الأحد 26 مارس 2017 م - ٢٧ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / المحليات / في عبري .. أودية بلا سدود
في عبري .. أودية بلا سدود

في عبري .. أودية بلا سدود

الأهالي يطالبون بإقامة سدود على مسار الأودية حفاظاً على بقاء الثروة المائية وعدم إهدارها

السدود الجوفية تحقق النماء الاقتصادي وتحافظ على ديمومة المياه وتوسعة الرقعة الزراعية

عبري ـ سعيد الغافري ومحمود زمزم:
تشكل السدود في ولاياتنا أهمية بالغة في زيادة منسوب مياه الافلاج واﻵبار في المزارع والقرى العمانية وفي ولاية عبري بمحافظة الظاهرة تتعدد في جوانبها الاودية والشعاب والتي ترسم لوحة جمالية بديعة اثناء جريانها، وطالب الاهالي بضرورة إقامة سدود للتغذية الجوفية على مسار الأودية و الشعاب حفاظا على ديمومة المياه واستمرارها ومواجهة شح المياه التي تعاني منه العديد من قرى الولاية وعدم اهدار كميات المياه الجارية من هذه الأودية والشعاب والاستفادة منها.
وقد شهدت ولاية عبري كسائر ولايات السلطنة خلال الفترة الماضية جريان عدد من أوديتها التي غمرت فيافيها و صحاريها ومزارعها وفي لحظات بسيطة كأنها لم تكن ذهبت دون حدوث تأثير مباشر لأمهات الافلاج واﻵبار ولم تستفد منها القرى الا القليل وولاية عبري تقع في سهل صحراوي تشح فيه المياه وخاصة في فصل الصيف واشتداد الحرارة ويطمح الاهالي من الجهات المعنية بضرورة انشاء السدود الجوفية لتخزين مياه الاودية وزيادة منسوب المياه في قرى الولاية
* الحفاظ على المياه
ويقول سيف بن راشد الشهومي من بلدة بلاد الشهوم: ان ولاية عبري ذات مساحة كبيرة وبها اودية وشعاب متعددة تمثل احياناً كميات المياه المتدفقة خطر على المزارع وبيوت الاهالي فمعظم هذه الاودية بلا سدود فأهالي قرى الولاية يتطلعون من الحكومة الرشيدة بتلبية مطلبهم من اقامة سدود في القرى الجبلية بالولاية لتحقيق فوائد عديدة من زيادة منسوب المياه وتوسعة الرقعة الزراعية بزراعة حاصلات ومنتوجات زراعية مختلفة تساعد على تحسين دخل المواطن والاسرة العمانية اضف الى اهميتها الاقتصادية بوفرة المياه بصفه دائمة وعدم تأثر القرى من قلة منسوب المياه.
* مطالبة
علي بن خلفان الهنائي من قرى وادي العين قال: تشهد قرانا سقوط امطار متفاوتة الغزارة وجريان اودية غزيرة تذهب الى السيوح والصحاري بدون الاستفاده منها وبعد فترة وجيزة من الزمن تشهد القرى شح في المياة ولو وجدت السدود لإنتشرت الرقعة الزراعية في نواحي قرى الوادي فنأمل تحقيق مطلبنا.
* فوائد متعددة
واشارحمد بن راشد المعمري من هجيرمات الى ان الوادي الكبير يغمر بجريانه المزارع ويعد من اكبر اودية عبري بعد اودية العين وضم والهجر هذه جميعها ترسم لوحة ابداع وجمال في قرى عبري وللحفاظ على هذه الثروة المائية يتطلع الأهالي من الحكومة الرشيدة مساعدتهم في إقامة سدود جوفية على مسار هذه الاودية.
* نماء زراعي
سالم بن خميس اليعقوبي اشار الى اهمية السدود في بقاء ديمومة المياه الجوفية في الافلاج والآبار وبعدها الاقتصادي من تحقيق النماء الزراعي بالولاية فعبري بحاجة ماسة وضرورية الى سدود نظرا لتعدد اوديتها الشهيرة بغزارة جريانها وما تسببه من آثار على ممتلكات المواطنين والبيوت الواقعة على مسار الاودية نأمل بتعزيز هذه الثروه المائية بسدود تخزينية للحفاظ على ثروتنا المائية وعدم اهدارها.

إلى الأعلى