الجمعة 26 مايو 2017 م - ٢٩ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / السياسة / السعودية: ولي العهد يؤكد أن بلاده ستتصدى للإرهاب بكل حزم

السعودية: ولي العهد يؤكد أن بلاده ستتصدى للإرهاب بكل حزم

وسط تواصل الإدانات العربية على تفجير (عسير)

الرياض ـ عواصم ـ وكالات: قال الأمير محمد بن نايف بن عبدالعزيز ولي العهد السعودي وزير الداخلية إن الأعمال الإرهابية التي وقعت خلال الفترة الماضية خاصة في المساجد “لن تثنى عزائمنا في التصدي بحزم
للإرهاب”. وقال الأمير محمد بن نايف خلال ترؤسه اجتماعا مع قادة القطاعات الأمنية في جدة : “إن هذه الحوادث لن تثني عزائمنا في المواجهة والتصدي بكل حزم لكل من تسول له نفسه العبث بأمن الوطن ومكتسباته”. وذكرت وكالة الأنباء السعودية الرسمية أن الاجتماع ناقش “آخر المستجدات الأمنية على الساحة وتداعياتها في ظل الظروف التي تشهدها المنطقة”. ودعا ولي العهد إلى “ضرورة تكثيف الاستعدادات ورفع مستوى درجات الحيطة في مواجهة أي مستجدات قد تطرأ “. يذكر أن حادثا إرهابيا استهدف مسجداً لقوات الطوارئ الخاصة في منطقة عسير يوم الخميس الماضي نتج عنه مقتل 15 وإصابة 33 من رجال الأمن. وكشفت وزارة الداخلية السعودي يوم السبت عن هوية منفذ جريمة تفجير مسجد قوات الطوارئ في عسير جنوب غرب المملكة وهو يوسف السليمان “سعودي الجنسية” يبلغ من العمر /21/ عاما. من جهتها أدانت البحرين وبشدة التفجير الإرهابي الجبان الذي استهدف مسجد قوات الطوارئ في أبها بالمملكة العربية السعودية وأودى بحياة عدد من رجال الأمن وإصابة آخرين، مشددة على أن هذه الجريمة الآثمة النكراء لا تمت بصلة لأي دين وتتنافى تمامًا مع كافة القيم الأخلاقية والإنسانية، معربة عن خالص التعازي وصادق المواساة للمملكة العربية السعودية وشعبها الشقيق، ولأسر وذوي الشهداء، وتمنياتها بالشفاء العاجل للمصابين في هذا الحادث الأليم. وإذ تقدر البحرين أيما تقدير الجهود الكبيرة التي تبذلها المملكة العربية السعودية الشقيقة في مكافحة العنف والإرهاب على الصعيدين الداخلي والخارجي، فإنها تشدد على موقفها الثابت في الوقوف مع المملكة العربية السعودية وتأييدها في كل ما تتخذه من إجراءات لترسيخ الأمن وبسط الاستقرار في جميع أنحاء المملكة وفي المنطقة، مطالبة ببذل جهود دولية أقوى وأكثر تطورًا لأجل القضاء على كافة صور وأشكال الإرهاب أينما وجد ومهما كانت مبرراته ودوافعه والجهة التي تقف وراءه، بعد أن بات مهددًا لجميع الدول والمجتمعات بلا تمييز. الى ذلك قررت هيئة شؤون الإعلام البحرينية وقف صدور وتداول صحيفة الوسط حتى إشعار آخر، وذلك لمخالفتها القانون وتكرار نشر وبث ما يثير الفرقة في المجتمع ويؤثر على علاقات البحرين بالدول الأخرى. من جهته أعرب الدكتور نبيل العربي الأمين العام لجامعة الدول العربية، في بيان له مساء أمس ” الخميس” عن إدانته الشديدة للتفجير الإرهابي الدنيء الذي استهدف مسجد قوات الطواریء في مدينة عسير بالمملكة العربية السعودية وأودی بحياة عدد من الشهداء وسقوط جرحی. وتوجه الأمين العام إلی أسر الضحايا والجرحی، وإلی الشعب السعودي وقيادته بخالص التعازي والمواساء ، مؤكدا تضامن الجامعة مع المملكة في جهودها المتواصلة لدحر الإرهاب واجتثاث جذوره والتخلص من شروره. كما ذكر بموقف الجامعة في هذا الشأن والقاضي بضرورة المواجهة الشاملة للقضاء علی الإرهاب من خلال تعبئة كافة الجهود وتوثيق التعاون والتنسيق علی المستوی العربي والاقليمي والدولي لهزيمة الإرهاب وتصفيته من جذوره.

إلى الأعلى