الأحد 23 يوليو 2017 م - ٢٨ شوال ١٤٣٨ هـ
الرئيسية / الأولى / اللاجئون: العثور على 50 جثة و(الأوروبي) والبلقان يبحثان عن حل

اللاجئون: العثور على 50 جثة و(الأوروبي) والبلقان يبحثان عن حل

فيينا ـ عواصم ـ وكالات: تم العثور على 50 جثة على الأقل لمهاجرين في شاحنة في النمسا أمس ما يسلط الضوء على الجانب القاتم من أزمة المهاجرين في أوروبا، فيما يلتقي قادة أوروبا وقادة دول غرب البلقان لمناقشة التدفق الهائل للاجئين الذين يحاولون يائسين الوصول إلى الاتحاد الأوروبي. وعثر على الشاحنة متوقفة في موقع مخصص للوقوف بجانب الطريق السريع في ولاية برجنلاند بالقرب من الحدود النمساوية مع سلوفاكيا والنروج، في أسوأ مأساة لمهاجرين يحاولون العبور برا في أزمة المهاجرين التي تعتبر الأسوأ منذ الحرب العالمية الثانية.
وقالت الشرطة إنها عثرت داخل الشاحنة التي تحمل شعار شركة دواجن سلوفاكية ولوحات أرقام مجرية، على ما بين 20 و50 جثة. ولم يتضح بعد سبب وفاتهم. وتعرض القادة الأوروبيون إلى انتقادات شديدة بسبب إخفاقهم في معالجة مشكلة وصول مئات آلاف المهاجرين هذا العام، معظمهم من مناطق النزاع مثل سوريا والعراق وافغانستان.
وأصبحت دول غرب البلقان من أهم نقاط عبور عشرات الآلاف من المهاجرين الذين يحاولون الوصول إلى المجر، الدولة العضو في الاتحاد الأوروبي. وبعد ذلك يحاول معظمهم الوصول إلى الدول الأوروبية الأغنى مثل ألمانيا والسويد. وقال وزير الخارجية الصربي ايفيتسا داشيش “نواجه أكبر أزمة للاجئين منذ الحرب العالمية الثانية. انها هجرة حقيقية لشعوب وصربيا بلد عبور”. وأضاف “أعتقد أنه على الاتحاد الأوروبي اقتراح خطة للتحرك ثم دعوتنا للانضمام إليها”. وتابع “سأتحدث بشكل مباشر: نحن نتحمل عبء المشكلة.

إلى الأعلى