السبت 25 مارس 2017 م - ٢٦ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / موسيقى الجيش وسلاح الجو السلطاني العماني يشاركان في مسابقة دولية للقرب والطبول بالمملكة المتحدة واسكتلندا
موسيقى الجيش وسلاح الجو السلطاني العماني يشاركان في مسابقة دولية للقرب والطبول بالمملكة المتحدة واسكتلندا

موسيقى الجيش وسلاح الجو السلطاني العماني يشاركان في مسابقة دولية للقرب والطبول بالمملكة المتحدة واسكتلندا

جلاسكو ـ النقيب ـ محمد المشيخي والملازم أول ـ ناصر بن خميس الكلباني : تصوير الرقيب ـ محمد بن أحمد البلوشي والرقيب مقبول الرحبي:
شاركت كل من موسيقى الجيش السلطاني العماني وموسيقى سلاح الجو السلطاني العماني في المسابقة الدولية للقرب والطبول في مدينة جلاسكو بالمملكة المتحدة واسكتلندا حيث حصلوا على مراكز متقدمة في تلك المسابقة.
فقد قدمت موسيقى الجيش السلطاني العماني عروضا فنية رائعة في البطولة الدولية للقرب والطبول بمدينة جلاسكو الممملكة المتحدة خلال الفترة من الرابع عشر وحتى الخامس عشر من أغسطس الجاري ، حيث شاركت في مسابقات البطولة وهي مسابقة العزف والمشاة الموسيقية ، ومسابقة قادة الطوابير، ومسابقة أفضل فرقة موسيقية لما وراء البحار بمشاركة كافة الدول الأعضاء في الاتحاد الملكي للقرب والطبول ممثلة في السلطنة ، والمملكة المتحدة ، وكندا وأستراليا وهولندا ونيوزيلندا والولايات المتحدة وجمهورية أيرلندا ، وللمرة الأولى ماليزيا والنمسا.
وحول مشاركة موسيقى الجيش السلطاني العماني في البطولة صرح العميد الركن سالم بن خميس العبري مدير عام الإدارة والقوى البشرية بالجيش السلطاني العماني قائلا : تعد هذه المشاركة ضمن المشاركات الفعالة لموسيقى الجيش السلطاني العماني ، حيث حققت نتائج مشرفة أثناء مشاركتها في جميع المسابقات التي أقيمت في اسكتلندا.
وأشار العقيد الركن ماجد بن محمد المحروقي مدير موسيقى الجيش السلطاني العماني إلى أن هذه البطولة تهدف إلى تطوير وتحسين مستوى الأداء الموسيقي للوصول إلى المستويات الدولية الأعلى ، حيث تعد موسيقى الجيش السلطاني العماني من الفرق الموسيقية المعترف بها دوليا من قبل الاتحاد الملكي للقرب والطبول (RSPBA)، وحول كيفية التأهل إلى التصفيات النهائية يقول مدير موسيقى الجيش السلطاني العماني : تعد كافة المسابقات التي يشرف عليها الاتحاد متاحة للجميع ، ويمكن المشاركة بها لمن يرغب بذلك من الدول الأعضاء بشرط توفر المعايير الموسيقية المطلوبة ويعتمد التأهل للتصفيات النهائية على النتائج الأولية التي تحرزها الفرق المشاركة في المسابقات التأهيلية ، وتجري المسابقات النهائية في يوم محدد من قبل الاتحاد الملكي للقرب والطبول ، وبيّن مدير موسيقى الجيش السلطاني العماني أن الموسيقى تخطط للمشاركة مستقبلا في المسابقة الأوروبية للقرب والطبول بخطى واثقة ومدروسة.
الملازم أول ربيع بن زايد البحري من موسيقى الجيش السلطاني العماني يقول :” تكمن أهمية المشاركة في الاحتكاك بأمهر العازفين من مختلف أنحاء العالم والذين يحرصون على المشاركة سنويا في هذه البطولة ، ولهذا فهي تحمل طابعا خاصا لدى منتسبي موسيقى الجيش السلطاني العماني”.
وأضاف الرقيب أول سلطان بن علي الرواحي بأن هذه البطولة تمنح العازفين فرصة أخرى للاطلاع على آخر المستجدات في عالم الموسيقى العسكرية ، والإنجازات التي حققتها موسيقى الجيش السلطاني العماني في هذه البطولة نتيجة لمدى إتقان العازفين لمختلف مهارات التعامل مع القرب والطبول هذا وقد حضر إلى ميدان الاحتفال عدد من الطلبة العمانيين مع عوائلهم حيث أكدت الطفلة فاطمة بنت جهاد الأنصاري أنها فخورة بما رأته من إبداع قدمه منتسبو موسيقى الجيش السلطاني العماني خاصة في مسابقة قادة طوابير المشاة.
وقد عبّر علي بن سعيد الهاشمي رئيس جمعية الطلبة العمانيين في جامعة ستراثليد بمدينة جلاسكو عن أن هذه المشاركة تشعره بالفخر كونها الفرقة العربية الوحيدة في هذه البطولة حيث قدم العازفون أداءً رائعا ومتطورا .
