السبت 25 مارس 2017 م - ٢٦ جمادي الثاني ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / أميركي يقتل نساء وشرطيًّا وقاتل آخر يبث مشاهد جريمته

أميركي يقتل نساء وشرطيًّا وقاتل آخر يبث مشاهد جريمته

واشنطن ـ وكالات: طعن رجل أميركي ثلاث نساء، توفيت إحداهن، كما قتل شرطيًّا بالرصاص في ولاية لويزيانا قبل أن تلقي الشرطة القبض عليه داخل محل للبقالة، وفق ما أعلنت شرطة مقاطعة سانت لاندري. وبدأت الحادثة بعد أن طعن الرجل ثلاث نساء إحداهن زوجته ثم أطلق النار على الشرطي الذي تم استدعاؤه فتوفي متأثرا بجراحه، ثم هرب المشتبه به في سيارة قبل أن يصدمها في محل البقالة. وألقت الشرطة الغاز المسيل للدموع على الرجل داخل المحل واعتقلته في بلدة (سنست) الواقعة على بعد 112 كيلومترا غرب باتن روج عاصمة لويزيانا. فيما قام المسلح الذي قتل صحفيين اثنين خلال بث مباشر أمس الأول في شبكة تلفزيونية محلية أميركية بتصوير هجومه وبث المشاهد لاحقا على شبكات التواصل الاجتماعي، ما حرك أمس الجدل حول الأسلحة النارية واستخدام الانترنت. وبعد قتل الصحفيين في جريمة غير مسبوقة في الولايات المتحدة، قام فيستر لي فلاناجان (41 عاما) الذي كان زميلا سابقا لهما بالانتحار. وقبل أن يطلق النار على نفسه، برر عمله في بيان طويل وغير مترابط أرسله إلى شبكة ايه بي سي نيوز التلفزيونية وشرح فيه أنه عانى من التمييز لكونه أسود ومثلي الجنس. ويمكن رؤية الصحفية في المشاهد التي كانت الشبكة تبثها مباشرة تصرخ عند سماع إطلاق النار قبل أن تسقط الكاميرا أرضا وتسمع طلقات نارية جديدة وتواصل الكاميرا تصوير ساقي المسلح ثم يظهر في المشهد الأخير مصوبا سلاحه أرضا ولا تظهر دماء في المشاهد.

إلى الأعلى