الخميس 14 ديسمبر 2017 م - ٢٥ ربيع الأول ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الأولى / إسرائيل تفرض قيودا على المصلين بـ(الأقصى) ورئيس (الشاباك) يدنسه

إسرائيل تفرض قيودا على المصلين بـ(الأقصى) ورئيس (الشاباك) يدنسه

القدس المحتلة ـ الوطن ـ وكالات:
فرضت قوات الاحتلال الإسرائيلية أمس الأحد قيودا مشددة على دخول المصلين إلى المسجد الأقصى المبارك ، تمنع بموجبها النساء من كافة الأعمار والرجال دون سن الثلاثين عاما من دخول الأقصى ، فيما اندلعت اشتباكات في المسجد الأقصى مع اقتحام رئيس جهاز مخابرات الاحتلال ‘الشاباك’ يورام كوهين، أمس الأحد، المسجد الأقصى المبارك من باب المغاربة بحراسات معززة ومشددة من عناصر الوحدات الخاصة ، إلا ان المرابطين والمرابطات في المسجد الأقصى عززوا من تواجدهم في المسجد مما أحبط مخططات الاحتلال ومنظمات ما يسمى ‘الهيكل’ في استهداف الأقصى أمس، واضطرت قوات الاحتلال إلى فتح بوابات المسجد الأقصى، بعدما أغلقته أمام النساء من كل الأعمار والرجال دون سن الـ30 عاما.
هذا واضطرت شرطة الاحتلال قبل فتح بوابات المسجد الأقصى، إلى إجبار المستوطنين اليهود على اتباع ‘مسار الهروب’ خلال اقتحامهم للأقصى، ما يعني اقتحامه من باب المغاربة والخروج من أقرب بوابة قريبة وهي باب السلسلة دون تنفيذ جولات استفزازية في مرافقه. في الوقت نفسه، نظم المصلون والمرابطات مسيرة احتجاجية على حرق الرضيع علي دوابشة، من دوما في نابلس على يد عصابات المستوطنين، رفعوا خلالها صورا ولافتات خاصة بجريمة حرق الرضيع، وسط هتافات ضد الاحتلال وعصاباته الاستيطانية. وحاولت قوات الاحتلال مصادرة صور الطفل الرضيع واللافتات، والاعتداء على عدد من المرابطات وسادت المسجد أجواء شديدة التوتر، سبقها محاولة من عناصر الوحدات الخاصة لاقتحام المسجد القبلي بعد اقتحام المسجد الأقصى، لإخراج المعتكفين منه. إلى ذلك، اعتقلت قوات الاحتلال، أمس الأحد، الشيخ خالد المغربي، أحد علماء المسجد الأقصى المبارك، والذي يُعنى بإعطاء دروس دينية للأطفال في المسجد المبارك.

إلى الأعلى