الثلاثاء 19 سبتمبر 2017 م - ٢٨ ذي الحجة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / ختام البرنامج الصيفي لطلبة المدارس بمحافظة ظفار(صيفي قيم ومنجزات2015)
ختام البرنامج الصيفي لطلبة المدارس بمحافظة ظفار(صيفي قيم ومنجزات2015)

ختام البرنامج الصيفي لطلبة المدارس بمحافظة ظفار(صيفي قيم ومنجزات2015)

بمشاركة 1500 طالب وطالبة في 12 مركز

نظمت المديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة ظفار بمنتجع كراون بلازا صلالة حفل ختام البرنامج الصيفي لطلبة المدارس (صيفي قيم ومنجزات 2015) والذي بدأت فعالياته منذ الأول وحتى الثالث عشر من شهر أغسطس 2015م ، وقد رعى حفل الختام سعادة الشيخ محمد بن سيف بن سعيد البوسعيدي والــي ولاية طــاقــــة بحضور الدكتور سالم بن سعيد بن سالم البحري مستشار وزيرة التربية والتعليم لشؤون العلاقة مع المجتمع رئيس اللجنة الرئيسية للبرنامج الصيفي والدكتور سعيد بن بخيت رجحيت المهري القائم بأعمال مدير عام المديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة ظفار بالإضافة إلى عدد من التربويين والطلبة المشاركين.
وقد بدأت فقرات الاحتفال بآيات من الذكر الحكيم من تلاوة الطالب : محمود محمد طه السرسي من مركز السعيدية بصلالة ثم ألقى أحمد بن علي العبد المسهلي نائب مدير دائرة البرامج التعليمية للبرامج رئيس اللجنة المحلية المشرفة على البرنامج الصيفي في المحافظة كلمة المديرية قال فيها : إنه لمن دواعي السرور و الغبطة أن نحتفل اليوم باختتام فعاليات البرنامج الصيفي لطلاب مدارس محافظة ظفار للعام 2015م (صيفي قيم ومنجزات) و الذي تقيمه الوزارة للعام السابع على التوالي على مستوى جميع محافظات السلطنة خلال الإجازة الصيفية. حيث أن هذا البرنامج هو أحد الفعاليات التربوية التي تعمل الوزارة من خلاله على تقديم رسالتها التربوية والتعليمية و تعزيز أدوارها المجتمعية خارج أوقات الدراسة الفعلية للطلبة، لذلك افتتحت بالمحافظة مع بداية شهر أغسطس 12 مركزاً صيفياً متوزعاً على ولايات صلالة ،و طاقة و مرباط ، و سدح بطاقة استيعابية بلغت 1500 طالبا وطالبة.
وقال المسهلي: إن ما يميز البرنامج الصيفي لهذا العام التطور الكمي و النوعي في باقة الأنشطة المقدمة بكل مركز. وقد حرص القائمون على إدارة المراكز الصيفية على تناسب تلك الفعاليات مع المستويات العمرية و التحصيلية للطلبة ، سعياً لتوفير بيئة آمنة وجاذبه . حيث شهدت تلك المراكز تفاعلاً إيجابياً بين الطلبة و المدربين في مختلف البرامج المقدمة سواء في الجانب الثقافي أو النشاط العلمي أو الرياضي. وفي ختام كلمته توجه رئيس اللجنة المحلية بالشكر لسعادة الشيخ محمد بن سيف البوسعيدي والي طاقة على تفضله برعاية الحفل و لكافة لجان البرنامج ورؤساء المراكز و المشرفين والمحاضرين و المدربين . كما أثنى على جهود المؤسسات المساندة لفعاليات البرنامج مثل هيئة الإذاعة و التلفزيون و المديرية العامة للخدمات الصحية و إدارة الهيئة العامة لحماية المستهلك و المديرية العامة للشؤون الرياضية و منتجع كراون بلازا.
كلمة الطلبة
