الثلاثاء 24 أكتوبر 2017 م - ٤ صفر ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الأولى / القضايا الإقليمية في صلب مباحثات ابن علوي وشتاينماير

القضايا الإقليمية في صلب مباحثات ابن علوي وشتاينماير

برلين ـ العمانية: التقى معالي يوسف بن علوي بن عبدالله الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية في برلين أمس بمعالي الدكتور فرانك شتاينماير وزير الخارجية الألماني. وجرى خلال اللقاء بحث سبل تعزيز العلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين والتشاور حول عدد من القضايا الإقليمية والدولية ذات الاهتمام المشترك والتطورات الأخيرة في المنطقة. وقال معالي يوسف بن علوي بن عبدالله الوزير المسؤول عن الشؤون الخارجية في مؤتمر صحفي مشترك إن السلطنة تقدر الدور الألماني في حل القضايا الإقليمية وخاصة دورها البارز في الملف النووي الإيراني والاتفاق الأخير الذي تم التوصل إليه. وأضاف بأننا نأمل أن تكون ألمانيا ضمن الدول الأعضاء الدائمين في مجلس الأمن الدولي حيث أن ذلك سيُمكنها من أن تلعب دوراً مهماً لحل الأزمات الدولية. وأشار معاليه إلى أن السلطنة وألمانيا لديهما آراء مُتطابقة على الصعيد الإقليمي وأن هناك توجها عالميا نحو التوصل إلى حلول دبلوماسية ودولية. ومن جانبه أعرب معالي وزير الخارجية الألماني عن سعادته بالدور والجهد الذي تبذله السلطنة لإرساء السلام في المنطقة وإلى تطلعه للعمل من أجل مستقبل أفضل للمنطقة وباستمرار التشاور وتبادل الآراء مع نظيره العُماني. حضر اللقاء سعادة خالد بن سليمان باعمر سفير السلطنة لدى جمهورية ألمانيا الاتحادية والوفد المرافق لمعاليه.

إلى الأعلى