية .
في حين استكمل مركز سمية بإبراء ورشة تشكيل الزهور بعجينة السرميك و صناعة الحقائب كذلك قام علي العلوي بتنفيذ تدريب عملي في تصميم البطاقات باستخدام برنامج الفوتوشوب، وتنفيذ مسابقات ثقافية و وضع ملصقات عمانية تحكي التاريخ العماني ومنجزات النهضة المباركة في عهد جلالة السلطان قابوس – حفظه الله – كما اعد المركز خمسة كؤوس للمتميزات في نهاية البرنامج الصيفي بالمركز، إضافة لتوزيع كتيبات التميز على الطالبات موضحة فيها أهداف المسابقة والمطلوب للحصول على الكأس.
فتفرد مركز عبدالله بن زيد بولاية إبراء بتنفيذ ورشة تدريبية في شبكات التواصل الاجتماعي قدمها عبدالله بن حمود الحارثي . ففي المجال الرياضي تناول المدرب محمد بن مصبح الشكيري مباديء لعبة تنس الطاولة وإبداع احمد بن محمد البرواني في ورشة تدريبية عملية في المتحكمات الدقيقة ” المايكروكنترولر “، و تعرف طلاب المركز على الفنون التشكيلية مع جمال رجب عبد الغني .
كما تواصلت فعاليات مركز مدرسة إسماعية فكان التصميم الجرافيكي بقادة إيمان الغنيمية فايزة الشلية واللغة الإنجليزية المدربة من تقديم جواهر الخصيبية ، فيما تواصلت زيارات اللجنة المحلية للمراكز واطلاعها على سير البرنامج فيها .
الداخلية
كما انطلقت فعاليات البرنامج الصيفي لطلاب وطالبات مدارس تعليمية محافظة الداخلية التي تنظمها وتشرف عليها وزارة التربية والتعليم والتي تحمل شعار ” صيفي قيم ومنجزات ” وتتوزع بمختلف ولايات محافظة الداخلية بواقع 21 مركزا للذكور والاناث حيث يستفيد من هذه المراكز قرابة (2265) طالب ، حيث يأتي هذا البرنامج بغرض استغلال الإجازة الصيفية لدى الطلاب لتنمية مهاراتهم وقدراتهم الفنية والرياضية والثقافية والعلمية .
وحول مدى إقبال الطلبة في أول يوم للبرنامج في مختلف مراكز المحافظة يقول فيصل بن سعيد الهنائي رئيس قسم الأنشطة التربوية بالمحافظة وعضو باللجنة المحلية لإدارة البرنامج: في أول يوم للبرنامج الصيفي لاحظنا اقبال متفاوت من الطلبة والطالبات في المراكز الصيفية بمحافظة الداخلية لعام 2015م والموزعون على المراكز الصيفية الاحدى والعشرون مركزا الموزعة على ولايات المحافظة ، هذا فقد اشتمل يوم الافتتاح على تنفيذ العديد من البرامج والانشطة لاستقبال الطلبة وتعريفهم بمحتويات المركز والبرامج وورش العمل التدريبية كم تم توزيع الطلبة للمجموعات وتوزيع الجداول عليهم للبرامج التي سيأخذونها خلال 12 يوماً في فترة اقامة المركز الصيفي.
كذلك من خلال متابعة اللجنة المحلية للبرنامج تقول أمل بنت خليفة الشكرية ، مدير مساعدة بدائرة البرامج للشؤون الانشطة والرعاية الطلابية وعضو باللجنة المحلية : نلاحظ التزام الطالبات بالحضور وهذا يدل على اهتمامهم وحرصهم على المشاركة الفاعلة للاستفادة من البرامج المدرجة بخطة المراكز الصيفية حيث أسهمت التوعية الإعلامية المسبقة بالبرنامج على مستوى المحافظة والمراكز الصيفية في مختلف الوسائل الإعلامية وعبر وسائل التواصل الاجتماعي على تحفيزهم وتشجيعهم وتوعيتهم بأهمية هذه البرامج في شغل أوقات فراغ الطلبة بكل ما هو جديد ومفيد وفق احتياجاتهم وبما يعزز دورهم في خدمة الوطن ليكون لعطاءهم معنى وقيمة نظريا وعمليا .وتضيف الشكرية : لاحظنا حماس وهمة ونشاط الطالبة وتفاعلهم مع المدربين بالقاعات في أول يوم دليل على حسن اختيار المدربين ممن لديهم امكانات ساهمت في اكتشاف نقاط القوة لدى الطلاب.
