الجمعة 22 سبتمبر 2017 م - ١ محرم ١٤٣٠ هـ
الرئيسية / المحليات / المجلس الاستشاري الطلابي العماني بالمملكة المتحدة يستعد لإصدار العدد الأول من مجلته (العلمية)
المجلس الاستشاري الطلابي العماني بالمملكة المتحدة يستعد لإصدار العدد الأول من مجلته (العلمية)

المجلس الاستشاري الطلابي العماني بالمملكة المتحدة يستعد لإصدار العدد الأول من مجلته (العلمية)

يستعد المجلس الاستشاري الطلابي العماني في المملكة المتحدة لإصدار العدد الأول من مجلته (المجلة العلمية) وذلك تزامنا مع احتفالات السلطنة بالعيد الوطني الخامس والأربعين المجيد، وستتضمن المجلة عدداً من الأقسام المتنوعة.
تعرض المجلة ملخصات أهم البحوث التي يقوم بها الطلبة العمانيين الدارسين في المملكة المتحدة، بالإضافة إلى تغطيتها للبحوث المقدمة في معرض مشاريع التخرج والذي أقيم ضمن فعاليات اليوم العماني المفتوح في شهر يناير من العام الجاري، والذي نظمه المجلس الاستشاري بالتعاون مع جمعيات الطلبة العمانيين في مدينتي ليستر ونوتنجهام، والذي استضافته جمعية الطلبة العمانيين في لافبرا، بمشاركة ٣٥٠ طالباً وطالبة و١٥ مشروعاً.
وقد أوضح عبد الرحيم بن مسلم الدروشي رئيس المجلس الاستشاري الطلابي وعضو باللجنة العلمية أن تأسيس اللجنة بدأ بفكرة من الدكتور سيف بن زاهر الغافري محاضر مشارك في قسم الهندسة الكيميائية بجامعة إمبريال كولج والأمين العام للمجلس خلال العام ٢٠١٢م، وبتوفيق من الله وبفضل جهود الأعضاء تم تحويل الفكرة إلى واقع عملي، وحاليا تتكون اللجنة من رئيس وأمين عام و١٤عضواً من الطلبة العمانيين الدارسين في مختلف التخصصات العلمية والإنسانية بمختلف جامعات المملكة المتحدة.
وقد أشار فهد بن خميس الكلباني طالب دكتوراه في تخصص الهندسة الكيميائية رئيس اللجنة العلمية إلى أن إصدار المجلة العلمية جاء بهدف الارتقاء بمهارات البحث العلمي لدى الطلبة العمانيين الدارسين في المملكة المتحدة، وإيجاد شبكة من التواصل العلمي فيما بينهم، وكذلك تعزيز التواصل بين الطلبة وبين جهات البحث العلمي وشركات القطاع الخاص في السلطنة، وإبراز الأبحاث والمشاريع الطلابية المتميزة التي يقومون بها، إضافةً إلى تشجيع الطلبة على الكتابة في مختلف المجالات العلمية، كما أن المجلة تتيح الفرصة للباحثين العمانيين في تلخيص ونشر أبحاثهم العلمية وتعريف القراء بها بشكل مبسط وسلس.
كما أوضحت شذى بنت محمد العامرية طالبة دكتوراه في الحوسبة السحابية بجامعة لافبرا – الأمين العام للجنة العلمية بأن اللجنة تعمل حاليا على الترويج للمجلة وآلية المشاركة بها، وقد بدأت اللجنة فعليا بدعوة الطلبة العمانيين في المملكة المتحدة للمشاركة في المجلة العلمية وذلك من خلال تصميم موقع خاص للمجلة وتخصيص بريد إلكتروني خاص للاستفسارات ” osac.sci@gmail.com” وقد تم تخصيص الفترة من أواخر شهر يونيو إلى العاشر من سبتمبر من هذا العام لاستلام ملخصات البحوث.
وبهذا الخصوص أوضحت رقية بنت خلفان الجابرية طالبة دكتوراه في علم أحياء الخلية الجزئية بجامعة باث -عضوة باللجنة العلمية ومشرفة على الموقع الالكتروني للجنة أنه على الطلبة الراغبين في المشاركة في المجلة العلمية رفع ملخصات بحوثهم على الموقع الالكتروني للجنة العلمية، حيث على الطالب القيام بإدخال بياناته الأساسية في استمارة التسجيل ومن ثم وعن طريق أيقونة معينة يقوم برفع ملف الملخص وفي حالة نجاح عملية التحميل سيتلقى الطالب بريداً الكترونيا يؤكد له ذلك.
ويقول داوود بن أحمد المحروقي طالب دكتوراه في هندسة البترول بجامعة إمبيريال كولج – عضو في اللجنة: بأن اللجنة العلمية تعد الواجهة الأكاديمية للمجلس الاستشاري الطلابي والتي تهدف لإبراز المشاريع والبحوث العلمية التي يقوم بها المبتعثين العمانيين بالمملكة المتحدة، ومن هنا نتمنى أن تكون المجلة العلمية هي انعكاس للباحث العماني والدور الذي يقوم به من أجل المساهمة في عملية البناء والتقدم على المستويين العلمي الاقتصادي في عمان الحبيبة.
وتضيف ميعاد بنت راشد المعمرية طالبة ماجستير بجامعة نيوكاسل قائلة: إن المجلة العلمية ستكون حلقة ربط بين الباحثين العمانيين بالمملكة المتحدة وجهات العمل في السلطنة، من حيث تسليط الضوء على الإنجازات العلمية والبحثية التي حققها الطلبة العمانيين الدارسين بالمملكة المتحدة والتي يمكن أن يستفيد منها سوق العمل العماني مستقبلاً.

إلى الأعلى