بعد ذلك قامت الطالبة منال بنت أحمد محمد العمري من مركز فاطمة الزهراء للبنات وألقت كلمة نيابة عن الطلبة المشاركين قالت فيها: إن البرنامج الصيفي في نسخته السابعة للعام 2015م يقدم للطالب صنفا آخرا يزيد في ثقافته ، بما ينهض به ، ويثمر في وطنه بشعار (صيفي قيم ومنجزات ) الذي أعطت الوزارة فيه اهتماما يتلاءم وينسجم معنا ، وهيأت المراكز لاستقبال الطلبة في أجواء الخريف ونسماتها ووفرت لنا كل ما نحتاجه خلال فتره إقامتنا في هذه المراكز.
وأضافت الطالبة منال: إن من أهم سبل النجاح في المراكز الصيفية بالسلطنة التزام عنصر التشويق والتأثير والبيئة المحفزة والمناسبة ووجود المدرب الكفء لتقديم المعرفة ولصقل المهارة واكتساب الخبرة . فمن خلال هذه البرامج الصيفية نستفيد نحن بقضاء وقت يعود لنا بالفائدة والاستفادة من خلال خبرات المعلمين والمدربين المتخصصين وهو فرصه لنا نحن الطلاب لإبراز مواهبنا لنتعلم من خبرات معلمينا.
ثم قالت: باسمي و باسم كل طالب وطالبه مشارك في البرنامج الصيفي لهذا العام نتقدم بالشكر الجزيل لوزارة التربية والتعليم الحاضنة دائما لنا نحن طلبه المدارس والشكر موصول لكل القائمين والمشرفين والمنفذين لهذه المراكز. آملين استمرارها لما لمسناه من اهتمام وتطوير لمواهبنا وصقلها .
فيلم وثائقي
بعد ذلك تواصلت فقرات الاحتفال حيث ألقت الطالبة أروى بنت أحمد سويدان من مركز السعادة للبنات قصيدة من تأليفها بعنوان (الصيف). ثم قدمت الطالبتين كاملة بنت سعيد المعشني ودينا بنت سعيد المعشني من مركز النور للبنات فقرتي (عاش حبيب الشعب و حلوة بلادي). و شارك الطالب عبدالله بن أحمد آزاد بيت سعيد من مركز صلالة للبنين بقصيدتين الأولى وطنية في حب القائد السلطان والأخرى حول فائدة البرنامج الصيفي. كما تم عرض فيلم وثائقي عن المناشط والفعاليات الخاصة بالبرنامج الصيفي السابع (صيفي قيم ومنجزات ) من إعداد وإخراج عارف صفرار من قسم العلاقات العامة والإعلام التربوي.
وكانت فعاليات الحفل قد شهدت إقامة معرض للبرنامج الصيفي بعنوان (صيفي قيم ومنجزات) تضمن العديد من المشغولات اليدوية والأعمال والمشاريع والمنتوجات الطلابية بمختلف المراكز الصيفية حيث استمع راعي الحفل والحضور إلى شرح مفصل من قبل طلبة المراكز حول طريقة صنع وعمل تلك المعروضات المتنوعة والتي تعتبر ثمرة لمشاركتهم طيلة فترة البرنامج مما أعطي لهم الحافز والتشجيع لمواصلة الإبداع عبر صقل المواهب المتعددة واستغلال الإمكانيات والمهارات بصورة تعود بالنفع لهم.
وفي ختام الفقرات قام سعادة الشيخ محمد بن سيف بن سعيد البوسعيدي والي طاقة راعي المناسبة بتكريم عدد من الطلبة المجيدين في البرنامج الصيفي لهذا العام وعددهم 200 طالب وطالبة بالإضافة إلى تكريم إدارات المراكز الصيفية في المحافظة كما تم تكريم أعضاء اللجنة المحلية في البرنامج الصيفي والطلبة المشاركون في الحفل بعدها قدم الدكتور سعيد بن بخيت رجحيت المهري القائم بأعمال مدير عام المديرية العامة للتربية والتعليم بمحافظة ظفار هدية تذكارية لسعادة الشيخ راعي المناسبة كما تم تسليم درع تذكارية للدكتور سالم البحري مستشار الوزيرة لشؤون العلاقة مع المجتمع رئيس اللجنة الرئيسية للبرنامج الصيفي .

إلى الأعلى