الأربعاء 18 أكتوبر 2017 م - ٢٧ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / السياسة / مصر تدشن ” قناة السويس الجديدة ” وسط حضور عدد من قادة دول العالم
مصر تدشن ” قناة السويس الجديدة ” وسط حضور عدد من قادة دول العالم

مصر تدشن ” قناة السويس الجديدة ” وسط حضور عدد من قادة دول العالم

بتكليف من جلالة السلطان .. شهاب بن طارق يشارك في مراسم الافتتاح

الاسماعيلية – وكالات : دشن الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي أمس الخميس “قناة السويس الجديدة”، وسط حضور عدد من قادة دول العالم ، وبتكليف من لدن المقام السامي لحضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه – شارك في حفل الافتتاح سمو السيد شهاب بن طارق آل سعيد، ورافق سموه، معالي الشيخ خالد بن عمر المرهون وزير الخدمة المدنية ومعالي الدكتور عبد المنعم بن منصور الحسني وزير الاعلام، وسعادة السفير الشيخ خليفة بن علي الحارثي سفير السلطنة المعتمد لدى جمهورية مصر العربية ومندوبها الدائم لدى جامعة الدول العربية.
بدأت مراسم الاحتفال بعرض جوي وبحري تقدمه الرئيس المصري على متن يخت “المحروسة” الملكي الذي شارك في افتتاح القناة قبل حوالي 150 عاما.
ووسط اجراءات أمنية كبيرة في الاسماعيلية، حلقت طائرات عسكرية مقاتلة من أنواع مختلفة فوق مجرى القناة في عرض جوي كبير فيما دخل السيسي بملابسه العسكرية مجرى القناة على ظهر يخت” المحروسة”، المملوك سابقا للعائلة المالكة في مصر، وتبعته قطع بحرية عسكرية منها الفرقاطة فريم التي اشترتها مصر مؤخرا من فرنسا. وفي الأقصر، حلقت المناطيد الطائرة في سماء مدينة الأقصر جنوب مصر وفوق معابدها الفرعونية مع أول شروق لشمس أمس الخميس حاملة العلم المصري وشعار قناة السويس الجديدة وصور الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي في أولى فعاليات احتفالات المحافظة التاريخية بافتتاح قناة السويس الجديدة. وحمل سياح أجانب ومواطنون مصريون العلم المصري وهم يطيرون على متن المناطيد في سماء المدينة التي تضم بين جنباتها عشرات المعابد ومئات المقابر لملوك وملكات ونبلاء مصر القديمة. وفي إطار احتفالات محافظة الأقصر، التي تحمل طابعا سياحيا وتاريخيا ، يشهد نهر النيل مجموعة من العروض للقوارب والمراكب الشراعية والبواخر السياحية، أمام معبد الأقصر الفرعوني ، فيما تكبر المساجد وتدق أجراس الكنائس، وتطلق أبواق البواخر السياحية ، بالتزامن مع اللحظات الأولى لافتتاح القناة الجديدة. وكانت المدينة قد تزينت ، بلوحة مساحتها 125 مترا مربعا ، أقيمت في مدخل الطريق السياحي غرب المدينة ، وأكبر لوحة مضيئة ، في مدخل الطريق السياحي في شرق المدينة ، وآلاف الأعلام ، وشبكة ضخمة من اللوحات المضيئة التي انتشرت في شوارع وميادين المحافظة ، بينما يحمل 1500 شاب ، علما بطول 500 متر ، في احتفال فني وشعبي، ينطلق في المساء من الممشى السياحي ، مرورا بكورنيش النيل ، وحتى موقع الاحتفالات الرسمية والشعبية في ساحة معبد الأقصر الفرعوني الذي ستلف أسواره بعلم مصر .
وحضر حفل الافتتاح الرئيس الفرنسي فرنسوا هولاند ضيف شرف على الحفل إلى جانب أمير الكويت الشيخ صباح الاحمد الصباح وملك البحرين حمد بن عيسى آل خليفة.