من جهته قال سعيد بن علي العوفي ،إخصائي نشاط ثقافي وعضو باللجنة المحلية أن تعليمية الداخلية قامت بتوزيع المراكز بحيث تغطي جميع الولايات ففي ولاية نزوى يوجد مركزان بمدرسة البشير بن المنذر للذكور ومدرسة حفصة بنت عمر للإناث وبولاية بهلاء توجد ثلاثة مراكز بمدرسة الحارث بن مالك للذكور ومدرسة المعمورة ومدرسة عائشة بنت طلحة للإناث وفي ولاية سمائل كذلك ثلاثة مراكز للذكور بمدرسة صالح بن المتوكل وللإناث بمدرسة مارية القبطية وزينب بنت الرسول ،وثلاثة مراكز أخرى بولاية إزكي بمدرسة عمر بن الخطاب للذكور ومدرسة سيما ومقزح ومدرسة أم أيمن للإناث كما يوجد مركزان بولاية الحمراء بمدرسة الشيخ إبراهيم بن سعيد للذكور وفاطمة بنت الخطاب للإناث أما في ولاية بدبد فهناك مركز بمدرسة خالد بن الوليد للبنين ومركز بمدرسة زينب بنت قيس للبنات وفي ولاية منح هناك مركزان بمدرستي الشيخ محمد بن مسعود للبنين والشيخة نظيرة للبنات وأخيراً هناك مركز واحد بولاية أدم بمدرسة أدم وهو مخصص للذكور وأضاف العوفي أن هناك قرابة مائة وخمسة وعشرون طالباً بكل مركز مكتمل وقرابة خمسة وستون طالب بالمراكز المنشطرة حيث يبلغ إجمالي عدد المستفيدين 2265 طالب وطالبة .
البريمي
وفي البريمي تفقَّد عبدالله الظاهري المدير العام المساعد بالمديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة البريمي المراكز الصيفية بولاية البريمي حيث قام بزيارة كل من مركز الفاروق ومركز الطلائع ومركز البريمي ومركز المجد وحضر بعض الفعاليات المراكز وقال : ان هذه المراكز تساعد الطلاب على التزود بثقافة الحوار وتعزيز قيم الانتماء للوطن وتعريف الطلبة بمضامين رسالة عمان وغرسها في نفوسهم وتوضيح الصورة الحقيقية للإسلام السمح المعتدل المتوازن.
وأضاف بأن هذه المراكز تقدم المحاضرات والندوات التي تدعو الى تكريس لغة الحوار والتفاهم والتسامح ومحاضرات توعوية تعنى بالسلامة العامة، إضافة إلى مسابقات رياضية وثقافية وأعمال تطوعية يقوم فيها المشاركون بالمراكز ودعا الي الاستفادة من فعاليات المراكز الصيفية لهذا العام من قبل المشاركين من الجنسين شاكراً الجهود التي يبدلها المشرفين على المراكز الصيفية في مختلف المراكز بالمحافظة .
وفي نهاية الجولة أبدى المدير العام المساعد سروره وإعجابه بما شاهده من أعمال للطلاب في تلك المراكز مشيراً بأن هذه المراكز أصبحت محاضن تربوية تخرج طلاب مبدعين متقناتين لإعمالهم وفق أسس وبرامج علمية مدروسة ولأنها قد صقلت أيضاً مواهبهم ومهاراتهم وأعطتهم مساحة كافية للإبداع .
