الجمعة 28 يوليو 2017 م - ٤ ذي القعدة ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الرياضة / اليوم وزارة الشؤون الرياضية تختتم برنامج “صيف الرياضة” 2015م
اليوم وزارة الشؤون الرياضية تختتم برنامج “صيف الرياضة” 2015م

اليوم وزارة الشؤون الرياضية تختتم برنامج “صيف الرياضة” 2015م

البرنامج ساهم في إكساب المشاركين السلوكيات الصحية والرياضية والمعارف المختلفة

تختتم اليوم وزارة الشؤون الرياضية البرنامج الصيفي “صيف الرياضة” 2015م والذي انطلق في التاسع من يونيو الفائت على مرحلتين وينتهي اليوم، حيث انتهت المرحلة الأولى للبرنامج في 15 يوليو، لتبدأ المرحلة الثانية خلال الفترة من 26 يوليو إلى 26 اغسطس الجاري.
ساهم البرنامج في تنمية شخصية المشاركين وتوجيه السلوكيات نحو ممارسة الرياضة واتباع العادات الصحية واكتساب المعارف المختلفة من خلال الفعاليات الهادفة من المجال الرياضي والاجتماعي والتثقيفي، والتي استهدفت كافة المجتمع نساء ورجالا كبارا وصغارا بالإضافة إلى ذوي الحالات الخاصة وباقي فئات المجتمع التي نالت حصتها من فعاليات برنامج “صيف الرياضة ” 2015م في كافة محافظات السلطنة.
برنامج رياضي متكامل لأكثر من شهرين
استمرت المتعة والإثارة والتنافس واكتساب المعارف الرياضية لفترة دامت لأكثر من شهرين منذ انطلاقة البرنامج في التاسع من يونيو الفائت من خلال الأيام المفتوحة والمسابقات الرمضانية الرياضية والثقافية والترفيهية خلال المرحلة الأولى من البرنامج والتي انتهت في 15 يوليو، لتبدأ المرحلة الثانية ولايت اتسمت بالإثارة والمتعة منذ انطلاقتها في 26 يوليو الفائت وحتى 26 اغسطس من خلال مراكز التدريب التي اشتملت على 25 رياضة، بالإضافة إلى التفاعل الكبير والجماهيري في الأيام المفتوحة لمختلف محافظات السلطنة، ونالت كافة فئات المجتمع نصيبها من فعاليات البرنامج، فقد خصصت برامج للأطفال حسب لأعمار السنية لما فوق الخامسة، وهنالك فعاليات خصصت لمن هم دون الثامنة عشرة، بالإضافة إلى الفعاليات التي استهدفت الكبار، وكافة الفعاليات تقام لفئة الذكور وبمثيلها للإناث، كما خصصت فعاليات لذوي الإعاقة، والصم والبكم، وفعاليات خصصت لأطفال الرعاية الاجتماعية , ولذوي التوحد, كما اجتذب البرنامج الفئات العاملة بتخصيص فعاليات للموظفين، وفعاليات للموظفات، وقد نفذت المحافظات فعاليات للطالبات أيضا، وطلاب وطالبات المراكز الصيفية، وقد خاضت أيضا القافلة الرياضية بمسابقاتها المتنوعة القرى البعيدة عن المرافق الرياضية بكافة أنحاء السلطنة وحققت انجازات كبيرة من خلال المشاركين الذين عبروا عن سعادتهم بوصول الخدمات الرياضية إليهم.
