الجمعة 26 مايو 2017 م - ٢٩ شعبان ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / الشرطة التايلاندية : المتهم بتفجير بانكوك يتحدث لغة أجنبية ومن ذوي البشرة البيضاء
الشرطة التايلاندية : المتهم بتفجير بانكوك يتحدث لغة أجنبية ومن ذوي البشرة البيضاء

الشرطة التايلاندية : المتهم بتفجير بانكوك يتحدث لغة أجنبية ومن ذوي البشرة البيضاء

(الوطن) تتابع الحالة الصحية للطيار العماني فهد بعد التحقيق معه

مسقط – بانكوك – الوطن :
أجرت (الوطن) اتصالا هاتفيا أمس، مع المواطن الطيار فهد بن مسعود الحارثي المتواجد حاليا في تايلاند، وذلك للاطمئنان عليه والوقوف على آخر أخباره الصحية، والاستفسار عن موعد وصوله سالما إلى أرض الوطن.
وأوضح الحارثي أنه لم يتم حتى اللحظة اخطاره بموعد عودته إلى السلطنة، وانه في انتظار التقرير الطبي النهائي الذي سوف تحدده الجهات الطبية المختصة، ولكنه يتوقع أن يكون موعد عودته في غضون 5 أو 6 أيام عقب استقرار حالته الصحية، وإمكانه مزاولة عمله وقتما يشعر بتحسن.
وأضاف الحارثي أن سعادة السفير عبد الله بن صالح الميمني، سفير السلطنة المعتمد لدى مملكة تايلاند على تواصل معه بشكل دائم ، كما أنه تلقى عدة مكالمات من مسؤولي السفارة للاطمئنان عليه.
ورد على سؤال لـ(الوطن) حول التحقيق الذي أجرته السلطات التايلاندية، أوضح الحارثي انه تم استدعاؤه للإفادة بشهادته عن الحادث وأنهم عرضوا عليه تعويضا إلا أنه رفض ذلك. كما أوضح أن الشرطة التايلاندية رفعت حالة التأهب القصوى واستنفرت قواتها عقب حادثة التفجير الذي أودى بحياة 20 شخصا معظمهم من السياح الآسيويين.
وفي ختام المحادثة الهاتفية معه، نصح الحارثي المواطنين العمانيين المتواجدين ببانكوك بتوخي الحذر وعدم التواجد بأماكن التجمعات المكتظة.
وأمس أعادت السلطات التايلاندية فتح الموقع الذي استهدفه التفجير. بينما أصدرت محكمة تايلاندية مذكرة توقيف بحق رجل أجنبي مجهول على علاقة بالهجوم. وفي وقت لاحق، أعلنت الشرطة التايلاندية، أن المشتبه به الرئيسي في التفجير كان يتحدث لغة أجنبية غير الانجليزية.
وقال المتحدث باسم الشرطة براووت ثافورنزيري “لغة أجنبية وليس الانجليزية” ردا على سؤال للصحافيين عما اذا كان المشتبه به الذي ترك حقيبة ظهر في موقع الانفجار قبل دقائق من انفجار الاثنين يتكلم لغة أجنبية. لكنه لم يكشف كيف عرفت الشرطة ذلك.
وكانت الشرطة كانت قد أعلنت سابقا أنها حققت مع اثنين من أصحاب الدراجات النارية تستخدم للتنقل بالأجرة قرب موقع الانفجار.
وأعطى المتحدث وصفا لعرق المشتبه به، باستخدام كلمة مخصصة لوصف بشرة سكان جنوب آسيا وآسيا الوسطى والشرق الاوسط. بحسب وكالة الصحافة الفرنسية.
وأضاف أن “جلده أبيض وأنفه افطس حسبما بدا من اللقطات لا، لا أعرف اذا كان من هذه المناطق” التي ذكرها.
وكانت محكمة في بانكوك أصدرت في وقت سابق أمس الاربعاء مذكرة توقيف لمدة سنة لهذا الشخص الذي أظهرته لقطات فيديو مع حقيبة الظهر التي يشتبه في أنها كانت تحوي المواد المتفجرة.
وتصف مذكرة التوقيف المشتبه به بأنه أجنبي طويل القامة من ذوي البشرة البيضاء.

إلى الأعلى