يذكر بأن عدد الطلاب الملتحقين في المراكز الصيفية في ولاية البريمي توزعوا على اربع مراكز لذكور اثنين وللإناث اثنين وقد استمرت فعاليات المراكز الصيفيه لليوم الثاني على التوالي مع استمرار الإنجازات والبرامج المتنوعة في كل المراكز ومن ضمن فعاليات مركز البريمي الصيفي لليوم الثاني فقد قام رئيس المركز بالاجتماع بسائقي الحافلات وتنبيههم وإرشادهم ومرافقة الطلاب في الحافلات للاطمئنان على سلامتهم وتقديم النصح والارشاد للطلبة أثناء تواجدهم في الحافلة لضمان سلامة الجميع أيضا ورشة التوصيلات الكهربائية المنزلية كانت من ضمن الفعاليات المنطلقة بمركز البريمي الصيفي حيث كانت الورشة عبارة عن التوضيح للمشاركين عن كيفية التسليكات والدوائر الكهربائية.
كما ألقى محمد بن سعيد النعيمي ورقة عمل بعنوان ( ادوات الاتصال ) تطرق فيها الى تعريف الاتصال . وهي العملية التي يتم فيها الاتصال والتواصل بين شخصين او اكثر ، ثم تطرق الى التطورات التي حدثت على طرق الاتصال بين الماضي والحاضر وما توصلت اليه الاكتشافات والتكنولوجيا من طرق جديده ، سهلة وسريعة للاتصال في أي بقة من اهمها مواقع التواصل الاجتماعي ( الفيس بوك والتواتس اب والتويتر ) وغيرها موضحا فوائدها وخطورتها في نفس الوقت ، والاثار المترتبة عليها كذلك تطرق الى خطورة الاجهزة والتي تحمل هذه البرامج على صحة الانسان الجسدية والعقلية .
ايضا قدم المستشار و المدرب أحمد عبدالله الكعبي ورقة عمل بعنوان “مفاتيح التفكير الإلكتروني” والتي تحتوي على عشرين مفتاح وهي استراتيجيات في تعلم مهارات التفكير بحيث تختص 10 مفاتيح بالتفكير الناقد او التفكير التقاربي والتي تعنى بمهارات التنظيم والترتيب و10 مفاتيح للتفكير الإبداعي أو التفكير التباعدي والتي تعنى بمهارات الإبتكار والتطوير…. وقد تم التطرق في بداية المحاضرة إلى تعريف التفكير ومن ثم بيان الفرق بين التفكير ومهارات التفكير كذلك توضيح الفرق بين الجانب الأيسر والأيمن للدماغ ، كذلك تم إعطاء الطلبة مجموعة من الأنشطة وبعض التمارين للعقل، ثم بعد ذلك تم التطرق إلى 4 من مفاتيح التفكير الناقد مع مجموعة من الأنشطة لكي يستوعب الطالب ما هية المفتاح وكيفية إستخدامه.
منح
كما بدأت فعاليات البرنامج الصيفي بمركز الشيخة نضيرة الريامية بمنح حيث استقبل مركز الشيخة نضيرة الريامية الصيفي لعام 2015 م طالبات المركز والذي انطلقت فعالياته تحت شعار صيفنا قيم ومنجزات وقد باشر المركز استعداده لاستقبال الطالبات ووضع خطة التجهيزات اللازمة والمتعلقة بكافة البرامج التي تشملها الخطة سواء العلمية والثقافية والرياضية ، وتعليق الاعلانات في مركز الولاية وعند مدخل المدرسة وفي وسائل التواصل الاجتماعي المختلفة حتى يتسنى للجميع التعرف بالمركز ، وأوضحت رئيسة المركز المعلمة منى بنت محمود بن ناصر البوسعيدية بأن الخطة وضعت لتناسب ميول ورغبات الطلبات وهدفنا صقل مواهب الطالبات وتوجيه الطاقات الفكرية والحركية لدى الطالبات الوجهة السليمة الإيجابية ، واشتملت الخطة على برامج علمية كبرنامج الروبوت وورشة الابتكارات وتعرف على علم الفلك وبرنامج الأليستريتور ، أما في الجانب الثقافي فبرامجنا الطباعة بالتنر وتعلم اللغة الفرنسية والغزل والنسيج و سبلة الحوار والرسم على الفخار والنحاسيات ، وفي الجانب الرياضي ستكون معنا اللياقة البدنية وألعاب الشطرنج وتنس الطاولة ويوم رياضي بالمركز الترفيهي بمنح ، كما ستتخلل فعالياتنا رحلات تعليمية متنوعة .