المراكز التدريبة معهد رياضي لإعداد المواهب
اختتمت مراكز صيف الرياضية بكافة محافظات السلطنة برنامجها التدريبي والذي انطلق في 26 يوليو الفائت والتي نفذت في المنشآت الرياضية المتخصصة كالمجمعات الرياضية والمراكز الرياضية والأندية الرياضية والفرق الأهلية لمختلف الرياضات والتي شارك فيها المتدربون كل حسب رغبته وميوله، وتنوعت الأنشطة الرياضية حسب اختيارات المشارك في الرياضات التالية (الهوكي ـ كرة القدم ـ التنس الأرضي ـ السلة ـ كرة الطاولة ـ ألعاب القوى ـ اللياقة البدنية ـ السباحة ـ ايروبكس مائي ـ اللياقة البدنية ـ الدراجات الهوائية ـ اليوجا ـ كرة اليد ـ الجمباز ـ الكاراتيه ـ الريشة الطائرة ـ الألعاب الشاطئية ـ الاسكواش ـ التايكواندو ـ الفروسية ) . وشهدت مراكز التدريب إقبالا كبيرا من الجنسين في مختلف المحافظات لتعلم أساسيات الرياضات المحببة لدى المشارك، من خلال التدريبات اليومية التي تتم على يد مدربين متخصصين ولديهم القدرة على التعامل مع المراحل السنية المستفيدة من أنشطة البرنامج، وقد نالت حققت مراكز صيف الرياضة أهدافها بإيصال الرسالة الرياضية من خلال إعداد جيل واعد من الشباب والشابات لمختلف الرياضات وفق أساسيات كل رياضة، واكتساب المعارف المختلفة خلال فترات عمل المراكز واستغلال أوقات الفراغ في ممارسة ما يعود بالنفع على الصحة.
الأيام المفتوحة اجتذبت أعدادا حاشدة
وجاءت ثاني الفعاليات الرئيسية لبرنامج ” صيف الرياضة ” 2015م هي الأيام الرياضية المفتوحة، وهي عبارة عن فعاليات ضمن البرنامج وتنفذ في أيام مختلفة وتضمنت الأيام المفتوحة الفعاليات التالية (الفعاليات المائية والشاطئية ـ الأيام المفتوحة العامة ـ الفعاليات المفتوحة للأطفال ـ عائلتي رياضة ـ القافلة الرياضية ـ أيام رياضية لمرضى التوحد والإعاقة والرعاية الاجتماعية ـ مسابقات رياضية ترويحية ـ لقاءات من فرق العمل بالمحافظات موجهة للمجتمع المحلي ـ رحلات تثقيفية). وقد نالت الأيام المفتوحة استحسان المستفيدين من خلال المشاركة الكبيرة والحاشدة فيها خاصة تلك نظمت على الشواطئ والمراكز التجارية، حيث لاقت الأيام المفتوحة اهتماما عائليا كبيرا، وساهمت في خلق أجواء من المتعة والإثارة والتنافس في المسابقات التي أقيمت في الأيام المفتوحة، واختلفت الفئات المستهدفة في الأيام المفتوحة منها فعاليات استهدفت العائلات , ومنها ما استهدف أعمار معينة، ومنها ما استهدف الجاليات المقيمة في السلطنة .
إشادة كبيرة بملتقى “صيف الرياضة”
وتعد الملتقيات ثالث الفعاليات الرئيسية لبرنامج ” صيف الرياضة ” 2015م وقد نظمت اللجنة الرئيسية المشرفة على البرنامج ملتقى الشباب في محافظة مسقط، والذي استهدف الفئة العمرية من 10 إلى 15 سنة. وتضمن الملتقى العديد من الفعاليات الرياضية والثقافية والاجتماعية التي ساهمت في إكساب المشارك للمعارف المختلفة بالإضافة إلى المسابقات في العديد من الرياضات وعمل لقاءات مع شخصيات رياضية ونماذج ناجحة في الجانب الرياضي, كما اهتم الملتقى بالجانب التوعوي والتطوعي بهدف غرس القيم الحميدة في الأجيال الصغيرة كي تكون نافعة لوطنها في المستقبل بمختلف المجالات. ولاقى الملتقى إشادة واسعة من قبل أولياء الأمور والمشاركين من خلال استمارة تقييم الملتقى حيث طالب أولياء الأمور باستمرارية الملتقى في السنوات القادمة.
