الإثنين 23 يناير 2017 م - ٢٤ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / ثقافة وفنون / أكثر من “70″ طالبة تشارك في حلقة التصوير الضوئي بوادي بني خالد
أكثر من “70″ طالبة تشارك في حلقة التصوير الضوئي بوادي بني خالد

أكثر من “70″ طالبة تشارك في حلقة التصوير الضوئي بوادي بني خالد

وادي بني خالد ـ (الوطن):
انطلقت أمس الأول أولى حلقات العمل ضمن البرنامج الصيفي بولاية وادي بني خالد في التصوير الضوئي التي نظمها “فريق الخالدية للتصوير الإنتاج الفني” بمشاركة أكثر من 70 طالبة. وتتضمن هذه الحلقات خمسة محاور وهي: ” أساسيات التصوير الضوئي” و”التصوير الاحترافي وتعديل الصور بالفوتوشوب واللايت رووم” و”تصوير وإنتاج الأفلام باستخدام برنامج السوني فيجاس” و”تعليم برنامج الفوتوشوب” و”التصوير الاحترافي وتصوير المناسبات”.
وهدفت حلقة أمس الأول إلى تعريف الطالبات بأساسيات التصوير الضوئي وكيفية التعامل مع الكاميرا، حيث يتم تدريب الطالبات على أسس علمية صحيحة تستطيع من خلالها الاعتماد عليها في الأعمال الفنية.
وقد تعرفت الطالبات على التصوير الاحترافي والتصوير شبه الاحترافي وأنواع التصوير والتدريب النظري لها كتصوير المناظر الطبيعية باختيار الزوايا والأوقات المناسبة وكيفية إخراج الصور بشكل مميز واحترافي .
ويدير حلقات العمل عدد من أعضاء فريق الخالدية للتصوير والإنتاج الفني وسوف يتناولون العديد من المواضيع التي تؤهل الطالبات إلى التطوير والإبداع ومنها تصوير المناسبات.
وعن مشاركتها بحلقة العمل تحدثت الطالبة أمال السيفية لـ”الوطن” فقالت: في البداية المتدرب بهذه الدورات من البديهي أن يكتسب كل ما هو جديد ويسترجع ما عرفه وحصل عليها بدورات سابقة وأيضا المعلومات التي اكتسبها من التعليم الذاتي بالإضافة إلى التغذية البصرية ومعرفة كل ما هو جديد في المجال الفني. وعدسة الكاميرا هي العين الثالثة للمصور يرى بها كل ما هو جميل وكما هو معروف العدسة دائما تلتقط ما هو جميل ومميز. وأضافت السيفية: الدورات التدريبية غير كافية للمصور إذا لم يدعمها بالتطوير الذاتي المستمر ويجب عليه مصاحبة الكاميرا بشكل متواصل لكي يصل إلى درجة الرضا والقبول لدى المتلقي وكل موهبة تطمح للعالمية وهو حق مشروع مادامت هناك حافز حقيقي من قبل المحيط سواء الأسرة أو المدرسة أو الأصدقاء، ولكل مصور أسلوب وفلسفة خاصة بعالم الفن هذا العالم الحالم والكبير والمتشعب والفن إحساس ومشاعر متبادلة بين المصور أو الرسام أو أي تخصص بخارطة الفن وبين المتلقي.
وفي ختام حديثها قالت السيفية: أتمنى التوفيق لكل موهبة قادمة تحاول العبور إلى هذا الكون الفني الجميل وأشكر فريق الخالدية للتصوير والإنتاج الفني على دعمهم للمواهب وإيجاد متنفس عذب لجميع المشاركين بهذه الدورات المتقدمة والمفيدة.
الجدير بذكر أن حلقات العمل سوف تستمر لغاية يوم السبت القادم وأن المركز الصيفي بوادي بني خالد يقدم العديد من المحاضرات في مختلف المجالات العلمية والمهنية التي من خلالها ينعكس على مستوى الطلبات باستغلال الوقت بالتطوير وتنمية المهارات والقدرات لدى الطالبات.

إلى الأعلى