كما شارك في الحفل ديمترى ميدفيديف رئيس وزراء روسيا على رأس وفد في زيارة لمصر يشارك خلالها في احتفالات افتتاح قناة السويس الجديدة. وقالت مصادر دبلوماسية إنه يرافق رئيس الوزراء الروسي وفد كبير من بينهم 27 إعلاميا وصلوا على متن طائرة خاصة لتغطية زيارة ” ميدفيديف ” لمصر واحتفالات قناة السويس . كما حضر الحفل، مايكل فالون وزير الدفاع البريطانيا على رأس وفد مشارك، بالاضافة الى زوجمار جابريل نائب المستشارة الألمانية ووزير الاقتصاد بالحكومة الألمانية . فيما شارك بونجو رئيس الجابون على رأس وفد كبير. وأشارت مصادر دبلوماسية إلى مشاركة وفود تركمانستان برئاسة نائب رئيس الوزراء والمجر برئاسة نائب رئيس الوزراء وكازاخستان برئاسة المبعوث الخاص لرئيس الجمهورية وأنجولا برئاسة وزير النقل. ولفتت إلى وصول وفد يمثل مفوضية الاتحاد الأفريقي قادما من إثيوبيا .
وقناة السويس التي افتتحت عام 1869 بعد اشغال استمرت عشر سنوات تربط بين البحرين الاحمر والمتوسط وهي من طرق الملاحة الرئيسية للتجارة العالمية ولا سيما لنقل النفط ، ومصدرا مهما للعملات الاجنبية بالنسبة للسلطات الساعية الى تحريك عجلة الاقتصاد الذي تدهور منذ ثورة 2011 التي اطاحت بحسني مبارك.
ومشروع تطوير قناة السويس هو من المشاريع الكبرى للسيسي رئيس الجمهورية والهدف من تشغيل المجرى الجديد البالغ طوله 72 كلم هو مضاعفة القدرة الاستيعابية لحركة الملاحة في القناة وتتوقع هيئة قناة السويس ان يكون بوسع حوالى 97 سفينة عبور القناة يوميا بحلول 2023 مقابل 49 سفينة حاليا. وستسمح القناة الجديدة بسير السفن في الاتجاهين ما سيقلص الفترة الزمنية لعبور السفن من 18 الى 11 ساعة. وسيؤدي افتتاح القناة الجديدة الى زيادة ايرادات القناة السنوية من 5,3 مليار دولار (حوالى 4,7 مليار يورو) متوقعة للعام 2015 الى 13,2 مليار دولار (11,7 مليار يورو) عام 2023. وأمس الخميس، طغت الاجواء الاحتفالية على حفل افتتاح القناة الجديدة في كل من العاصمة القاهرة ومدينة الاسماعيلية التي انتشرت على مداخلها لافتات تقول “قناة السويس الجديدة، هدية مصر للعالم” و اخرى تشيد ب”معجزة المصريين” مصحوبة بصور للسيسي بعضها في ملابسه العسكرية.
وانتشرت قوات وسيارات من الجيش والشرطة في الطريق الرئيسي الرابط بين العاصمة والاسماعيلية، بحسب صحافي في وكالة فرانس برس في موقع الاحتفال. ونشرت مصر عشرة آلاف شرطي عبر مصر في وقت يواجه هذا البلد حملة غير مسبوقة من الهجمات الارهابية.
ومشروع “قناة السويس الجديدة” جزء من خطة اقتصادية طموحة لتطوير منطقة قناة السويس لتجعل منها مركزا لوجستيا وصناعيا وتجاريا من خلال بناء عدة موانئ تقدم خدمات للاساطيل التجارية التي تعبر القناة. ومن المتوقع ان يوفر هذا المشروع اكثر من مليون وظيفة خلال السنوات الـ15 المقبلة. وقال رئيس هيئة قناة السويس مهاب مميش “هناك تدفق من المستثمرين الراغبين في الاستثمار” في هذا المشروع.
ويتضمن المشروع ، الذي أطلقه السيسي قبل عام ، إنشاء قناة جديدة بطول 35
كيلومترا بالإضافة إلى توسيع وتعميق عدة تفريعات بطول إجمالي 37 كيلومترا ليكون إجمالي أطوال المشروع 72 كيلومترا. ويهدف المشروع إلى زيادة الدخل القومي المصري من العملة الصعبة وتحقيق أكبر نسبة من الازدواجية في قناة السويس وتقليل زمن العبور ليكون 11 ساعة بدلا من 18 ساعة لقافلة الشمال وتقليل زمن انتظار السفن بما ينعكس على تقليل تكلفة الرحلة البحرية لملاك السفن. كما يهدف إلى زيادة القدرة الاستيعابية لمرور السفن في القناة لمواجهة النمو المتوقع لحجم التجارة العالمية في المستقبل. كما أنها خطوة هامة على الطريق لإنجاح مشروع محور التنمية بمنطقة قناة السويس. ووفقا للبينات المنشورة على موقع هيئة قناة السويس ، فإن المشروع سيزيد القدرة الاستيعابية للقناة لتكون 97 سفينة قياسية عام 2023 بدلا من 49 سفينة عام 2014 ، كما سيتيح عبور السفن حتى غاطس 66 قدما في جميع أجزاء القناة. وتتوقع السلطات زيادة عائد قناة السويس بنسبة 259% عام 2023 ليكون 2ر13 مليار دولار مقابل 3ر5 مليار دولار حاليا.

إلى الأعلى