الأحد 22 يناير 2017 م - ٢٣ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الاقتصاد / 247 مليون ريال عماني إجمالي قيمة الأقساط المكتتبة في النصف الأول من عام 2015م

247 مليون ريال عماني إجمالي قيمة الأقساط المكتتبة في النصف الأول من عام 2015م

9 % نسبة ارتفاع أقساط التأمين

أوضحت البيانات الصادرة عن الهيئة العامة لسوق المال وفقا للبيانات المالية غير المدققة والمقدمة من قبل شركات التأمين إلى أن قطاع التأمين بالسلطنة قد حقق نموا في إجمالي قيمة أقساط التأمين المكتتبة خلال النصف الأول من العام2015م مقارنة بنفس الفترة من العام الماضي و قد تفاوتت نسب الإرتفاع حسب أنواع فروع التأمين المختلفة.
وارتفعت قيمة الأقساط التأمينية المكتتبة المباشرة خلال النصف الأول من عام 2015 م بنسبة بلغت 9 % مقارنة بالنصف الاول من العام السابق بمقدار بلغت 20 مليون ريال عماني، حيث بلغ إجمالي قيمة هذه الأقساط 246 مليون ريالمقارنة بــ226 مليون ريال عماني سجلت خلال النصف الأول من عام 2014م، وقد تفاوت نسب النمو بين كافة فروع التأمين ، في حين سجل فرع تأمين الممتلكات وفرع تأمين الهندسي وفرع تأمين السيارات الشامل انخفاضا بسيطا.
وانعكست نسب النمو التي حققها القطاع في إجمالي أقساط التأمين المكتتبة والمباشرة للنصف الأول من عام 2015م إيجابًا على إجمـالي صافي الأقساط المباشرة وهي الأقساط التي تحتفظ بها شركة التأمين بعد استقطاع ما يتم إعادة تأمينه لدى معيدي التأمين، وارتفعت إجمالي قيمة صافي الأقساط المباشرة خلال النصف الأول من عام 2015م بنسبة نمو بلغت13% مقارنة بنفس الفترة من العام 2014م.
وحقق تأمين الحياة الجماعي وفرعا التأمين الصحي النسب الأعلى في النمو من بين فروع التأمين المختلفة في النصف الأول من عام 2015، حيث سجل ارتفاعا بنسب نمو بلغت 55% و54% على التوالي مقارنة بنفس الفترة من عام 2014م.
و انعكست نسب النمو التي حققها القطاع في إجمالي أقساط التأمين المكتتبة والمباشرة للنصف الاول من عام 2015م إيجابًا على إجمـالي صافي الأقساط المباشرة وهي الأقساط التي تحتفظ بها شركة التأمين بعد استقطاع ما يتم إعادة تأمينه لدى معيدي التأمين ، فقد ارتفع إجمالي قيمة صافي الأقساط المباشرة خلال النصف الأول من عام 2015م بنسبة نمو بلغت13% مقارنة بنفس الفترة من العام 2014م.
وتعد نسب الاحتفاظ في فرع التأمين الهندسي وتأمين النقل و تأمين الممتلكات هي الأدنى مقارنة بباقي فروع التأمين حيث بلغت نسبها 18% 15%9% على التوالي وذلك نتيجة لإعادة تأمين الجزء الأكبر من هذه الأخطار لدى شركات إعادة التأمين.
في المقابل كانت نسبة الاحتفاظ في فرع تأمين المركبات (الشامل والطرف الثالث) هي الأعلى بين فروع التأمين المختلفة لتسجل ما نسبته 88% في التأمين الشامل و84% لتأمين الطرف الثالث، كما نلاحظ من خلال الرسم البياني أدناه ارتفاع نسبة الاحتفاظ في فرع تأمين الحياة الفردي لتسجل ما نسبته 67%.
كما ارتفعت قيمة الأقساط المكتسبة خلال النصف الأول من عام 2015م بنسبة بلغت 11% مقارنة بنفس الفترة من عام 2014م (كما يٌظهر الرسم البياني في الصفحة التالية ). حيث بلغ إجمالي قيمة الأقساط المكتسبة 121.09 مليون ريال للعام 2014م مقارنة ب 110.02 مليون ريال كما ارتفع إجمالي صافي التعويضات محققا حوالي 77 مليون ريال عماني في النصف الأول من عام 2015م مقابل 68,5 مليون ريال في نفس الفترة من عام م2014 .
من جهة أخرى ارتفع اجمالي صافي العمولات وهي العمولات التي تتقاضها شركات الـتأمين من معيدي التأمين العالميين نظير إعادة تأمين جزء من وثائق التأمين المحلية لديها من 11 مليون ريال عماني خلال النصف الأول من عام 2014م إلى 13 مليون ريال عماني خلال النصف الأول من عام 2015م.
وتظهر بيانات تكاليف الإنتاج تغيرًا خلال النصف الاول من عام 2015م مقارنة بنفس الفترة من عام 2014م، حيث ارتفعت من 21 مليون ريال عماني الى 26,67 مليون ريال عماني .
ومما يمكن الإشارة إليه أن الشركات الوطنية تمثل الجزءالأكبر من سوق التأمين في السلطنة،، وتحتل المرتبة الأولى بين هذه الشركات الشركة الوطنية للتأمين على الحياة و العام، حيث تبلغ حصتها من أقساط التأمين المباشرة 52 مليون ريال عماني وبنسبة 21 %، تليها شركة ظفار للتأمين بنسبة 16% ومن ثم الشركة العمانية المتحدة للـتأمين بنسبة 9 % وثم الشركة الأهلية بنسبة 8% .
الجدير بالذكر أن الهيئة العامة لسوق المال متمثلة في المديرية العامة للإشراف على التأمين تعمل على إصدار تقرير نصف سنوي حول أداء قطاع التأمين بالسلطنة ويتم نشره عبر موقعها الإلكتروني .

إلى الأعلى