الأربعاء 18 يناير 2017 م - ١٩ ربيع الثانيI ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / وزير الدولة ومحافظ ظفار يفتتح فعاليات الملتقي الخليجي العاشر للمكفوفين
وزير الدولة ومحافظ ظفار يفتتح فعاليات الملتقي الخليجي العاشر للمكفوفين

وزير الدولة ومحافظ ظفار يفتتح فعاليات الملتقي الخليجي العاشر للمكفوفين

تحت شعار (الخريف ملتقي الكفيف)
ـ محمد البوسعيدي : السلطنة خطت خطوات واضحة وملموسة للاهتمام بذوي الإعاقة

تغطية /أحمد أبو غنيمة:
افتتح معالي السيد محمد بن سلطان البوسعيدي وزير الدولة ومحافظ ظفار فعاليات الملتقي الخليجي العاشر للمكفوفين تحت شعار (الخريف ملتقي الكفيف) بمسرح المديرية العامة للتراث والثقافة بمحافظة ظفاربحضور عدد من أصحاب السعادة المستشارين بمكتب وزير الدولة ومحافظ ظفار والمكرمين أعضاء مجلس الدولة وأصحاب السعادة أعضاء مجلس الشوري والوكلاء ومديري عموم الدوائر الحكومية والمسئولين ورئيس وأعضاء جمعية النور للمكفوفين والشيوخ والوجهاء والمشاركين في الملتقي من دول مجلس التعاون الخليجي والمهتمين بهذا المجال.
وقد أوضح معالي السيد أن السلطنة تبذل جهودا كبيرة لرعاية ذوي الإعاقات وخطت خطوات كبيرة وملموسة مشيرا إلي أن الإنسان من الممكن أن يفقد أحد حواسه ولكن تبقي هناك حواس أخري تعوضهم عنها والسلطنة رائدة في هذا المجال حيث تجد الكفوفين وذوي الإعاقة في كثير من الهيئات الحكومية يعملون جنبا إلي جنب مع إخوانهم المبصرين ونتمني لهم كل التوفيق كما طالب معاليه الجهات المختلفة من القطاعين التعاون باعتبارهم جزءا أصيلا من هذا المجتمع كما عبر معاليه عن سعادته برعاية الملتقي العاشر للمكفوفين والذي يقام للمرة العاشرة علي التوالي مثمنا الجهود المبذولة للمسئولين عن هذا الملتقي متمنيا للجميع كل التوفيق من رب العالمين.
وكان الحفل قد بدأ بكلمة عوض بن رجب فتح بيت شروبة رئيس جمعية النور للمكفوفين بمحافظة ظفار أوضح من خلالها إنجازات الملتقيات السابقة والبرامج والأنشطة التي تعمل عليها الجمعية كما أشار شروبة إلي التطلع نحو استخدام التكنولوجيا المتقدمة لمساعدة المكفوفين في حياتهم كمعرفة الألوان والعمل علي الحاسوب الناطق.
كما أشاد رئيس جمعية النور للمكفوفين بما سبق من تدريبات وأعمال رائدة للمكفوفين بمختلف مجالات الحياة مشيرا إلي التطلع دائما إلي ما هو جديد في عالمنا الحديث ومثمنا الرعاية السامية من لدن حضرة صاحب الجلالة السلطان قابوس بن سعيد المعظم – حفظه الله ورعاه – لفئة المكفوفين ومنحهم الرعاية الكافية ليكون لهم فرصة الحياة في التعلم وأخذ نصيبهم من فرص العمل المتاحة والملائمة لظروفهم.
بعدها ألقي عوض بن سهيل الرواس قصيدة شعرية ثم ألقت بيان بنت سالم النهدية نشيدا دينيا بعد ذلك تم عرض فيلم وثائقي عن الملتقي الخليجي العاشر للمكفوفين بعدها تم تقديم أوبريت بعنوان (لحظة وفاء) .
بعد ذلك قام معالي السيد راعي الحفل بتكريم المشاركين في الملتقي والشخصيات التي كان لها دور بارز وفعال في الملتقي ثم قام عوض بن رجب فتح بيت شروبة رئيس جمعية النور للمكفوفين بصلالة بتقديم هدية تذكارية لراعي الحفل وسوف يتضمن الملتقي الخليجي العاشر للمكفوفين بصلالة والذي يستمر من 16-20 من الشهر الجاري العديد من الفعاليات والمناشط المختلفة حيث سيشمل اليوم الأول للملتقي حفل افتتاح الملتقي بالمديرية العامة للتراث والثقافة ثم حفل تعارف للمشاركين وجولة سياحية بموقع البليد الأثري كما ستقام مسابقة ثقافية بقاعة بفندق حمدان أما اليوم الثاني فسيتضمن إلقاء محاضرة بعنوان (الوقاية من الإصابة بالعمي) وحلقة عمل للمحاضر هلال بن سالم السيابي ثم جولة سياحية ومسابقات ثقافية بقاعة حمدان.
وفي اليوم الثالث ستكون هناك محاضرة بعنوان (الاعتماد علي الذات في الحالات النفسية) للمحاضر أحمد القطري كما يلقي الدكتور عايد بن سبع السلطاني خبير رعاية وتأهيل المعاقين محاضرة بعنوان (دور التكنولوجيا الحديثة في الاندماج الاجتماعي والمهني للمكفوفين وخلال الفترة المسائية ستكون هناك جولة سياحية للمشاركين بشاطئ المغسيل ثم أمسية شعرية.
وفي اليوم الرابع ستلقي الدكتورة ندي الرمحية ورقة عمل بعنوان (المرأة الخليجية الكفيفة بين التحديات والطموحات كما ستلقي الدكتورة عائشة بنت خليفة الكيومية والأستاذة محفوظة الحوسنية ورقة عمل بعنوان (واقع التسهيلات والخصوصية للمعاملات المصرفية للمكفوفين) يعقبها جولة سياحية إلي ولاية طاقة وشلالات دربات ثم زيارة إلي موقع مهرجان صلالة السياحي بمركز البلدية الترفيهي أما في يوم الخميس سيقام حفل لاختتام الملتقي وتبادل الهدايا التذكارية ثم ستكون هناك جولة حرة بسوق الحافة.
جدير بالذكر أن الملتقي الخليجي العاشر للمكفوفين يهدف إلى توطيد العلاقات بين أعضاء الجمعية والجمعيات الخليجية التي تتشابه معها في الأهداف ونشر الثقافة والتوعية بين المكفوفين وضعاف البصر بكل الوسائل المتاحة وأيضا تبادل الخبرات وإبراز الجوانب الثقافية لدي المكفوفين وإتاحة الفرصة للمكفوفين لإبراز مواهبهم وإبداعاتهم المختلفة وكذلك تجاربهم الشخصية في تحدي الإعاقة وأيضا التعرف علي المعالم السياحية والأثرية بالسلطنة والاستمتاع بالأجواء الاستثنائية في موسف الخريف أسوة بإخوانهم المبصرين.
جدير بالذكر أن الملتقي الخليجي العاشر للمكفوفين يقام للمرة العاشرة علي التوالي بمحافظة ظفار وتشارك فيه الجمعيات المشابهة في الأهداف من مختلف دول مجلس التعاون الخليجي وبعض البلدان العربية كالعراق واليمن .

إلى الأعلى