وقد حرصنا على انتقاء أفضل المدربين لتقديم هذه البرامج واكساب الطالبات الخبرة والفائدة ، متمنين لطالبات مركز الشيخة نضيرة الريامية التوفيق والاستفادة من هذه البرامج والأنشطة بما يعود عليهن بالنفع في مسيرتهن العلمية مقدرين جهود أولياء الأمور من خلال تشجيعهم لارتياد مثل هذه المراكز للاستفادة من البرامج المقدمة خلال الفترة الصيفية واستغلال وقت الفراغ .
بعدها قامت المشرفات بتعريف الطالبات وتوجيههن لحافلاتهن بعد يوم مليء بالعمل والاجتهاد والمرح ، وهذا ما أكدته الطالبة مآثر البوسعيدية بقولها : كان يوما مميزا، حيث تم تقسيمنا لمجموعات وأسماء المجموعات ذات معان فتم اختيارها من معالم حضارية بولاية منح ، وتعرفنا على خطة البرنامج الصيفي والمدربين المقدمين للبرامج ، كما أننا استمتعنا بالتعرف بالبرامج المقدمة ، وقد أثار إعجابي موضوع برنامج الروبوت وسبلة الحوار واللغة الفرنسية وكل المواضيع أرى فيها التشويق والمتعة ، وإنني وزميلاتي لمتفائلات بما هو قادم ونحن علي يقين إن شاء الله إستفادتنا من البرامج المقدمة في المركز ، كما تم تسليم الطالبات كتيب عنوانه ( كنزي التزام ) يتضمن هذا الكتيب أهداف البرنامج الصيفي وبعض التعليمات كما تضمن اليوم الأول كذلك برنامج الروبوت تم خلاله تعريف الطالبات على نبذة نظرية عن آلية تركيب الروبوت واستخداماته ومن ثم التطبيق العملي لانتاج بعض المجسمات من الروبوتات بالاضافة إلى برنامج الرسم على الشيل الهادف إلى تعليم الطالبات كيفية تزيين الشيل ووضع اللمسات الجمالية عليها .
العوابي
وقد أقيمت اليوم بالمركز الصيفي للطلبة بولاية العوابي بمحافظة جنوب الباطنة والذي تنظمه وزارة التربية والتعليم بمدرسة الشيخ أبو قحطان الهجاري للتعليم الأساسي تحت شعار “صيفي قيم ومنجزات” عدد من الفعاليات العلمية والثقافية تضمنت تنفيذ حلقة عمل عن مرض السكري قدمها عيسى العوفي تناول فيها أسباب الإصابة بهذا المرض ومدى خطورته من خلال ما يسببه من آثار صحية مختلفة كما تناول طرق الوقاية من الإصابة به باتباع الطرق الصحيحة السليمة في التغذية وممارسة الرياضية ، كما تم تنفيذ حلقة عمل عن علم الفلك قدمها إبراهيم اليعربي الذي قدم فيها شرحا عن علم الفلك ومدى أهميته والأجهزة الفلكية المستخدمة وتم تدريب الطلبة على طريقة استخدامها في معرفة الظواهر الفلكية المختلفة .
وقال خالد بن عبدالله بن سيف الهنائي رئيس المركز بأن الطلبة المنتسبين للمركز شاركوا في هذه الفعاليات كل حسب مجموعته ولمسنا استجابة ورغبة منهم في الاستفادة مما يقدم لهم من معلومات علمية وثقافية وتدريبات عمليه وهو ما يؤكد لنا جميعا على أهمية هذه المراكز في إشباع رغبات الطلبة وتنمية مواهبهم والعمل على الاستفادة من الاجازة الصيفية بما يحقق ذلك وينمي قدراتهم ويشغل أوقاتهم بكل ما هو جديد ومفيد .

إلى الأعلى