السبت 25 مارس 2017 م - ٢٦ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / الطيران العماني: 284 رحلة بين مسقط وصلالة يونيو وسبتمبر
الطيران العماني: 284 رحلة بين مسقط وصلالة يونيو وسبتمبر

الطيران العماني: 284 رحلة بين مسقط وصلالة يونيو وسبتمبر

يمثل زيادة بنسبة 11٪ مقارنة بعام 2014

قال الطيران العماني إنه سير خلال الفترة الفترة بين شهري يونيو وسبتمبر 284 رحلة ذهاب وعودة وهو ما يمثل زيادة بنسبة 11٪ مقارنة بعام 2014، الأمر الذي يتيح الفرصة لنقل ما يقارب من 352.738 ألف راكب بين مسقط وصلالة.
وقال أسامة بن كريم الحرمي، مدير أول الاتصالات التنفيذية والإعلام بالطيران العماني: كشركة دولية وناقل وطني للسلطنة فإننا نفخر بمواصلة رعاية مهرجان صلالة السياحي مرة أخرى، ومن المتوقع أن يصل غالبية زوار المهرجان على متن رحلات الطيران العماني.
واضاف ستستمر مجهودات الشركة الدؤوبة والرامية نحو توفير المزيد من التسهيلات والامتيازات من أجل استقطاب المزيد من الأفواج السياحية إلى السلطنة، بالإضافة إلى إتاحة الفرصة للزوار للحصول على المزيد من المعلومات حول منتجات وخدمات الطيران العماني من خلال موقع الشركة في مركز البلدية الترفيهي.
وأضاف الحرمي قائلا: ساهم الطيران العماني في رعاية هذا الحدث الهام منذ بداية انطلاقته وهو ما يؤكد أهمية الجهود المبذولة فيما يتصل بتشجيع السياحة الداخلية بشكل عام وترويج محافظة ظفار بشكل خاص، وبهدف خدمة مختلف القطاعات التجارية والسياحية إضافة إلى الجانب الاجتماعي وكذلك زبائننا في المحافظة.
ويواصل الطيران العماني دعمه لمهرجان صلالة السياحي كراع رئيسي حيث يساهم في التعريف بالمقومات السياحية والتراثية والثقافية والإجتماعية التي تزخر بها السلطنة بشكل عام ومحافظة ظفار بشكل خاص وتأكيدا على تفعيل مشاركة الناقل الوطني للسلطنة في هذه الاحتفالية الهامة، أقام الطيران العماني موقعا في مركز البلدية الترفيهي تم تزويده بعدد من الموظفين الأكفاء والمؤهلين لمساعدة الزوار في اكتشاف المزيد من منتجات وخدمات الشركة. في سياق متصل، وضع الناقل جدولاً يتضمن فعاليات عدة في إطار احتفالاته بهذه المناسبة، والتي يقوم الطيران العماني من خلالها بتقديم عشرات التذاكر والهدايا المجانية للفائزين والمشاركين.
علاوة على ذلك، حرص الطيران العماني كل عام على زيادة السعة التشغيلية إلى صلالة خلال فصل الخريف الذي تصبح فيه محافظة ظفار واحدة من أجمل المناطق الخليجية والعربية ومقصدا مهما لجموع مختلفة من السياح، حيث عزز الناقل على نحو كبير عدد الرحلات التى يقوم بتشغيلها بين كل من مسقط وصلالة أثناء موسم الخريف، مما سيمكن الزوار بالتالي من تحقيق الاستفادة القصوى من المهرجان والاستمتاع بالمناخ الفريد والمناظر الطبيعية في المنطقة.

إلى الأعلى