الأربعاء 18 أكتوبر 2017 م - ٢٧ محرم ١٤٣٩ هـ
الرئيسية / الرياضة / إقرار المشاركة في خليجي 25 للألعاب المائية بالدمام وفي البطولة الآسيوية ببانكوك
إقرار المشاركة في خليجي 25 للألعاب المائية بالدمام وفي البطولة الآسيوية ببانكوك

إقرار المشاركة في خليجي 25 للألعاب المائية بالدمام وفي البطولة الآسيوية ببانكوك

فى الاجتماع الثالث للجنة المنتخبات والمدربين باتحاد السباحة برئاسة الكشري

تقييم شامل للمنتخبات الوطنية والتأكيد على مبدأ المشاركة النوعية في البطولات بأفضل العناصر المؤهلة..

تطبيق مواد العقوبات والجزاءات على السباحين غير الملتزمين.. دعم خطط وبرامج إعداد المنتخب الرديف..

عقد مساء يوم أمس الأول بمقر الاتحاد العماني للسباحة بمبنى اللجنة الأولمبية العمانية والاتحادات الرياضية بالغبرة الشمالية الاجتماع الدوري الثالث خلال العام الجاري للجنة المنتخبات الوطنية والمدربين والذي ترأسه طه بن سليمان الكشري رئيس مجلس إدارة الاتحاد العماني للسباحة رئيس اللجنة الذي افتتح الاجتماع بكلمة ترحيبية أثنى فيها على جميع الجهود المبذولة من قبل سباحي منتخباتنا الوطنية والأجهزة الفنية والإدارية في مواصلة العمل على تنفيذ البرامج والخطط الموضوعة مسبقا وتكيفهم مع مختلف الظروف المحيطة من أجل إنجاح هذه البرامج والخطط.
وشدد الكشري في كلمته الترحيبية على الدور المنوط بهذه اللجنة في إعداد وتأهيل وتطوير سباحي منتخباتنا الوطنية للسباحة وكوادر الأجهزة الفنية والإدارية التابعة لها من أجل ضمان استدامة واستمرارية رفد هذه المنتخبات بأفضل العناصر وأكثرها جاهزية واستعدادا.
وتوجه الكشري في كلمته بالشكر لوزارة الشؤون الرياضية واللجنة الأولمبية العمانية على وقوفهم ودعمهم لمنتخباتنا الوطنية في مشاركاتها الخارجية متمنيا للجميع التوفيق في الاستحقاقات الإقليمية والقارية القريبة القادمة.
بعدها تم استعراض جدول الأعمال ومناقشة بنوده بالتفصيل تمهيدا لرفع توصيات اللجنة للعرض والمناقشة ومن ثم الاعتماد والاقرار من قبل مجلس ادارة الاتحاد العماني للسباحة في اجتماعه القادم حيث خلاصة الاجتماع في عدة توصيات جاء أبرزها من خلال اتفاق المجتمعين على ضرورة إجراء تقييم شامل للمنتخبات الوطنية ولبرامج الإعداد وللمشاركات الخارجية مع تقييم لأوجه الصرف المالي على النواحي الفنية بحيث تتم إعادة برمجة الأهداف والخطط الموضوعة لكي تكون أكثر نوعية وافضل نتائجا خلال العام القادم.
وأوصت اللجنة بضرورة تفعيل وتطبيق مواد العقوبات والجزاءات لغير الملتزمين من عناصر منتخباتنا الوطنية بالبرامج التدريبية المعتمدة بالإضافة إلى توجيه الجهاز الفني المشرف على منتخباتنا الوطنية للسباحة بإعداد وتقديم تصور لتشكيل سباحي هذه المنتخبات خلال الفترة القادمة وفق مختلف الفئات العمرية وضمن هيكلية فنية وإدارية يتم عرضها واقرارها في اجتماع اللجنة المقبل.
كما أكدت لجنة المنتخبات والمدربين في اجتماعها على أهمية مضاعفة الاهتمام بعناصر المنتخب الوطني الرديف ووضع الخطط والبرامج لهذا المنتخب الرديف والتي تكفل تطوره باستمرار مع تسخير كافة الإمكانيات المتاحة لدعم هذا الهدف الحيوي للمساهمة في استمرارية رفد عناصر منتخباتنا الوطنية وسد احتياجاتها.
وأكدت اللجنة أيضا في اجتماعها على انتهاجها لمبدأ المشاركة النوعية بأفضل العناصر المؤهلة لتمثيل منتخباتنا الوطنية في مختلف البطولات والمنافسات الرسمية مع عدم إغفال أهمية إفساح المجال لبعض العناصر الموهوبة للمشاركة في بعض الاستحقاقات والمسابقات للاحتكاك واكتساب الخبرات.
