الخميس 19 يناير 2017 م - ٢٠ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / جماهير ومحبو نادي بهلاء يأملون رأب الصدع وانتشال الفرق الرياضية قبل فوات الأوان
جماهير ومحبو نادي بهلاء يأملون رأب الصدع وانتشال الفرق الرياضية قبل فوات الأوان

جماهير ومحبو نادي بهلاء يأملون رأب الصدع وانتشال الفرق الرياضية قبل فوات الأوان

بعد قرار الدائرة القانونية بالشؤون الرياضية توقيف إدارة النادي وإعادة الانتخابات

بهلاء ـ من مؤمن بن قلم الهنائي:
لا حديث في الشارع الرياضي بنادي بهلاء حاليا الا عن الاحداث العاصفة التي اجتاحت النادي مؤخرا فجماهير النادي لم تكد تهنأ بفرحة انجاز فريقها الكروي الاول بالصعود للدرجة الاولى وتضع الخطوط الخضراء لترى فريقها في دوري الاضواء حتى وجدت نفسها بين ليلة وضحاها في مطب غير محسوب لتضع هذه الجماهير ومحبو ومنتسبو اصفر الداخلية (نادي بهلاء) اياديها على قلبها خوفا وقلقا على مسير النادي وتحديدا فرقه الرياضية التي تنتظرها استحقاقات قريبة ولسان حالهم يقول الى اين تمضي بنادينا يا قطار؟ فالظروف الراهنة التي يعيشها النادي عقب الجمعية العمومية العادية لانتخاب مجلس الادارة وما استجد بعدها من احداث فسخ عقد المدرب الوطني عبدالعزيز الريامي بعد اقل من شهر على توقيعه لقيادة الفريق الكروي الاول في دوري الدرجة الاولى ثم الطعون التي قدمها احد المتنافسين لمنصب الرئيس وقرار (الدائرة القانونية بوزارة الشؤون الرياضية) بقبول الطعن واعادة انتخاب الرئيس وتوقيف عمل الادارة حتى موعد الانتخابات المحدد لها خلال 45 يوما من تاريخ الاعلان عنها مع قيام دائرة الشؤون الرياضية بتسيير امور النادي من انشطة وعدم اجراء أي تعاقدات، وردة الفعل الاستباقية لمجلس الادارة من خلال بيانه الذي اصدره بالاستقالة الجماعية وتسليم مفاتيح النادي للدائرة كل هذه الظروف لا تسر عدوا ولا صديقا وحاليا لا حديث في الشارع الرياضي بالنادي الا عن مصير النادي وما سوف تخلفه هذه القرارات من اضرار، مدربون واداريون سابقون ولاعبون قدامى وجماهير متابعة تواصلت مع (الوطن) لتوضح موقفها من الاحداث الاخيرة التي واجهها النادي ـ سليم بن سليمان الخميسي امين سر وامين صندوق وادري سابق في ادارات النادي قال لا شك ان الظروف الراهنة التي يعيشها نادي بهلاء غير معهودة وتشكل حجر عثرة في مسير الفريق الكروي خاصة وانشطة النادي بشكل عام وقال الخميسي كان بالامكان افضل مما كان والجلوس على طاوله التوافق والاستماع للرأي والراي الآخر اقصر الطرق لحل أي اشكالات وحمل سليم الخميسي الدائرة القانونية بوزارة الشؤون الرياضية المسؤولية في ما آل اليه النادي فالدائرة لم تراع النادي ككيان وارتهنت الى معطيات يشوبها النقص في بعض الجوانب مشيرا الى مخاطر توقف اعداد الفريق الكروي الصاعد لدوري الدرجة الاولى واعداد فريق الطائرة وربما دخول النادي في حالة عدم استقرار اداري وناشد الخميسي وزارة الشؤون الرياضية النظر للاندية ومكاسبها ومعالجة مثل هذه الاشكالات بالطرق المناسبة بما يكفل التوافق للجميع – من جانبه رأى المدرب السابق لفريق طائرة بهلاء احمد بن حميد الجديدي الظروف الراهنة بأنها غير صحية وستلقي بظلالها على النادي وشبابه وفرقه الرياضية مناشدا القيادات الفاعلة في المجتمع بالولاية للوقوف مع النادي والسعي لايجاد صيغة تجمع الاطراف وتجنب النادي أي ظروف لا تخدم مسيرته المتواصلة – كما عبر اللاعب الاسبق ومدير الفريق والاداري الاستاذ حميد بن