أما ستيف جونز حرص منذ الصباح الباكر على الحضور إلى موقع المهرجان ومتابعة كافة المسابقات التي شاركت بها موسيقى الجيش السلطاني العماني ، حيث أكد أنها تعد من أفضل الفرق التي قدمت عروضا رائعة نتيجة لتطورها المستمر خلال الأعوام الماضية.
جدير بالذكر أنه تمت إقامة عدد من المسابقات التحضيرية للبطولة الدولية للقرب والطبول ويتم احتساب نتائجها لجميع الدول المشاركة ، وقد فازت موسيقى الجيش السلطاني العماني بالمركز الأول في المستوى الرابع بمدينة تيرف ، والمسابقة الثانية كانت في مدينة داندولاند والتي حصلت فيها موسيقى الجيش السلطاني العماني على المركز الأول في المستوى الرابع ، وأفضل فرقة لما وراء البحار ، والمركز الأول والثاني لقادة الطوابير، والمركز الأول في المشاة الموسيقية والانضباط ، والمسابقة الثالثة كانت في مدينة بيرث حيث أحرزت المركز الأول لما وراء البحار ، والمركز الثاني لقادة الطوابير الموسيقية.
سلاح الجو
كما أنهت موسيقى سلاح الجو السلطاني العماني مشاركتها في البطولة الدولية للقرب والطبول في نسختها التاسعة والستين والتي أقيمت بمدينة جلاسكو بالمملكة المتحدة واسكتلندا بتنظيم من اتحاد القرب الملكي الإسكتلندي للقرب والطبول، خلال يومي الرابع عشر والخامس عشر من الشهر الجاري، وذلك بمشاركة ما يزيد أكثر عن مائتي وخمسين فرقة موسيقية عسكرية ذات خبرات عالمية عريقة تمثلت في كل من إسكتلندا وجمهورية ألمانيا الاتحادية والولايات المتحدة الأمريكية وكندا والجمهورية الفرنسية وأستراليا ونيوزيلندا وجمهورية باكستان الإسلامية ومملكة بلجيكا وماليزيا مما أضفى على المسابقة تنافساً كبيراً في الأداء في مختلف المسابقات بين الفرق المشاركة.
وقد لاقت فرقة موسيقى سلاح الجو السلطاني العماني للقرب والطبول ترحيبا واسعا وتفاعلاً كبيرا من الحضور أثناء تقديمها للمعزوفات الموسيقية والاستعراضات العسكرية والفنية في الساحات التي احتضنت منافسات هذه البطولة ذات الطابع الدولي، حيث حققت فرقة موسيقى سلاح الجو السلطاني العماني خلال مشاركتها الثانية في هذه البطولة الموسيقية العالمية مراكز متقدمة ونتائج مشرفة في مختلف المسابقات .
وقد شملت فقرات البطولة خوض التصفيات الأولية في اليوم الأول والمنافسات النهائية في اليوم الثاني، بدأت بعدها مراسم حفل الختام التي تضمنت دخول الفرق المشاركة للميدان الرئيسي ، ثم ألقى رئيس الاتحاد الملكي الإسكتلندي للقرب الكلمة الختامية للمسابقة، بعدها قام بإعلان النتائج وتوزيع الكؤوس والجوائز على الفرق والعازفين الحاصلين على المراكز الأولى في البطولة .
جدير بالذكر أن النسخة الأولى لهذه المسابقة العالمية انطلقت في عام 1947م واستمر انعقادها السنوي حتى هذا العام ، حيث سجلت الكثير من الفرق الموسيقية العسكرية حضورها في مختلف المسابقات، مع تنوع المشاركين من مختلف الجنسيات والأعمار، بالإضافة إلى مشاركة فرق جديدة في المسابقة الدولية.
وحول المشاركة النهائية لمنتسبي موسيقى سلاح الجو السلطاني العماني في هذه المسابقات، يقول الوكيل جوي راشد بن منين الرحبي: ” لا شك أن هذا النوع من المشاركات الدولية أكسبتنا مزيدا من الخبرات والمهارات اللازمة لتطوير أداء فرقة موسيقى سلاح الجو السلطاني العماني وذلك عن طريق التواصل المباشر مع الفرق العريقة ذائعة الصيت والاحتكاك الميداني مع الفرق المشاركة “.
أما الرقيب جوي سعد بن عبدالله العريمي فقد عبر عن سعادته بهذه المشاركة مع الفرقة بقوله :” لقد أسهمت هذه المسابقة الدولية في رفع المستوى العام للعازفين ومدهم بالثقة وروح المنافسة والتي تنعكس إيجابا في الظهور بأداء متميز”.
و عبر العريف جوي سعيد بن جمعة السناني عن فرحته بالمشاركة قائلاً : ” لقد أضافت لي هذه البطولة الكثير من الخبرات التي ستعمل على تنمية وتعزيز قدراتي ومهاراتي نحو مستوى أفضل يرقى بالنهوض لتطوير الاستعراضات الموسيقية والعزف للمقطوعات العالمية للفرقة”.
أما ( فيكتوريا بيري ) من إسكتلندا فقد عبرت: ” أذهلني أداء موسيقى سلاح الجو السلطاني العماني وهم يستعرضون مقطوعات موسيقية في هذه البطولة التي تعد الأهم على مستوى العالم”.

إلى الأعلى