صيف الرياضة يساهم في اكتشاف المواهب بمختلف المحافظات
حقق برنامج “صيف الرياضة ” 2015م أهدافة بمختلف محافظات السلطنة بملأ اوقات الفراغ لدى محبي الرياضة، والتشجيع على ممارسة السلوكيات الرياضية من خلال برامج رياضية ترفيهية.
وتنوعت الفعاليات المساهمة في إعداد جيل ملم بالمعارف والمهارات الرياضية والصحية والاجتماعية، وهذا ما تحقق من خلال مراكز تدريب صيف الرياضة بمختلف المحافظات ولكافة الرياضات المدرجة ضمن “صيف الرياضة” لهذا العام، بالإضافة إلى الأيام المفتوحة بمختلف أشكالها وبرامجها والفئة المستهدفة بها والقوافل الرياضية التي اتاحت الفرصة للشباب لاكتشاف والتعرف على قواعد ممارسة الأنشطة والألعاب الرياضية، وتعليم المشاركين الأساسيات ومهارات كل رياضة بوجود مدربين من أصحاب الخبرة واكتشاف المواهب الرياضية وتوجيهها نحو ممارسة الرياضة بانتظام وعلى مستو عال، كما اتاحت المجال إلى حسن استغلال المنشأة الرياضية وتوظيفها بما يسهم برفع من مستوى مردودها لتخريج شباب رياضيين مُطوري الفكر والمعرفة، والاهتمام بالجانب الصحي والاجتماعي الذي ينتج من ممارسة الرياضية التي من شأنها أن تعزز من التنشئة السليمة البدنية والاجتماعية، فهي تكسب المشارك مبادئ العادات الصحية السليمة عن طريق تعليمه وممارسته للعادات الصحية الاساسية وتغرس فيه مفهوم الروح الرياضية والقيم الاخلاقية فكراً وممارسةً. وقد ساهمت فرق عمل البرنامج بالمحافظات في نجاح البرنامج من خلال تسهيل الإجراءات وتوفير كافة مستلزمات الفعاليات من أدوات ومرافق رياضية وغيرها, بالإضافة إلى الجهات الحكومية والخاصة المتعاونة في إنجاح البرنامج واللجان المختلفة بالبرنامج.
أمبوسعيدي: بدأنا التفكير في تحديث الفعاليات للعام القادم
أعرب سعود بن بدر امبوسعيدي رئيس برنامج ” صيف الرياضة ” 2015م عن سعادته البالغة بما تحقق هذا العام من فعاليات ومناشط مختلفة تلبي حاجيات كل محافظة، وأشار إلى أن العمل مستمر في تطوير البرنامج وفعاليات للأعوام القادمة من خلال الاستفادة من التجارب السابقة واستقبال مقترحات المحافظات وتلبية احتياجاتها من الفعاليات المرغوبة لديها، وأكد على أن هنالك فعاليات جديدة سيحظى بها البرنامج في عامه القادمة وتوسيع نظاق المستفيدين منه, كما أشار إلى الاهتمام الذي لاقاه ملتقى صيف الرياضة والذي أقيم بمسقط خلال الفترة من 16 إلى 19 اغسطس الجاري بمسقط والذي استهدف الذكور من سن العاشرة حتى 15 سنة , حيث عبر أولياء الأمور عن سعادتهم بالملتقى من خلال تقييمهم له وطالبوا باستمراريته خلال الأعوام القادمة ويعد أحد التجارب الناجحة في البرنامج لهذا العام , وجه امبوسعيدي شكره لكافة المؤسسات الحكومية والخاصة المتعاونة في إنجاح برنامج “صيف الرياضة ” وهي وزارة التربية والتعليم ووزارة القوى العاملة , ووزارة البلديات الإقليمية وموارد المياه , وبلدية مسقط , وبلدية ظفار , والمراكز التجارية التي نفذت بها بعض فعاليات الأيام المفتوحة , كما وجه شكره للفرق العمل ولجان البرنامج على إنجاح فعاليات ” صيف الرياضة ” 2015م .

إلى الأعلى