سليمان العلوي عن اسفه لتباعد وجهات النظر مهما كانت الاسباب مشيرا إلى ان النادي دائما يغتني بشبابه ومحبيه وان الاختلاف يجب ان لا يفسد للود قضية وان لا يدفع النادي فاتورة اخطاء ايا كان مصدرها وطالب حميد العلوي الجهات المسؤولة سرعة ايجاد حل قبل تفاقم الفراغ الاداري ودخول النادي في معمعة التراجع مؤكدا ان المكتسبات التي حققها النادي لشبابه لا يجب ان تهدر وان يجد النادي نفسه في الركن البعيد الهادئ وعلى الجميع تحمل المسؤولية وعدم مراقبة الموقف عن كثب من جهته قال اللاعب السابق في صفوف النادي ماجد الناصري ان توقيت ما يمر به النادي من احداث محرجة جدا اذا نظرنا لتوقيت الاستعداد للموسم الجديد ’ فجماهير النادي التي استعادت نغمة الانجازات باحتفالية التأهل لدوري الاولى والفوز بدرع الدرجة الثانية كانت تمنى النفس كثيرا هذا الموسم ان يعيد التاريخ نفسه ويكون دوري الاول محطة ترانزيت ليس الا للتحليق بعيدا حيث الاضواء ولان الفأس وقع على الرأس وتبعثرت اوراق النادي كما هو معلوم فإن الخاسر الاكبر لا شك سيكون (النادي) بما يمثله من فرق ولاعبين و جماهير حالمة فكيف ستكون الاستعدادات للفرق الرياضية في ظل عدم الاستقرار الاداري وهل ستمكن النادي من اجراء تعاقدات واستقطاب لاعبين على مستوى تطلعات المنافسة في الدوري ’ وقال مدرب العاب القوى واحد الرياضيين البارزين بالنادي محمد بن سالم الشكيلي ان هذه الاحداث الدراماتيكية التي قلبت اوضاع النادي ستلقي بظلالها كثيرا وستكون مرحلة فاصلة لا نتمنى ان تأخذ النادي الى مسار ضبابي لا تحمد عقباه ورغم التداعيات الطاغية الا ان هناك بصيص امل في هذا النفق يتراءى لي بأهمية تحرك الشخصيات الاجتماعية الفاعلة في الولاية والتي لها حضور سابق في دعم مسيرة النادي وهم كثر لتقول كلمتها المعنوية والمادية بما يتماشى وحساسية المرحلة اولا ابعاد ( الفريق الكروي الاول ) عن ارهاصات ما يدور في النادي من احداث والعمل سريعا على تشكيل لجنة ادارية تضم كفاءات ذات خبرة مع المجموعة الحالية الراغبة لادارة شؤون الفرق الرياضية (القدم والطائرة) على ان يتم التعاقد مع مدرب ولاعبين والمضي باعداد الفريق الكروي وفريق الطائرة والذي يراهن الجميع بقدرة شباب النادي من الوقوف فوق كل الظروف لينبتوا فوق الصخر اشجارا من العطاء والتفاني فمن رحم المصاعب تولد السعادة وقال الشكيلي اثق في الكثير من القيادات الاجتماعية وشباب النادي وجماهيره بالارتهان للمصلحة العليا لهذا الصرح الشامخ والالتفاف حوله من جهته قال خميس بن عبدالله بن سالم الهنائي المشرف الرياضي لفريق بلادسيت ان ما يحدث حاليا للنادي من تداعيات وتباعد في وجهات النظر امر محير والجميع يشعر بالحسرة وعدم الارتياح مشيرا ان الكثير من الاندية تقع في مثل هذه المطبات لكنها تعمل سريعا على تلافيها وتغليب المصلحة العامة فوق المصلحة الخاصة وقال لا اود الخوض في تفاصيل ما صار وكان بل ما نريده ان يسارع ابناء الولاية المخلصين ووزارة الشؤون الرياضية والقيادات الفاعلة في الولاية الى تبديد هذه الضبابية واعتبارها سحابة صيف عابرة احتراما لصرح النادي ومكانته وطموح شبابه وعدم تشتيت الاراء وفتح الفرصة للمصالح الخاصة فاستحقاقات الفرق الكروية على الابواب ولا بد من وضع النقاط على الحروف قبل فوات الاوان وبعدها لكل حادثة حديث فهل يستجيب ابناء بهلاء الاوفياء لصوت العقل والحكمة ويسارعوا إلى كلمة سواء في الوقت القريب العاجل دعونا نقول نعم ايها المخلصون.

إلى الأعلى