الأربعاء 26 يوليو 2017 م - ٢ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / رئيس بعثة الحج العمانية يواصل لقاءاته بأصحاب الحملات بالمحافظات
رئيس بعثة الحج العمانية يواصل لقاءاته بأصحاب الحملات بالمحافظات

رئيس بعثة الحج العمانية يواصل لقاءاته بأصحاب الحملات بالمحافظات

استعدادا لموسم الحج
عيسى البوسعيدي : الوزارة تعد دراسة لتطوير حملات الحج واختيار الحاج إلكترونيا

كتب – مصطفى بن أحمد القاسم:
التقى الشيخ عيسى بن يوسف البوسعيدي رئيس بعثة الحج العمانية لعام ١٤٣٦هـ صباح أمس بأصحاب حملات الحج من محافظات مسقط وشمال الباطنة وجنوب وشمال الشرقية ومحافظة الوسطى وذلك بقاعة كلية العلوم الشرعية بالخوير بحضور عدد من المسئولين بالوزارة.
في بداية اللقاء شكر الحضور من أصحاب الحملات على المشاركة في هذا الاجتماع وتلبية الدعوة وهذا دليل على حرص الجميع من أصحاب الحملات في التعرف على كل ما هو جديد من أنظمة وإجراءات في موسم الحج لهذا العام.
وتطرق الشيخ عيسى بن يوسف البوسعيدي خلال الاجتماع إلى أربعة محاور يجب على صاحب الحملة الاطلاع عليها ، أول هذه المحاور هو الاستعداد الأولي من الدولة المستضيفة لموسم الحج وهي المملكة العربية السعودية حيث تم التطرق إلى الأنظمة والقوانين الجديدة المتبعة في هذا الموسم لخدمة ضيوف الرحمن والنظم المستحدثة في تطوير سير الحج والتعرف على الجديد فيها.
والمحور الثاني وهو الجهة المسئولة عن الحجاج العمانيين وهي وزارة الأوقاف والشؤون الدينية كونها الجهة المسئولة والمعنية في السلطنة والجهة المنظمة لبعثة الحج العمانية موضحا الخدمات التي تقدمها بعثة الحج العمانية للحجاج العمانيين خلال تواجدهم في الديار المقدسة بشكل خاص وللحملات بشكل عام ، وتوضيح الإجراءات المتبعة في استخراج التصاريح وتقسيمها على الحملات ورعاية البعثة للحجاج المواطنين والمقيمين في داخل السلطنة .
كما تطرق خلال اللقاء إلى أهمية حملات الحج ودورها في خدمة حجاج بيت الله الحرام ، ودورها في نقل حجاج بيت الله ورعايتهم وتوفير كافة سبل الراحة لهم مؤكدا على أصحاب الحملات التعاون مع الحجاج بكل ما من شأنه تسهيل أداء مشاعر الحج ، سواء في النقل والمسكن والتغذية وغيرها من سبل الرعاية ، كما أكد على تعاونهم مع أعضاء البعثة وتوخي الدقة التامة في تسجيل بيانات الحجاج واستخراج استمارات الفحص الطبي وغيره ، وأيضا المبادرة في تسجيل عناوين الحملة في الديار المقدسة لسهولة الوصول اليه من قبل مقدمي بعثة الحج، والعمل على تحديث ارقام الهواتف في السلطنة والمملكة العربية السعودية وإحضار المستندات غير المتوفرة وتكملة البيانات وفي ختام اللقاء تم فتح المجال للحضور للاستفسارات والأسئلة وللمناقشة .
وعقب ختام اللقاء صرح الشيخ عيسى بن يوسف البوسعيدي رئيس بعثة الحج العمانية لـ ” الوطن ” أن هذا اللقاء هو لقاء لوضع الأسس التي ينبغي لصاحب الحملة إتباعها وكما تعلمون أن المملكة العربية السعودية قد اتخذت هذا الجانب من حيث المسار الإلكتروني والذي يعتبر نقلة إيجابية نفتخر بها وهي تفيد في الدرجة الأولى المملكة العربية السعودية وبالدرجة الثانية وزارة الأوقاف والشؤون الدينية وثالثا أصحاب الحملات وبعثة الحج العمانية وهذا المسار يعتبر مسارا إلكترونيا حديث العهد تم تطبيقه من العام العام الماضي وهناك إشكاليات لعدم معرفة أصحاب الحملات التعامل معه ولهذا تم خلال اللقاء التعريف بهذا المسار وكيفية التعامل معه وهذا العام وكما تعلمون هو اندماج العديد من الحملات والتي كونت شركات وهذه الشركات لها بالطبع مدير وأصحاب الحملات هم بمثابة أعضاء ومساعدين ومساندين لهذا المدير بالشركة
وقال البوسعيدي أن هذه الحملات ستكون بمثابة حصص موجودة ولكل صاحب حملة حصة معينة وهي التي تبرز في الشركة وليس اسم تلك الحملة بمعنى آخر الشركة هي التي تدير الحصص بين الشركاء وأصحاب الحملات التي اندرجت في هذه الشراكة.
وأوضح أن المملكة العربية السعودية حددت المساحات المخصصة لكل دولة حيث إن لكل حاجٍ 1,6 سنتيمتر وهذه مضروبة في 11,200 وهو عدد الحجاج العمانيين على أن ليس هناك اتساع لزيادة شخص معين خارج هذا العدد المحدد ولهذا ينبغي على كل أصحاب الحملات أن يتقيدوا بهذه الأنظمة .
وقال : الوزارة اتخذت في العام الماضي أسلوبا مشددا بأن أحالت الحملات المخالفة إلى الادعاء العام وننبه على أصحاب الحملات بتوفير كافة التسهيلات لضيوف بيت الله الحرام وفيما يتعلق بتدخل الوزارة بالأجور والأسعار قال : توجد لدى الوزارة دراسة لتطوير حملات الحج شبيه بنظام القبول الموحد واختيار الحاج إلكترونيا وهنا الحاج هو الذي يقوم بإدخال بياناته المطلوبة وبالتالي صاحب الحملة يكون مسئولا عنه في كل جوانب ومتطلبات الحملة حسب الخدمات المقدمة ، والحاج من خلال هذا سوف يختار الحملة التي تناسبه من حيث الأسعار والخدمات المقدمة له في الديار المقدسة.
وكانت وزارة الأوقاف والشؤون الدينية قد أوقفت في وقت لاحق 13حملة بسبب المخالفات التي نسبت إليها أو بسبب عدم استكمال اشتراطات تجديد التصاريح التي أعلنت عنها الوزارة مع بدء الاستعدادات لموسم الحج القادم على الصعيد ذاته فقد اعتمدت البعثة في وقت لاحق 230 حملة موزعة على ثلاثة أنواع وهي الحملات المخصصة لنقل الحجاج العمانيين وبلغ عددها 199حملة تم دمجها في 54 شركة والحملات المخصصة لنقل الحجاج المقيمين العرب وبلغ عددها 14 حملة اندمجت في 3 شركات وتم اعتماد17حملة اندمجت في 4 شركات لنقل الحجاج المقيمين من الجنسيات غير العربية.

إلى الأعلى