الخميس 25 مايو 2017 م - ٢٨ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / “هانجين الكورية” تدشن الخط الملاحي المباشر بين صحار وموانئ آسيا الكبري
“هانجين الكورية” تدشن الخط الملاحي المباشر بين صحار وموانئ آسيا الكبري

“هانجين الكورية” تدشن الخط الملاحي المباشر بين صحار وموانئ آسيا الكبري

تعد من أكبر شركات النقل البحري في العالم

صحار ـ من علي البادي:
دشنت شركة ميناء صحار والمنطقة الحرة بصحار عصر أمس الخط الملاحي الجديد والمباشر مع دول كوريا الجنوبية والصين وماليزيا وسنغافورة من خلال ناقلة الحاويات العالمية الكورية العملاقة (أم في هانجين هامبورج) التي ترسو حاليا على الرصيف المطور بميناء صحار والذي تشغله الشركة العمانية لمحطة الحاويات العالمية حيث تبلغ حمولة الناقلة 8600 حاوية نمطية مكافئة لعشرين قدماً وهي تعد واحدة من أكبر عشر شركات للنقل البحري في العالم.
أقيم الحفل تحت رعاية معالي الدكتور أحمد بن محمد الفطيسي وزير النقل والاتصالات بحضور معالي سلطان بن سالم الحبسي الأمين العام للمجلس الاعلى للتخطيط وسعادة الشيح مهنا بن سيف اللمكي محافظ محافظة شمال الباطنة وعدد من المسئولين مثل شركة هانجين للشحن، إضافة إلى عدد من المسؤولين التنفيذيين من الشركة العمانية لمحطة الحاويات العالمية (OICT) وشركة ميناء صحار والمنطقة الحرة.
ويعمل الخط الجديد على ربط ميناء صُحار مباشرة بمنطقة الشرق الأقصى فضلاً عن أنها تمثل إضافة مهمة للغاية على صعيد النقل الملاحي المباشر بين ميناء صحار وموانئ دول العالم وهو ما يشير الى النمو المستمر والنجاح الذي يشهده الميناء ورصيف الحاويات المتطور الذي تتولى تشغيله الشركة العُمانية لمحطة الحاويات العالمية (OICT) وفق أحدث النظم العالمية حيث تضاعفت طاقته الاستيعابية على مدار العام السابق. وفي ظل نقل مجمل حركة الملاحة التجارية من مسقط إلى صُحار في عام 2014 إلى جانب تشغيل محطة الحاويات (ج) الجديدة التي شهدت توسعات مؤخراً بكامل طاقتها، يُعد ميناء صُحار مُجهزاً في الوقت الراهن لمناولة 1,5 مليون وحدة مكافئة لعشرين قدماً سنوياً. وتمثل ‘هانجين‘ ثاني أكبر سفن الشحن العالمية التي تنضم إلى ميناء صُحار في الشهور الثالثة لأخيرة، حيث استقبل الميناء في شهر مايو 2015 سفينة الحاويات “إي جي إل ميسيني” التابعة لشركة الشحن العالمية “إيفرجرين” التايوانية.
ومن المتوقع أن تؤدي الخدمة الجديدة المُقدمة من شركة ‘هانجين‘ إلى النقل الملاحي المباشر بين ميناء صحار ودول كوريا الجنوبية والصين وماليزيا وسنغافورة. وبهذه المناسبة، صرح أندريه تويت الرئيس التنفيذي لشركة ميناء صُح قائلاً: “شهد ميناء صحار خلال الأشهر القليلة الماضية تطورات مهمة وخاصة على صعيد عمليات مناولة الحاويات تحت إدارة الشركة العمانية لمحطة الحاويات العالمية (OICT) حيث تضاعف حجم المناولة وأدى هذا النمو إلى بروز خطوط شحن ملاحية جديدة، لا سيما الخطوط المباشرة التي تتلافى إعادة التصدير عبر موانئ مجاورة. الجدير بالذكر أن هذه الخطوط المباشرة تساهم في خفض التكاليف على التجار وتحقيق مزايا إيجابية في سلسلة التوريد.” من جانبه قال جمال عزيز الرئيس التنفيذي لشركة المنطقة الحرة بصحار إن هدفنا النهائي هو ضمان مناولة كافة الواردات والصادرات المحلية من خلال الموانئ العُمانية، حيث إن إضافة هذه الخدمة المباشرة الجديدة تُعد خطوة أخرى مهمة في سبيل تحقيق هذا الهدف. وتعمل شركة ميناء صُحار مع الشركة العمانية لمحطة الحاويات العالمية (OICT) والمحطات الأخرى التابعة لنا للوصول إلى هذه الغاية. كما أوضح ألبرت بانج، الرئيس التنفيذي للشركة العمانية لمحطة الحاويات العالمية (OICT) الدور الذي تقوم به الشركة مرحباً بوصول السفينة هانجين هامبورج لأول مرة إلى الميناء إيذاناً بتدشين خدمات الخط الملاحي الجديد المباشر الرابط بين ميناء صحار والشرق الأقصى، إذ تُعد هذه الخدمات دليلاً على ثقة الخطوط الملاحية في الدور البارز والمتنامي لصحار بوصفها بوابة هامة للتجارة الدولية فضلاً عن مكانتها كمركز إقليمي للربط بين الشركات الناقلة للحاويات.
وأضاف: أن محطة الحاويات في ميناء صحار بفضل جمعها بين أحدث نظم ووسائل تقنية المعلومات والقوى العاملة الفائقة المهارة والاستثمار المتواصل في المرافق من تقديم خدمات للعملاء تتوافق مع أعلى معايير الخدمة والكفاءة، كما تحرص الشركة على المضي قدما في المشاركة في بناء مستقبل واعد للتجارة في المنطقة.

إلى الأعلى