ومن أبرز التوصيات المرفوعة من قبل اللجنة للعرض على مجلس إدارة الاتحاد العماني للسباحة في اجتماعه القادم المشاركة في البطولة الخامسة والعشرين للألعاب المائية لمنتخبات مجلس التعاون لدول الخليج العربية والتي ستحتضنها دولة قطر الشقيقة خلال الفترة من 1 إلى 4 سبتمبر المقبل بمشاركة 12 سباحا تم توزيعهم بحيث يشارك 4 سباحين في منافسات فئة البراعم 10 سنوات و6 سباحين في منافسات الأشبال 11-12 سنة وسباحان اثنان في منافسات فئة الشباب 15-16 سنة حيث سيشرف على الجهازين الفني والإداري للمنتخب كمال خمري مدربا وعبدالرحمن مقاتلي مساعدا ومرزاق صابون أخصائيا للعلاج الطبيعي وأحمد السعيدي إداريا بالإضافة إلى جهاز فني متخصص لفئة البراعم تضم التخصصي الفني محمد الساحلي والمدرب نبيل مقطوف.
ووجهت لجنة المنتخبات الوطنية والمدربين بالاتحاد العماني للسباحة الجهاز الفني المشرف على منتخباتنا الوطنية للسباحة بتقديم التصور النهائي بخصوص المشاركة في دورة الالعاب الرياضية الثانية لمنتخبات مجلس التعاون لدول الخليج العربية والتي ستحتضن منافساتها مدينة الدمام بالمملكة العربية السعودية الشقيقة خلال الفترة من 19 إلى 25 أكتوبر المقبل وذلك في ضوء التقارير والنتائج المترتبة على مشاركة سباحينا في خليجي 25 للألعاب المائية بالدوحة التي اعتبرتها اللجنة أيضا معيارا مهما وجهت من خلاله الجهاز الفني للمنتخبات الوطنية باختيار اثنين من سباحينا المجيدين في البطولة للمشاركة في البطولة الآسيوية الثانية للفئات العمرية والتي ستقام بمدينة بانكوك عاصمة مملكة تايلند خلال الفترة من 1 إلى 5 أكتوبر القادم على أن يضم الجهاز الفني المرافق للمنتخب كلا من أحمد الكليبي مساعدا للمدرب وأحمد السعيدي إداريا.
كما أوصت اللجنة برفع تصور مقترح لمجلس إدارة الاتحاد بخطط وأنشطة وبرامج العام المقبل لكي يتم الاطلاع عليه والتوجيه بأبرز الملاحظات لتعديله واعتماده لاحقا.
وكان آخر البنود التي تم مناقشة محاورها واعتماد رفع توصياتها في اجتماع يوم أمس هو المتعلق بالاطلاع على سير العمل بمراكز تدريب السباحة التابعة للاتحاد حيث تم التأكيد على تنفيذ ومتابعة برامج عمل مراكز تدريب السباحة بشكل دقيق والسعي نحو تذليل العقوبات والعوائق الموجودة حاليا.
كما أوصت اللجنة بمتابعة التحضيرات الخاصة بجميع عناصر مراكز التدريب المشاركة في بطولة السلطنة الرابعة لمراكز تدريب السباحة والمقررة في 27 و28 نوفمبر المقبل.
واختتم الاجتماع بتكليف الخبير الفني بالاتحاد والجهاز الفني المشرف على المنتخبات الوطنية بالتنسيق مع تخصصي مراكز التدريب نحو وضع التوصيات اللازمة الخاصة بسباحي الفئة العمرية 11 سنة من مخرجات هذه المراكز بما من شأنه ضمان استمرارية تطويرهم وانتقالهم تدريجيا ومنهجيا إلى مراحل عمرية وتدريبية أعلى.
جدير بالذكر أن لجنة المنتخبات الوطنية والمدربين بالاتحاد العماني للسباحة والتي يترأسها طه بن سليمان الكشري رئيس مجلس إدارة الاتحاد تضم في تشكيلها كلا من الأعضاء حمود العلوي وعبدالمنعم العلوي ومال الله البوسعيدي وأحمد الحسيني وحسين البلوشي وكمال خمري ومحمد الساحلي وأحمد السعيدي ومطر عبيد ومشعل القصار.
تكريم نجوم منتخباتنا الوطنية للسباحة
يعقد مجلس إدارة الاتحاد العماني للسباحة اليوم اجتماعه الدوري الرابع لهذا العام برئاسة طه بن سليمان الكشري أمين عام اللجنة الأولمبية العمانية رئيس مجلس إدارة الاتحاد العماني للسباحة حيث من المتوقع استعراض ومناقشة عدد من الموضوعات الهامة المدرجة على جدول الأعمال بالإضافة إلى الاطلاع على التوصيات المرفوعة من اللجان العاملة بالاتحاد.
كما يعقب اجتماع مجلس إدارة الاتحاد العماني للسباحة إقامة مأدبة غداء لأسرة الألعاب المائية العمانية وحفل تكريمي مبسط على شرف سباحي منتخباتنا الوطنية من النجوم الأبطال والمجيدين الذين حققوا إنجازات متميزة خلال العام الجاري في بطولة الخليج الثانية عشرة للسباحة بالمجرى القصير والتي احتضنتها إمارة دبي بدولة الإمارات العربية المتحدة الشقيقة خلال الفترة من 4 إلى 7 فبراير الجاري ودورة الألعاب الشاطئية الثانية لمنتخبات مجلس التعاون لدول الخليج العربية والتي استضافتها مدينة الدوحة عاصمة دولة قطر الشقيقة خلال الفترة من 2 إلى 9 أبريل الماضي.

إلى الأعلى