الإثنين 23 أكتوبر 2017 م - ٣ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الأولى / سوريا: الزبداني على وقع المعارك بعد انهيار الهدنة

سوريا: الزبداني على وقع المعارك بعد انهيار الهدنة

دمشق ـ الوطن ـ وكالات:
احتدمت المعارك في مدينة الزبداني والفوعة وكفريا ، بعد انهيار الهدنة. مما أدى لتجدد المعارك بين الجيش السوري ومقاتلي “حزب الله” اللبناني من جهة، والمسلحين من جهة أخرى قد أصدر أهالي الزبداني بيانا أكدوا فيه: ” أن أي اتفاق لوقف اطلاق النار وأي حل سياسي يجب أن يحفظ حقنا في البقاء بمنازلنا وحاراتنا وبساتيننا التي لا نقبل تسليمها لأي كان وضمن أي صيغة … من يريد الاستسلام أو الهروب من المعركة أو العودة لحضن النظام أو تشكيل إمارة خاصة به في مكان بعيد ، فليفعل ذلك باسمه هو، وليس باسم أهالي الزبداني … الذين لم ولن يفوضوا أحداً على إخراجهم من ديارهم ” . وفي سياق متصل سقطت قذيفة هاون امس بالقرب من منطقة كراجات العباسيين وسط العاصمة، كما سقطت عدد من طلقات الرصاص المتفجر فوق القصاع وباب توما ودمشق القديمة. وفي سياق متصل سقط قتلى وجرحى, امس, جراء سقوط قذائف صاروخية على أحياء الأعظمية والخالدية وسيف الدولة بمدينة حلب, وبينت (سانا), أن “3 أشخاص قتلوا وأصيب 21 آخرون بجروح جراء استهداف أحياء الأعظمية والخالدية وسيف الدولة بمدينة حلب بقذائف صاروخية”..

إلى الأعلى