الأحد 26 مارس 2017 م - ٢٧ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / اليمن: قوات هادي تواصل تقدمها بالجنوب والمعارك تستعر في تعز

اليمن: قوات هادي تواصل تقدمها بالجنوب والمعارك تستعر في تعز

عدن ـ وكالات: بات معظم جنوب اليمن تحت سيطرة القوات الموالية للرئيس اليمني المعترف به دوليا عبد ربه منصور هادي، لاسيما مدينة عدن، كبرى مدن الجنوب وثاني أكبر المدن المدنية، ومحافظة لحج التي تتضمن قاعدة العند الجوية الاكبر في اليمن، ومحافظة الضالع وابين ما عدا لودر. وما زالت محافظة شبوة الجنوبية تحت سيطرة الحوثيين وحلفائهم من قوات الرئيس السابق علي عبدالله صالح، فيما يستعر القتال في محافظتي تعز (ثالث مدن اليمن – جنوب غرب) واب (جنوب صنعاء) ، فيما اصيب نائب رئيس مجلس النواب اليمني محمد الشدادي ووزير الداخلية السابق حسين بن عرب بجروح امس الاثنين اثناء قيادتها للقتال ضد الحوثيين في آخر معاقلهم بمحافظة ابين الجنوبية، بحسب مصادر محلية. ويأتي ذلك فيما تستمر المواجهات بين القوات الموالية للرئيس اليمني عبدربه منصور هادي والحوثيين في مدينة لودر، وهي ثاني اكبر مدن ابين وآخر معقل لهم في المحافظة. وذكرت المصادر المحلية أن الشدادي وبن عرب، وهما مقربان من هادي ومتحدران مثله من ابين، اصيبا في معارك في لودر. وذكرت مصادر محلية ان قوات “المقاومة الشعبية”، وهو الاسم الذي يطلق على مجمل القوات الموالية لهادي التي تقاتل الحوثيين، استكملت السيطرة على مدينة شقرة الساحلية في ابين ومدينة العين، وبات القتال يتركز في لودر.
وتتضمن “المقاومة الشعبية” قوات يمنية موالية لهادي مدربة من قبل دول التحالف الذي تقوده السعودية، وفصائل جنوبية وقبلية. وذكر شهود عيان أن جثث المقاتلين مرمية على الطرق في لودر حيث تمكنت القوات الموالية لهادي من السيطرة على عدد من المدرعات التابعة للحوثيين وحلفائهم. وذكر مصدر طبي في عدن أن 16 شخصا من مقاتلي “المقاومة الشعبية” قتلوا خلال الساعات الـ24 الاخيرة في ابين، وأصيب عشرات بجروح، وذلك خصوصا بسبب انفجار الالغام الارضية التي زرعها الحوثيون.

إلى الأعلى